د/ أحمد عبدالواحد الزنداني
دفاعا عن العلماء وتصويبا للفقيه (2-2)
د/ أحمد عبدالواحد الزنداني
نشر منذ : 7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً | الخميس 24 يونيو-حزيران 2010 10:52 م

قصورا في الفهم والمصلحة في الشريعة

أما القول بأن بعض العلماء الأفاضل كالقرضاوي والعبيكان وابن عثيمين قد أفتوا بجواز تقييد المباح لما فيه مصلحة فهذا حق, إلا أن ما لم يفهمه الدكتور الفقيه كما تبين لي من الشيخ عارف بن أحمد الصبري الذي سألته عن الأمر كوني لست من أهل الاختصاص, هو "أن جواز تقييد المباح يختص به الحاكم في حالات فرديه ولا يقتضي من ذلك إصدار حكما عاما (تشريع) أي أن الزواج بالصغيرة مباح والإباحة حكم شرعي, وتقييد المباح بحكم عام لا يجوز، وهناك فرق بين تقييد القضايا الجزئية التي يحكم فيها الحاكم وبين الحكم العام، فالكليات لا دخل للحاكم فيها وإلا صار مشرعاً من دون الله، ولا يجوز للحاكم أن يجعل المباح حراما فالضرر لا يزال بمثله فلا يجوز رفع الضرر بإيقاعه على بقية الناس", ومن جانبي فإني لا أرى مصلحة من سن قانون تطبقه الدول الغربية ولم يؤتي أكله, فالمرأة في الغرب في وضع لا يحسد عليه فهي تجرد من حقها في الحصول على عقد يحمي حقوقها ممن يستغلونها جنسيا وهي صغيرة ثم ليفضونها وهي في الأربعينيات دون ما أسرة تحميها وتلجأ إليها لتربية أطفالها التي لا يعترف أحدا بأبوتهم, ومن يريد التحقق فليزر مواقع المنظمات النسوية في الغرب ليطلع على الإحصاءات المخيفة التي تثبت مدى عجز تلك القوانين عن حماية حقوق المرأة, فيكفي أن نعرف أن إحصاءات الحكومة الأمريكية للعام 2001م تعترف بأن هناك 10 مليون أم لا آباء لأطفالهن, وتقول نييورك تايمز في مقال نشرته في 2007م أن 51% من الأمريكيات وفقا للإحصاءات الرسمية لسنة 2005م يعشن بدون أزواج, ويقول تقريرا لمعهد أبحاث سياسة المرأة أن النساء المسنات أكثر فقرا من الرجال المسنين, فأين المصلحة في ذلك؟!.

حجج واهية وجهل واضح

وكما ورد في مقال الفقيه فهناك من يوظف قواعد المنطق والروايات التاريخية وسوابق الاجتهاد ليواجهوا بها الأدلة القطعية التي قدمها العلماء بشأن عدم جواز تحديد سن الزواج ومنها بأنه من الصعوبة بمكان التحقق من صدق الرواية التي وردت عن أن رسول الله (ص) عقد بأمنا عائشة رضي الله عنها وهي في السادسة وبنا عليها وهي في التاسعة من العمر بدعوى أن معظم اليمنيين واليمنيات لا يعرفون التواريخ الحقيقة لميلادهم فكيف يتسنى لنا أن نتحقق مما أوردته الرواية أعلاه بشأن سن زواج أمنا عائشة رضي الله عنها؟! وهنا أعتقد بأن من يتبنى هذا الرأي قد يكون جاهلا بأن هذه الرواية وردت في كتاب الأمام البخاري وهو أصح الحديث على الإطلاق ولو علم من جهل ذلك أن المنهجية العلمية التي اتبعها البخاري في تدوين الحديث وهي منهجية قائمة على معايير علمية راسخة شهد لها حتى المنصفين من المستشرقين بالتناهي في الدقة, ومنها أن تلك الأحاديث خضعت لأعلى معايير الدقة من حيث السند والمتن, لو علم ذلك لما ذهب في التشكيك في صحة تلك الروايات, هذا فضلا عن أن المقارنة السخيفة التي عقدها المشككون بالرواية بين سن زواج أمنا عائشة رضي الله عنها وميلاد معظم اليمنيين واليمنيات لأمر يدعوا للاستغراب المصحوب بالشعور بالشفقة على المشككين, فهل يعقل أن نقارن بين سيرة رسول الله (ص) وهو المبلغ لرسالة تكفل الله سبحانه وتعالى بحفظها وبين سيرة اليمنيين واليمنيات الذين لم يسجل ذويهم تواريخ ميلادهم؟!! أين هذا من ذلك؟! ثم أن التشكيك في صحيح البخاري وغيره من كتب الأحاديث الصحاح لهو مدخل بالتشكيك في القرآن الكريم والدين الإسلامي برمته لأنها مصادر أصلية من مصادر الشريعة الإسلامية!! 

الاتفاقيات الدولية وتأثيرها على القوانين المحلية

وعلى نفس المنوال جاء في مقال الدكتور الفقيه رأيا للبعض فحواه أن "الإمبراطورية" العثمانية حددت سن الزواج في 1917م أي قبل ظهور الاتفاقية الدولية المعروفة باتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (السيداو) بأكثر من ستة عقود وذلك لينفي علاقة تلك الاتفاقية بمشروع قانون تحديد سن الزواج المعروض على مجلس النواب, ولو أجهد الدكتور الفقيه نفسه قليلا وتحقق من الأمر لوجد أن الطلب الذي قدم لمجلس النواب بهذا الشأن من اللجنة الوطنية للمرأة كما يفيد أعضاء لجنة تقنين الشريعة في المجلس قد أوضح في مذكرة مرفقة بالمشروع المقترح أن الرغبة في تعديل القانون المعمول به حاليا يعود إلى الرغبة في إجراء توافق بين اتفاقية السيداو الدولية والقانون اليمني, وبغض النظر عن هذه النقطة فنعتقد أنه من المناسب أن نبين أن صاحب هذا الرأي يجهل حقائق مهمة في عالم العلاقات الدولية كان ينبغي للدكتور الفقيه أن يوضحها له باعتباره متخصص في هذا المجال بدلا من أن يتبنى رأيه في مقاله, فالدولة العثمانية حينها كانت تحت حكم جماعة الاتحاد والترقي التي ثبت صلتها بالماسونية بعد الإطاحة بالخليفة عبد الحميد الثاني آخر الخلفاء الفعليين للدولة العثمانية في العام 1908م ولذا ففي عام 1917م كانت الدولة العثمانية أبعد ما تكون عن حكم الشريعة الإسلامية, وانتهى بها الحال إلى الإلغاء الكامل 1924م, أما ما كان بشأن أثر الاتفاقيات الدولية على القوانين المحلية فهو أمرا من بديهيات العلاقات الدولية ولعله من المناسب في هذا المقام أن نذكر بأن ما يعرف اليوم "بالعائلة الدولية" هو لقب أطلقته أوربا على نفسها بعد ما وضعت أسس القانون الدولي الذي له جذور ثلاثة أثرت في قيامه وهي القانون الروماني والقانون الكنسي المسيحي والتطورات التي لازمت عصر النهضة في أوربا (الدولة القومية, العلمانية, الرأسمالية), ونصبت الدول الأوربية العظمى من نفسها حكما في قبول الدول الأخرى في "العائلة الدولية" حتى تتمتع بحماية القانون الدولي, ولم تكن ترى في غير الدول الأوربية وغير المسيحية أهلا للانتفاع بالقانون الدولي إلا أن تغيّر من شرائعها وقوانينها لتصبح دولا "متمدنة" فمثلا لم تسمح الدول الأوربية للدولة العثمانية بالانضمام إلى "العائلة الدولية" إلا بعد الانتصار عليها في حرب القرم التي انتهت بعقد معاهدة باريس 1856م وبعد أن غيرت الخلافة من بعض شرائعها وقوانينها, ومع ذلك ظل بعض فقهاء القانون الدولي في أوربا يشككون في أهلية الدولة العثمانية لدخول "العائلة الدولية" بدعوى أن "القرآن باقيا بيد العثمانيين وأنه سيظل حائلا لهم دون التعامل مع العالم الخارجي", ولا أعتقد أن الدكتور الفقيه قد نسي هذه الإشكالية الشائكة في العلاقات الدولية وتحديدا العلاقة بين الشرق المسلم والغرب المسيحي, وأقترح على أخي الدكتور الفقيه قراءة كتاب مهم في هذا المجال هو "الإسلام والمسيحية" للكاتب الروسي الشهر أليكسي جوارفسكي. 

الغرب ليس ملاكا

نقطة أخرى أسجلها على الدكتور الفقيه وهي ما لمسته من دفاع بل اندفاع في مقاله الذي أبدا فيه حسن نية مفرطة تجاه الغرب والمطالب الدولية بتحديد سن الزواج حيث قال "وبعيدا عن نظرية المؤامرة, فإن الغرب يساند حظر زواج القاصرات بشكل أساسي من منظور حقوقي وتنموي وتحديثي ويرى فيه تحسينا للظروف الصحية والمعيشة والتعليمية للنساء ومدخلا لتنظيم الأسرة وتمكين المرأة وتحقيق التنمية الاقتصادية", وهنا أذكر الدكتور الفقيه بأنه لا توجد نظرية في العلاقات الدولية تسمى نظرية المؤامرة ولا حاجة لنا للحديث عن أي مؤامرات فما يحدث في والواقع اليوم جهارا نهارا وخاصة ضد المسلمين لا يحتاج للحديث عمن يعملون في الخفاء أو خلف الكواليس, وأعتقد أن الدكتور الفقيه لو اطـّلع على بعض الأرقام لتريث قبل أن يخلع على الغرب كل هذه الصفات الحسنة, فوضع الإنسان في عالم اليوم الذي يخضع لنظام دولي يقوده الغرب منذ عدة قرون تبينه إحصاءات الأمم المتحدة ذاتها, فمن المعلوم أنه يوجد على الأرض 6 مليار إنسان يعيش منهم ما يقارب من 3 مليار تحت خط الفقر (يعشون على دولارين في اليوم)، ومن بين هؤلاء هنالك 1.2 مليار يحصلون على أقل من دولار واحد يوميا. وفي المقابل توضح الإحصاءات الغربية بالأرقام أن الدول الصناعية تملك 97% من الامتيازات العالمية كافة، وأن الشركات عابرة القارات تملك 90% من امتيازات التقنية والإنتاج والتسويق، وأن أكثر من 80% من أرباح إجمالي الاستثمار الأجنبي المباشر في البلدان النامية يذهب إلى 20 دولة غنية. وفي البلدان النامية نجد أن نسبة 33.3% ليس لديهم مياه صالحة للشرب، و25% يفتقرون للسكن اللائق، و20% يفتقرون لأبسط الخدمات الصحية الاعتيادية, وفي المقابل تبلغ ثروة ثلاثة من أغنى أغنياء العالم ما يعادل الناتج المحلي لأفقر 48 دولة في العالم بينما يموت 35 ألف طفل يوميا بسبب الجوع والمرض، كما أن المساعدات المخصصة للدول الفقيرة عن طريق منظمة الأمم المتحدة تقل عما تنفقه تسعة من البلدان المتقدمة على غذاء القطط والكلاب في ستة أيام فقط. وتقول مريم بنت زيدون التي قدمت لنا الإحصاءات السابقة في دراسة منشور لها بعنوان "ظاهرة الفقر في العالم..معضلة تنذر بالخطر", أن الخبراء يحمّلون الدول الكبرى (الغرب) الجزء الأكبر في هذا الخلل الكارثي في النظام الدولي, فهل هذه هي الحقوق والتحديث و التنمية الاقتصادية التي يرجوها لنا الغرب ويتحدث عنها الدكتور الفقيه؟!!

لماذا التهديد؟!

ومع احترامي لحق الدكتور الفقيه في وضع وجهة نظره لكني لا زلت لا أرى أن الموضوعية العلمية وعدم التحيز كانا منبع التحليلات والنتائج التي وصل إليها في مقاله, فأسلوب تهديد العلماء والحكومة اليمنية بغضب الغرب لا يعد أسلوب علمي لمناقشة مشروعية قانون ما ولا يساعد على إرساء قواعد الاستقلال الفكري في بلداننا, فالقوانين تشرع بناء على مطالب واحتياجات محلية ووطنية لا غربية أجنبية, فعلى حد تعبير الفقيه, أن الغرب "يستخدم حظر زواج القاصرات كبالون اختبار لقوة من يسميهم بالمتشددين مقارنة بالمعتدلين ولمدى قدرة الدولة اليمنية على الوفاء بالتزاماتها تجاه المجتمع الدولي... ومن غير المستبعد أن يكون للطريقة التي سيتطور بها الجدل حول زواج القاصرات أثرها العميق على سياسات الغرب تجاه اليمن وتجاه الوحدة اليمنية تحديدا." فلا ينبغي أن نخلط بين مشروعية قانون ما وبين علاقاتنا الدولية والصراع مع من يريد أن يبرمج قوانيننا بما يخدم مصالحة, فهذا الربط يحثنا على ما يمكن أن نسميه الانبطاح للغرب على غرر ما تقوم به حكومة عباس المعروفة بالسلطة الفلسطينية, فمطالب الغرب لا حدود لها وقد عبر عن ذلك ذات مرة وبكل وضوح الرئيس السوري بشار الأسد حيث قال مشكلتنا مع الولايات المتحدة أنه لا يوجد حدود نهائية لمطالبها فمطالبها لا تتوقف عند حد, وأعتقد أن الدكتور الفقيه إذا تمكن من إدراك ما يرمي إليه الرئيس الأسد سيدرك أن إرضاء الغرب سينتهي بنا إلى ما هو عليه حال محمود عباس ورفاقه لا أرض ولا وطن ولا قدس ولا كرامة.

الخاتمة: الشريعة والشريعة فقط

وفي ختام هذا المقال أود أن أصحح معلومة للدكتور الفقيه فقد قال في مقاله "بالنسبة للتيار المعارض [ العلماء]، الذي يشعر بأنه مستهدف من الغرب بطرق شتى، يرى أن سلطته السياسية والأخلاقية والاجتماعية، التي يعتبرها كما يفهم من بيان العلماء أعلى من سلطة مجلس النواب وكافة مؤسسات الدولة، يمكن أن تتعرض للتآكل." هذا الفهم غير صحيح فالعلماء ليسو طلاب سلطة ولا يعتبرون أنفسهم فوق المؤسسات الدستورية وهم يقومون بواجبهم وحسب فلقد ألزمهم الله سبحانه وتعالى بذلك بقوله "إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلْنَا مِنْ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُوْلَئِكَ يَلْعَنُهُمْ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمْ اللَّاعِنُونَ", البقرة, 159, ولكن ما يعجز الكثيرون عن فهمه هو التفريق بين العلماء وبين الشريعة, فالشريعة هي صاحبة اليد العليا وأما العلماء فما عليهم إلا البلاغ والبيان وعلى الشعب اليمني أن يحمي عقيدته, قال تعالى (فَإِنْ أَعْرَضُوا فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا إِنْ عَلَيْكَ إِلَّا الْبَلَاغُ) الشورى,48.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 20
    • 1) » كلام قديم
      برفسور سالم الحوثي لا جديد كل ماقاله الدكتور طالما قاله ويقوله اميون بدرجة رئيس جامعة للايمان
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 2) » صوت يفتح القلب بالمنطق والبيان
      أبن اليمن سلمت يداك > احمد الزنداني ، وبارك الله فييك وزاداك الله علما ، وما هي باول بركاتم أل الشيخالفاضل عبد المجيد الزنداني ، واجدني من أعماقي مسلم لما بينتم.
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 3) » الجهل
      باشراحيل نبداء من حيث انتها الزنداني فيما يتعلق بهؤلاى الذين اطلق عليهم علماء انهم بعيدين عن الدنيا ماذا عن استباحة المال والعرض لابنا المحافظات الجنوبية ثم ماذا عن الشركات الوهمية وسلب اموال الفقراء وبعدها ماذا عن مقتل لينا ثم الدجل والشعوذة فيم يتعلق بمعالجة الامراض المستعصية كالايدز وفيروس الكبد ثم ماذا عن التحريض ضد السلطة من خلال تكفير الدستور والقانون ثم ماذا عن استباحة المال العام وتثبيت مرتب وزير بعد انتها ولاية اعضاء مجلس النواب ثم ماذا عن الترويج لزواج المسيار والبوي فريند والمتعة لدى دول الجوار من خلال اباحة الزواج بصغيرات السن دون السادسة؟هل هؤلاى علما ام تجار يتاجرون بكل الوسائل الغير مشروعة وباستغلال الفقراء من العامة.من المؤسف ان تدافع عن الباطل من اجل ان تحظى بمزايا ووعود كاذبة انهم ان اتبعتهم لن تجد مخرج مما يدعون اليه انهم يسعون نحو السلطة بامر من حوزة قم.
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 4) » الحاضر مغموس في دبر التاريخ
      سفير سابق هناك حكمة تقول بأن الماضي ينتهي عندما يلامس الحاضر. ودائما يجب ان يكون الحاضر هو الحدث وما عداه تشعبات فرعية وثانوية.

      أما في غابة سياسة المتأسلمين، نرى رأس الحاضر مغموس في دبر التاريخ، والماضي المنقرض عندهم لا يتوقف عند الحاضر، وإنمُّا يعيش في غياهبه ويهيمن عليه.

      والأمر والمشيئة لله!
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 5) » الحاضر مغموس في دبر الماضي
      سفير سابق هناك حكمة تقول بأن الماضي ينتهي عندما يلامس الحاضر. ودائما يجب ان يكون الحاضر هو الحدث وما عداه تشعبات فرعية وثانوية.

      أما في غابة سياسة المتأسلمين، نرى رأس الحاضر مغموس في دبر الماضي، والماضي المنقرض عندهم لا يتوقف عند الحاضر، وإنمُّا يعيش الحاضر في غياهبه ويهيمن عليه.

      والأمر والمشيئة لله!
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 6) » هل ترضى لنفسك ما ترضاه لغيرك
      متابع يااخي الكريم ..الموضوع ليس مناكفات ومحاولة مناطحة هامات علمية معروفة من اجل الظهور .. انا كمواطن استغرب كثيرا اصرار البعض والدفاع المستميت حول تزويج القاصرات .. السؤال هل ترضى لابنتك ابنة العشر سنوات ان يتزوجها رجل في الثلاثينات ؟.. ديننا ينص على ان "لا ضرر ولا ضرار" والمصلحة تقتضي عدم بيع بناتنا لبعض الناس الذين عندهم امراض نفسيه.. خاصة ونحن ندرك ان الشعب فقير والاباء سيجدون ضغوطاًًمن اجل تزويج بناتهم القصر.. ونعلم ايضا ان بنات اليوم لم يجدن تغذية سليمة وليست لديهن القدرة على تحمل ارهاصات الزواج المبكر .. ثم يااخي الزواج في سن الثامنه عشرة او السابعة عشرة لا نرى فيها ضرر الا على اؤلئك المرضى الذين يفضلونها قاصر.. بالتأكيد انت لست منهم.شكرا مأرب برس نرجو النشر
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 7)
      سؤال الدهر للزنداني الجديد حرية الأمة تنتهك وهناك جرائم حرب ضد المجتمع وحروب تطهير وإبادة يمارسها الحكام
      هناك تجويع وإفقار ونهب وحصار للشعوب واحتلال
      عن أي علماء تتحدث وفلسطين تستباح واليمن تدمر وتنهب ويقتل الحكام ابناءها؟؟
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 8) » خطاب السلطة وفتاوى التحريض
      هشام غانم خطاب السلطة يتحدد بأدوات سلفية كأشكال تحريض ضد المعارضين المتعلمين لسياسات التجويع والتوريث هذا المقال يصب في خدمة النزعة السلطوية الإنتقامية من قوى المجتمع الحية شكل جديد وفتوى تحريضية جديدة ضد الدكتور عبد الله الفقيه المعارض البارز وضد شرفاء في حزب الإصلاح استشعروا خطر الإبادة لوجود المجتمع الحر
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 9)
      توفيق الصبري أستطيع أجزم أن المدافعين عن حزب السلطة وحكومته الغاشمة التي نهبت وأفقرت شعب اليمن هم مخابرات ولصوص يتمسحون بقميص زنيداني عبد المجيد ودويلمي فتوى سفك دماء أهل عدن
      وإن تعودوا نعد

      والعاقبة للمتقين
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 10)
      معاركهم الطائشة ليس من حقهم ان ينتفضوا بهذه الصورة التي ظهروا عليها, لإشغال الناس عن إرتفاع الأسعار وإتساع مساحة الفقر والبطالة, وهما أبرز ما يضر بالفضيلة التي يزعمون الدفاع عنها, وليس من حقهم أن يكونوا في كل مرة أداة من أدوات الحاكم المستخدمة في أزماته السياسية لضرب حزب الإصلاح وتكتل اللقاء المشترك المعارض وإشغال الناس بالفروع عن الأساسيات والأولويات.

      والسؤال الملح بإستمرار والموجه للشيخ الزنداني وأصحابه: لماذا الصمت تجاه قضايا التوريث وإحتكار الوظيفة العامة وإفراغ أهداف الثورة اليمنية من مضمونها ونحر الوحدة الوطنية ونهب أراضي الدولة والأوقاف وحتى المقابر, والانشغال بقضايا لا تحقق فقط رغبات الحاكم بضرب الخصوم السياسيين وإشغال الناس عن الفساد والظلم والأسعار والحروب والسجون, ولكنها تسيء أيضاً للإسلام, الدين الذين وضع كرامة الإنسان وحريته وحياته أولوية, وما عداها فهو للوصول إليها؟.
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 11)
      معلومة للدكتور ينشغل الرئيس وحكومته وقادة الحزب الحاكم بالخطابات والتصريحات وخصوصا تلك المناكفات الموجهة للخصوم والفرقاء السياسيين، ولئن كان مبررا للرئيس أو حتى رئيس الحكومة والناطق الإعلامي للحزب الرد على أطروحات المعارضة إلا أن انشغال الجميع في السلطة دون استثناء بشتم المعارضة وكتابة المقالات وقصائد الشعر وإقامة الكرنفالات والمهرجانات كان ولا يزال ضربا من الجنون حتى وإن جمعوا ثروات شخصية مقابل هذا العويل، إذ لم يقم أحدا بواجبه في موقعه ولم يتركوا أحدا ليؤدي عمله.
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 12)
      مسلسل مكسيكي تمر أمة العرب والمسلمين بمحن وحصار وحروب إبادة ينفذها أتباع اليهود ضد شعوب المسلمين بأدوات وآليات عسكرية حربية جرائم حرب ومحاكم تطهير واغتيالات للمفكرين والشرفاء ومشاريع تطهيرية ومحاولات ابادة ومشاريع يهودية استئصالية بتعاون مجوسي وحكام عملاء عرب يعملون لليهود والفرس والصليبيين وحصار ظالم لشعب فلسطين .....
      هناك تنكيل ونهب لحقوق الناس في اليمن
      وهناك فساد متجذر يحارب القيم والفضيلة
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 13)
      محمد حيدر العامل المشترك في كل نواحي الحياة هو (الاخلاق) سواء كان المجال {سياسيا او اجتماعيا او اقتصاديا او عسكريا }

      فاذا دخل العامل المشترك في هذة المجالات كان فهمنا كاملا، وحججنا قوية بعلم، والاتفاقيات الدولية لاتهمنا، والله فوق الغرب
      ===> اي احنا بس كيف نوصل الى الجوكر الذي يوصلنا الى العامل المشترك
      7 سنوات و 5 أشهر و 17 يوماً    
    • 14) » هل يتأمل ويعتبر المحرضون
      محرر سابق بالميثاق موازنة الأمن والدفاع!!
      هذا مقطع للذين يوالون سياسات الشتم والقمع والتكفير للشعب من قبل من يحرض على الشتم للشرفاء في قادة التغيير
      للتأمل فقط

      ينشغل الرئيس وحكومته وقادة الحزب الحاكم بالخطابات والتصريحات وخصوصا تلك المناكفات الموجهة للخصوم والفرقاء السياسيين، ولئن كان مبررا للرئيس أو حتى رئيس الحكومة والناطق الإعلامي للحزب الرد على أطروحات المعارضة إلا أن انشغال الجميع في السلطة دون استثناء بشتم المعارضة وكتابة المقالات وقصائد الشعر وإقامة الكرنفالات والمهرجانات كان ولا يزال ضربا من الجنون حتى وإن جمعوا ثروات شخصية مقابل هذا العويل، إذ لم يقم أحدا بواجبه في موقعه ولم يتركوا أحدا ليؤدي عمله.
      7 سنوات و 5 أشهر و 16 يوماً    
    • 15) » الحكم بالأهواء
      الواقعي أرى أن بعض كتّاب الردود ينطبق عليهم المثل القائل مغنية جنب أصنج فالمقال في وادي وهم في وادي فالدكتور يتحدث عن حرمة الشريعة وقدسيتها وهم حالهم كمن يقول لهم هذا ثور قالوا إحلبوه . أرجوا ممن إنتقد الدكتور أن يقرأ المقال بإنصاف وروية لا بعنجهيه !!!!!
      7 سنوات و 5 أشهر و 16 يوماً    
    • 16) » خطاب السلطة يتحدد
      محرر سابق بالميثاق بعد عودته من سوريا بحماية الرئيس صالح
      القيادي الناصري عبد الرقيب القرشي يتعرض لمحاولة اغتيال.. ومصادر طبية تؤكد تحسن حالته الصحية
      تعرض القيادي الناصري السابق عبد الرقيب القرشي لمحاولة اغتيال وسط العاصمة صنعاء بعد خروجه من صلاة الجمعة ظهر اليوم.

      وقال مصدر محلي لـ"مأرب برس" إن القرشي كان خارجا من صلاة الجمعة, بمعية ثلاثة من أبنائه, وتعرض لمحاولة اغتيال من قبل قنّاص استطاع أن يلحق به جروحا خطيرة جراء إصابته برصاصات في خده وأعلى حاجبه امام البنك المركزي .

      وأضاف المصدر أن القرشي تم نقله إلى مستشفى الشرطة بصنعاء, في حين منعت عنه الزيارات, فيما تفيد مصادر طبية أن حالته الصحية تحسنت بعيد نزيف دماغي خطير.
      7 سنوات و 5 أشهر و 16 يوماً    
    • 17) » معلومة للدكتور
      باشراحيل توفي أحد المعتقلين في محافظة عدن من الذين كانوا قد اعتقلوا إثر مداهمات ليلية مساء أمس الخميس في حي السعادة بخور مكسر, وذلك بعد تعرضه لعمليات تعذيب أودت بحياته, في حين اندلعت مظاهرات منددة, واشتباكات بين مواطنين وقوات من الأمن والجيش إثر الإعلان عن وفاته.

      وقال القيادي في الحزب الاشتراكي اليمني, والحراك الجنوبي, واعد باذيب إن أحمد محمد عبد الإله دوريش في العشرينات من عمره وهو من أبناء محافظة الضالع, لقي مصرعه بعد تعرضه لعمليات تعذيب, إذ كان قد اقتيد مساء أمس بوحشية إلى إحدى عربات الأمن وتعرض للضرب المبرح أمام المواطنين, مشيرا إلى أنه توفي ظهر اليوم وأن جثمانه مودعة في ثلاجة مستشفى النصر العسكري بخور مكسر.

      ونفى باذيب أن تكون لدرويش أي علاقة بما جرى لمبنى الأمن السياسي في محافظة عدن السبت الماضي, مبينا أنه عُرف بحسن السيرة والسلوك لدى الجميع.
      7 سنوات و 5 أشهر و 16 يوماً    
    • 18) » فتوى سفك دماء أهل عدن
      محمود حيدر أتدري ما هو أسوء شيء ؟

      أن تكتب فيسطو على أفكارك فارغ يتم استئجاره لفعل ذلك بلا ادنى حياء ، تلك مهنة لا ادري كيف يمارسها من لا يستطيع أن يكثف حالة من الحياء والخجل على وجهة.

      ليس ذلك فحسب يا صديقي ، هي شراكة يتم صياغتها مع من يرون فيك القدرة على الكتابة والتعبير والانحياز للشعب ، إحساسهم بالنقص إزاء قدرتك تلك تجعلهم على ذلك النحو الفارغ.


      مناضلو المهرجانات جزء من تهريج كبير طال الشعب ، هي نضالات عاقرة تجيد فن الكلمة الراقصة ،ولاتستطيع ان تلهب الحماس الرافض لكل أشكال الاستبداد والفساد ، الذين يجيدون يا صديقي حبك الجمل ،وتحريك الحنجرة على ميكرافونات الاحتفالات ترف باذخ، يعبر عن حالة من التعايش الناعم مع الوضع، فيما تحتوي القسوة الشعب من كل جهاته الاربع
      7 سنوات و 5 أشهر و 16 يوماً    
    • 19) » سكان غزة المحرومون
      متابع أشاد الشيخ حميد بن عبد الله حسين الأحمر رئيس مجلس إدارة مؤسسة القدس الدولية بالموقف التركي تجاه قضية غزة والقضية الفلسطينية برمتها ونهجها حيالها الذي أعاد للأمة العربية الأمل في التحدث عنها بضميرها، متحدثا في ندوة "قوافل العالم.. لحرية غزة" التي نظمتها صحيفة إيلاف اليمنية عن التغييب العربي لمأساة ومعاناة مواطني غزّة المحاصرين وضرورة استنهاض الأمم والشعوب لفك الحصار عن غزة والعمل بالجهاد بالنفس والمال والسلاح لهذه الغاية السامية.
      7 سنوات و 5 أشهر و 15 يوماً    
    • 20) » القمع والتكفير للشعب
      محمود حيدر لم يسأل مداح الحاكم نفسه أن الذي حارب العربية والإسلام هو "عدو المعاهد العلمية عدو الشعب والتاريخ وعدو الصحابة والخلفاء الراشدين،وهو من عمم الغش والتزوير والفساد وكرس (الحوالات للمزمرين المداحين)))، من دماء المواطنين اليمنيين ،ومن أهل الضلالة والإفك، أعداء الجديد والتجديد والحداثة. واعلم(( أن أشقى الناس من باع آخرته بدنيا غيره))
      (((وسيعلم الذين ظلموا أي منقلبٍ ينقلبون)))
      7 سنوات و 5 أشهر و 15 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية