علي أحمد العمراني
قطر في اليمن ...طبيعة الدور والحضور
علي أحمد العمراني
نشر منذ : 7 سنوات و 9 أشهر و 4 أيام | الإثنين 18 يناير-كانون الثاني 2010 04:41 م

في حين تبنى كثيرون في المنطقة مواقف مناوئة تجاه اليمن ووحدتها في حرب صيف 1994 ، فإن الجميع تقريبا متفقون اليوم على أهمية الحفاظ على وحدة اليمن، أما قطر فقد كان موقفها مساندا لليمن ووحدتها في ذلك الصيف الساخن المتوقد ، أقصد صيف 1994، حين عز المناصرون والمساندون وكثر المتربصون والمعادون... وتواترت حينذاك أنباء مفادها أن قائدا خليجيا ، كان قد أحبته اليمن كثيرا ويحظى بتقدير كبير فيها ، توعد بتقسيم اليمن ليس إلى قطرين وإنما تمزيقه إلى عدة أقطار ، مع أن القائد الخليجي نفسه كان قد أعلن في يوم 22 / مايو / 1990 عطلة رسمية احتفاء بتحقيق الوحدة... والمؤسف أن المواقف وطبيعة العلاقات تتغير كثيرا في منطقتنا دون سابق إنذار ، وقد يحصل التبدل والتغير دون أسباب وجيهة ، ودون حسابات للآثار السيئة ، متوسطة وبعيدة المدى ، التي قد تطال آثارها الجميع مع مرور الزمن ...وفي حين استندت مواقف كثيرين إزاء اليمن ،آنذاك ، إلى موقف اليمن أثناء غزو الكويت من قبل العراق ، فإن موقف اليمن مهما قيل عنه لم يكن ضارا بأحد ، وهذا ما أكدناه من قبل ، غير أن مواقف غالبية أهل الخليج وردة فعلهم القاسية ، لا تزال تلقي بظلالها وأضرارها وأخطارها على اليمن إلى اليوم ... وواضح أن المنطقة لن تسلم من تبعات ذلك ، فالمخاطر التي تهدد اليمن اليوم وفي المستقبل لن تجعل الإقليم القريب بمنأى عن الأضرار والأخطار ...

وليس من باب الشماتة الإشارة إلى أن خطر الحوثيين الذي لم يعد يقتصر على اليمن ، أصبح يطال أهم دول المنطقة ، وأعني بذلك السعودية ، أما خطر القاعدة فيبدو أنه لن يستثني أحدا..

القطريون كان لهم موقف إيجابي تجاه اليمن في حرب 1994 ، وكان ذلك ولا يزال محل تقدير اليمنيين وعرفانهم ... وقد ينظر كثيرون إلى أن موقف قطر كان موقفا تكتيكيا ويأتي ضمن حسابات قطر الخاصة جدا وقد يندرج ضمن "قاعدة خالف تعرف" ... أو أنه ليس بعيدا عن عقلية ومواقف كثير من زعماء العشائر وسياساتهم البدائية التي عادة ما تعبر عن ذاتها من خلال مواقف تقوم على قاعدة كن دائما على نقيض غريمك وفي موقع مغاير تماما...وسمعت أن شيخا من رؤساء القبائل في اليمن عبر عن ذلك ذات مرة ، وقال ستجدونني دائما في الموقف المقابل والمعاكس لمواقف الشيخ عبد الله وأبناءه ! وقال أيضا : ستجدون ذلك سواء كانت مواقفهم " صح أو خطأ" !

في مقال سابق ذكرت أن قناة الجزيرة الفضائية قد قلبت ظهر المجن لأهل اليمن حيث بدا أنها تنفذ حملة لتقويض الاستقرار [ المزعزع أصلا ] في اليمن ... وقد تبنت ونفذت الجزيرة برامج عدة بدا وكأنها تكرس سياسة التقويض تلك وتؤجج الأجواء الملتهبة جدا ، وأشرت إلى برامج في الاتجاه المعاكس ومنها البرنامج الذي استضاف المساوى والنقيب وبرنامج آخر كان عن الأقليات في العالم العربي لكن مقدم البرنامج دفع النقاش في اتجاه الحوثيين وأهمية أعطائهم حق تقرير المصير وتأييد حمل السلاح وأخذ الحقوق بالقوة ... وعند بداية الحرب السادسة في صعده يوم 12 /8 / 2009 أذكر أن الشريط الإخباري لقناة الجزيرة قد تضمن أكثر من عشرة أنباء كانت تبث في نفس الوقت وكلها عن حرب صعده ، واستمرت القناة على نفس المنوال إلى اليوم وشاهدت يوم الخميس الموافق 14/ 1/ 2010 عشرة أخبار عن اليمن في شريط الأنباء لقناة الجزيرة ، ولا تشبهها في ذلك إلا قناة العربية في تغطيتها للأوضاع في إيران ، ولكن ربما ليس بنفس الكثافة والإثارة والتركيز والحدة ، ومعروف أن قناة العربية ليست محايدة ولا موضوعية في تغطيتها للحالة في إيران ، وواضح أن السياسة والمرامي التي تنطلق منها العربية لا تتمنى الخير لإيران، غير أن شريط الأنباء في قناة العربية في نفس اليوم الخميس 14/10/2010 ، تضمن ثلاثة أنباء فقط عن إيران ومثلها عن اليمن ...

وحيث يصعب تبرئة الجانب اليمني من التخبط والأخطاء الكثيرة التي قد تعبر عن تسرع واستعجال وارتجال في تبني بعض المواقف ، غير المفيدة لليمن ، والتي قد تغضب الأصدقاء وتخيب ظنهم و تتسبب في استعدائهم بدون ضرورة ، ومنهم القطريون وقبلهم الكويتيون ، فلا بد أن كثيرين في اليمن قد خاب ظنهم في قطر عندما لاحظوا التغير في سياستها تجاه اليمن لأسباب لا ترقى بأي حال إلى أن تكون ردة الفعل القطرية من نوع التعاطف مع الحوثيين أو الترويج للانفصاليين.. ولا بد أن كثيرين ومنهم الكاتب نفسه ، قد استنتجوا أنهم إزاء موقف وردة فعل أخرى ، لا تخرج عن المألوف في سياسة أكثر قادة عرب اليوم ، التي لا تستند إلى رؤى بعيدة المدى أو إستراتجيات مستقرة نسبيا ، أكثر من استرشادها وتأثرها بإرث ثقافة العشائر والأعراب الذين تستفزهم الصغائر ، وتتحكم فيهم الأحقاد الشخصية ، وقد لا يترددون في ممارسة التظالم إذا ما سنحت الفرصة ودعت إلى ذلك القدرة ، وقد يجهلون على بعضهم فوق التصور والتوقع كما قال أحد الشعراء الملوك الأقدمين، "فنجهل فوق جهل الجاهلين "...والمفارقة أن طغيانا من طراز جهل جدنا الملك عمرو بن كلثوم لا يكون إلا على الأقربين الذين نسميهم دائما أشقاء ، لأنه مقدور عليهم بسبب الضعف أو الفقر أما الغرباء الأقوياء فالحال مختلف معهم في زمن ابن كلثوم وزمننا أيضا...

على إثر زيارة وزير الخارجية لقطر ، أعلن هناك عن مرسوم أميري بإنشاء مؤسسة قطر للتنمية في اليمن ، وبقدر الامتنان الذي تستحقه قيادة قطر لمجرد مبادرتها تلك ، أتطلع إلى أن لا نكون مبالغين أو متعجلين إذا قلنا أن هناك أملا في أن قيادة قطر بقدر ما تتمتع به من الديناميكية والنشاط ، فإنها تتمتع بإحساس وتفكير ورؤية إستراتيجية خلافا لما ألفناه في قادة عرب آخرين ، خصوصا إذا ما ربطنا موقف قطر من وحدة اليمن عام 1994 ، بمبادرة قطر اليوم ، التي تعد سبقا مهما، في إنشاء مؤسسة للتنمية في اليمن ، وهذا يرجح أن ما حدث في الفترة القريبة الماضية لا يعدو أن يكون مجرد عتب قطري عابر ربما أنه كان "زائد شوي" ، في تقديرنا على الأقل ، غير أنه يمكن الحديث عن إستراتيجية قطرية ثابتة تجاه اليمن... هل هناك تأثير لتلقي قادة قطر الكبار تعليمهم العالي في جامعات عالمية تعنى كثيرا بالتفكير الإستراتيجي وتقلل من آثار تقلبات وانفعالات آنية تحكم علاقاتنا ومواقفنا إزاء بعضنا ؟ ربما ، بل يرجح ذلك ! .. قد يقول كثيرون تريثوا ، مهما يكن ، فأنتم تعيشون في الزمن العربي الصعب ، غير أن مبادرات قيادة قطر تكرس سياسة تظهر قطر نموذجا مفعم بالحيوية والفعالية في مجالات عدة ، ولكن بالطبع ليس في كل المجالات ، حيث يمكن الإشارة إلى أن الكويت لا تزال تعد أكثر ريادة وتقدمية من بقية الدول العربية ، بما في ذلك قطر ، وأعني ريادة نسبية في مجال الحريات والمساءلة ومؤسسية الحكم ، وإن كان هناك من قد يشير إلى انكفاء كويتي على الذات منذ غزوها عام 1990 ، وتغير ملحوظ في الحيوية والفعالية والإيجابية إزاء المحيط الأقرب ومن ذلك مع اليمن ...

خلافا للأستاذ علي الجرادي في مقالة له هنا في الأسبوع الماضي ، لا أرى أن قطر حريصة على العودة إلى اليمن من أجل تبني دعم الحوثيين ثأرا من السعودية التي أشار إلى أنها تدعم " بني مرة " ضد قيادة قطر...ولا بد أن يكون مفهوما أن أهل اليمن يرفضون قطعيا أن تكون بلادهم ميدانا لتصفية حسابات أطراف دولية غالبا ما تدعي الصداقة لأهل اليمن أو أخرى إقليمية ندعوها دائما شقيقة ... وفيما يخص القطريين فإن اهتمامهم باليمن سابق على ظهور الحوثية ، ونرجح بقوة حسن نواياهم تجاه اليمن وسلامة مقصدهم وبعد نظرهم..وبقدر تعاطف أي طرف مع الحوثيين ، فما بالك بدعمهم ، فإنه سيخسر الثقة والاحترام والود والعلاقة مع بقية أهل اليمن بما في ذلك حكومة اليمن نفسها... وبقدر ما نقدر لقطر استعدادها لدعم إعادة الإعمار في صعده الذي سبق وأعلنته من قبل غير أنه لا يتوقع حصر اهتمام قطر بصعده وحدها ، فهناك العديد من المناطق التي تتطلب الاهتمام . ولا بد لمن يهتم باليمن أن يركز دعمه فيما يعود على حاضر اليمن وأهلها وأجيالها القادمة بالخير والنفع والاستقرار والحياة الكريمة مثلما كانت تفعل الكويت من قبل في التركيز أكثر على التعليم والصحة وكلما له علاقة بالتنمية البشرية وخلق فرص العمل ... أما الدعم الذي يقدم لأشخاص بعينهم وكثير منهم أقرب إلى كونهم أمراء حرب منهم إلى مواطنين صالحين مخلصين محبين لليمن ، فإن ذلك مما ضر كثيرا ويضر باليمن وأهلها ومما يكرس الفوضى والفساد والتطرف والكراهية ، ولا يعبر عن حسن نوايا تجاه شعب ودود وعريق ويفهم ويدرك كثيرا وإن تعداه الحظ لبعض الوقت أو جانبته الصدف الجيولوجية والثروة النفطية الهائلة ...

ستظل اليمن تقدر اهتمام أصدقائها المخلصين وأشقائها الخيرين ..فمرحبا بهم جميعا ومرحبا بقطر الشقيقة والأهم من ذلك مرحبا بقطر الصديقة الخيرة المخلصة دائما.. فلطالما تعرضت اليمن للضيم من كثير من أشقائها الأقربين ، وللضرر والخطر حتى من بعض أبنائها الظالمين الجشعين ، والضالين أيضا ومنهم الحوثيون والانفصاليون والقاعدة أيضا ..

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 20
    • 1) » قطر حب الجميع ..
      أبو خالد في البدايه وجب الشكر لكاتب المقال / الدتور منصور العمراني . الذي اوضح القليل من حقائق الدور الخفي لدولة قطر في اليمن . والذي ليس بخافي على المسئولين المعنين في الحكومه, ولكن قديكون خافيا على العامه . وسوف نضع النقاط على الحروف .. فموقف قطر في صيف 94 م ليس حبا في اليمن الموحد من عدمه .. وانما كرهالموقف { معاويه} في ذاك التاريخ . وعندمتا اتخذ{ معاويه نفسه }موقف مساندا لوحدة اليمن .. اتجهت قطر في الأتجاه المعاكس .. اذن الروئ واضحه . ان قطر ومن وقت طويل / مثل قوس قزح دائما مخالفه لأخوانها الخليجين . لقد دعمت قطر الحوثين بكل أشكال الدعم .. وكانت العراب المخلص والوفي لأيران .. ومعهم بعض الزعماء المعتوهين المهبل . ودعمت دولة قطر البيض بالتمويل الكامل بمشاركة ايران ونقله الى النمسا , وحركت الأنفصالين في الجنوب ومولتهم .. ودعمت قطر ومعها ايران القاعده في اليمن , وسخرت اعلامها ممثلا في قناة الجزيره بشكل واضح ومفضوح والشرههعلى المراسلين اليمنين الذين يسايرون اطروحات الجزيره الخاسره والمخزيه في اليمن وفي كل مكان .. بصريح العباره يريدون ادوار اكبر من حجمهم؟! ورحم الله امرئ عرف قدر حجمه . ولن تعود قطر الى رشدها حتى يحصل لها ما يفوقها من الطيش التي هي فيه .
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 2) » وطن لاننتمي اليه
      حسين الثريا نشكر الاستاذعلي العمراني على حسه الوطني العالي ولاكن يااستاذ دولتنادوله غير وطنية واختزلت الوطن في اشخاص حتى اننانشعر اننالاننتمي لهذا الوطن وان من يتكلم بحس وطني فانه في ظل هذه السلطة انمايدافع عن مصالح السلطة وليس عن مصالح الوطن فلللاسف الشديد لم يعد هناك وطن
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 3) » الف شكر يا استاذ علي
      الخطاف الف شكر يا استاذ علي بس طولت في الموضع وخلطت بين المواضيع فماعرفنا قطر معنا ولاعلينا
      ممكن توضح لنا من هوالقائد الخليجي الذي توعد بتمزيق اليمن
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 4) » تقدير واحترام
      صالح الهياشي تحياتيا وتقديرنا للاستاذ المثقف /علي العمراني الذي وضع النقاط علي الحروف ونعتزكثيرابقلمه الرائع والذي شخص في مقاله كل مايختص باألدولة العزيزة قطر تجاه اليمن والي الامام ياأستاذنا العزيز
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 5) » الشقيقه الكبرى قطر العظمى
      محمد أي شقيقه واي بطيخ يا أستاذنا القدير / العمراني .. قطر دوله لها نهج وفكر ويتلخص لخدمه التوجه القطري وما يخدم مصالحها الرئيسيه في ايجاد علاقه متوازنه مع دوله ايران وامريكاء وحليفتها دوله اسرائيل وهذا التهج معروف بسياسه التقيه والتستر خلف غطاء مقاوم ودعم الحركات المقاومه مثل حماس وحركات تحرير النيجر ومالي والعفر والصومال والجن اولعفاريت المهم قطر تسير وفق رؤيه امريكيه ونهج ايراني صهيوني يحاول أن يمتطي خيل العروبه وأحيانا الديمقراطيه , فالكل يعلم أن قطر تدعم الحوثه ووفرت لهم غطاء ودعم اعلامي ورسمي من خلال اتصالات امير قطر ورسله لرئيس الجمهرويه لايقاف الحرب وستدعم قطر تثبيت وقف الحرب بمليارات الدولارات أما انها ترسل مساعده أو دعم للنازحين او تؤيد الحكومه فهذا مستحيل القطريين ببساطه يراهنون على استقرار اليمن ووحدته ..
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 6) » عتب
      محمد اليحيري بداية أعتب على كاتب المقال لأنه هذه المرة لم يوفق على غير العادة حيث بدا مقاله مقطع الأوصال حيث أنني بالكاد تمكنت من لملمة موقف معين .. أما من حيث اهتمام قناة الجزيرة بأخبار اليمن فكما تعلم سيدي الفاضل أن الأخبار لاتطبخ في غرفة الأخبار بقدر ما تأتي جاهزة وماعليك سوى اتخاذ قرار نشرها أوتجاهلها وإذا تجاهلت أخبارا من بلد مثل اليمن فأنت تعمل خارج العصر والمهنية وباعتقادي أن ما ينشر هو أقل القليل وبدل أن نعتب على وسائل الإعلام يجب أن نوجه نقدنا إلى القائد الرمز الهمام المشير الذي يعبث في اليمن ويجب أن نتصدى جميعا لسياساته الخرقاء هل تعلم سيدي أن الرئيس شخصيا وقع على تعهد بحضور قمة غزة ولكنه لم يلتزم بوعده كعربي ولم يرسل أي ممثل عنه واليوم تتداول مجالس شيوخ الخليج بأن الزعيم قبض الثمن .. هذا ياسيدي ما يقال عننا نحن اليمنيين الأباة حيث جاء من جعلنا في أسف سافلين .. تعيش اليمن وهي في مهجنا ...
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 7) » ....
      الذيب اعتقد ياعمراني ان قطر فعلت مع اليمن الكثير الكثير واعتقد انها لن تحاسب شعب اليمن على مافعله علي صالح اتجاهها وطعنها بالظهر ايام قمة غزة !!
      وانا لا ادافع عن قطر ولا عن غيرها ولكن لو كنت حاكم قطر دعمت الحوثيين علناً ومديهم بكل ما استطيع واعتقد ان الحوثيين جزء من شعب اليمن ظلمهم علي صالح ولانهم رجال رفضوا الظلم وقالوا لاسمع ولاطاعه !!
      قطر صبوره على جيرانها كلهم دون استثناء وربما لصبرها مبررات منطقيه ولكن كل شي وخيانة علي صالح لهم في غزة يهون ولو انت تقول الحق كان ذكرت هذا الموقف حتى يطلع الشعب اليمني على الامور كلها ويعرف عدوه من صديقه!!

      باقي اقول للاخ اللي يسئل عن الزعيم الخليجي اللي لم يوضحه العمراني هو الشيخ زايد بن سلطان رحمة الله عليه واعتقد انه لم يجعل يومي عطلة وطنيه بمناسبة الوحدة ولم يقول انه سوف يمزق اليمن كما ذكر الكاتب !
      ولكن هذا رايه هو مسؤل عنه امام الله وامام الناس!!
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 8) » عبدالاله تقي
      تحليل عظيم كعادة الاستاذ علي يتعمد إلا الحيادية والتحليل المعتمد على مبررات الجانب الآخر كي تبدو الصورة واضحة. لا ننسى أن اليمن بموقفها الأخير ضذ قطر وضذ قضية المسلمين الهامة وهي التي حددت موقف اليمن من حرب غزة ليس موقفا بسيطا أبدا ولا ننسى موقف أمير قطر حينما أعلن تخلف اليمن عن ركب مساندة غزة حينما انقسم الموقف العربي نصفين! كما ان مجيء قطر كمحكم لابد أن يساوي بين الطرفين الحكومي والحوثي وإلا فماهو بمحكم....
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 9) » الحليم والاشارة
      صالح جعشان اتخذ الكاتب مقولة تكفي الحليم الاشارة وباليمني الفصيح ضربة في الحمار وضربة في الوطاف وعلى كل حال يجب أن ننهي الظلم فيما بيننا داخل الوطن ونرتب وضعنا اما الاشقاء فكل دولة حرة في مواقفها فالصداقة تنتهي والمصالح تبقى
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 10) » حبل الكذب قصير
      يافعي مغترب في قطر قطر وحكومتها مواقفها مع اليمن في 94 لاينساها الا جاحد!!
      وساطة قطر في موضوع الحوثي كان لصالح اليمن ولكن نحن نعرف من الذي يصرح بكلام ويعمل عكسه/ الحكومه اليمنيه تعودت على الكذب وقطر لايعجبها اللف والدوران عندما تكون هي الوسيط
      فانظروا الى لبنان كيف استطاعت قطر ان تقرّب الفرقاء هناك وايضا في السودان !! اما نحن في اليمن فالحكومه اصبحة غير ذي مصداقيه
      الرئيس يوعد امير قطر بحضور قمة غزه وبعد يومين يعتذر له!!
      هذا غيض من فيض من كذب حكومتنا الموقره
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 11)
      يمني وبس للاسف انه حتى كتابنا يكرسون مفهوم اننا تحولنا لشعب شحاث ... ونقيم علاقتنا مع الدول بمنطق من يدفع اكثر فهو الاقرب ... لك الله يا يمن العزه والشموخ صار وضعك مدعاة للشفقة وانشاء جمعيات خيرية لاجلك ... لك الله يا يمن العزة والشموخ صار كل شييئ فيك مسخر لاستجلاب المساعدات ( الشحاثة الرسمية ) دون حيا ولا عفه ولا خجل... المشكلة انه لا زال هناك من يصفق للمنجزات والنقلات النوعية
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 12) » مجرد سؤال
      المحتار أريد أن أعرف هل تعليقاتنا على المقالات يقرأها أصحابها أم أننا نتحدث مع أنفسنا ؟؟؟ أرجو من الأخوة في الموقع أن يبينوا لنا ذلك حتى لا نكون كالذي يتحدث مع نفسه فيتهم بالجنون ؟؟؟؟؟؟؟
      7 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 13)
      أبو طه اليماني بدية خالص الشكر والتقدير للاستاذ القدير على مايتحفنا به من نفثات للصدر وإمدادات الفكر وجولان الروح وخلجات النفس وزخات القلم وحركات الانامل .....

      قد يصدق على الشقيقة قطر بالنسبة لحال يمننا الحبيب قول القائل
      رعى الله من نهوى وإن كان مارعى حفظنا له ذلك العهد القديم فضيعا....
      وكما يقال عن السياسة أعدء الأمس أحباب اليوم وبالعكس أحباب الأمس أعداء اليوم لأن السياسة العربية غالبا تقوم على المصالح والمصالح الشخصية وووووووو

      الخلاصة الكاتب أجاد وأفاد والمقال لايحتاج إلى تعليق أو إضافة شكررررررررا مرة اخرى أبد الرشيد........
      7 سنوات و 9 أشهر و يومين    
    • 14) » عنوان في وادي وموضوع في اخر
      ابو نايف +لا ادري لماذا تشعب الافكار في موضوع الدكتور ولماذا نحن كيمنيون لا نحسن الظن بمن يمد يد العون ويكون لنا سند,,اذا تحدثنا عن قطر يجب ان نتحدث عما انجزته في اخر 10سنوات لقد جالت وصالت قطر رغم صغرها الجيوغرافي اقصى المعمورة وادناها طولا وع8رضا شمالا وجنوبا تشارك في حل النزاعات وتستضيف الخصوم وتدعم وتدفع من جيبها لرغبتها في وحدة الصف,, ولنا نماذج معها في لبنان والسودان والصومال وما تم من مصالحة بين ليبيا والمملكة,, هنا كان يجب على الكاتب الافاضة والاسهاب,, اما عن اداءها لتلك المهام من باب منافسة السعودية وخروجها عن طوعها فهذه السياسة, لنضرب مثال: الشاب قبل ان يكبر وينضج يسمع كلام والده ويطيعه وينفذه دون تهاون لكن مع مرور الوقت وكبر الشاب وزواجه تحتم عليه ان ينهج مسلكه الخاص بل ان يخرج من بيت ابيه ويكون نفسه الخ الخ..
      هذا حال قطر والسعوديه؟ فلماذا نلومها على فعلها؟
      7 سنوات و 9 أشهر و يومين    
    • 15) » التعليق العقيم
      نبض الشاارع كم تمنيت لو ان كل من قام بالتعليق على مقال الاستاذ/علي العمراني قد تمكن من قراءته جيدا واستيعاب ما قصده الكاتب..
      واناهنا اعتب على من يعلقون لمجرد التعليق دون المام منهم بالموضوع
      بل حتى انني اشك ان البعض منهم لم يقرأ من المقال الا عنوانه ومع هذا انطلق سريعا ليعلق بما يجول في ذهنه وبعيدا عن الموضوع وكأنه يغرد خارج السرب ..
      المقال جاء ليوضح امور متعدده في المواقف العربية الهوجاء التي تحكمها وتتحكم فيها العقلية الجاهلية التي لا تستند الى مواقف استراتيجية وهو بسرده للاحداث لم يقصد نكران للجميل لبعض مواقف الاشقاء بدعمهم للوحدة اليمنية ولكننا هنا لا نريد ان تكون تلك المواقف متقلبة مثل احوال الطقس يوم مستقرة ويوم ساخنة تحرقنا بلهيبها وان لا تبنى بحسب الاحداث الانية بل يجب ان تكون ثابتة ومبنية على نظرة مستقبلية وسياسات لا تتغير بتغير اصحابها وهذا ما نتمناه ونتامله في قياداتنا العربية .
      7 سنوات و 9 أشهر و يومين    
    • 16) » thank you thank you
      abdalhakeem alrshdy Nice words and beautiful sites include urban and Mr. Ali thanked the many thank him for choosing topics that beautiful and wonder about the reader has before him was confused and unclear and I professorial Ja able to clarify what some might ignorant thank again
      7 سنوات و 9 أشهر و يوم واحد    
    • 17) » ألأنتقائية
      يحيى بداية اتوجة بالشكر الجزيل للاستاذ على الحرفية العالية التي ابداها في كتابة هذ التحليل.
      صحيح ان هناك أخطاءارتكبت من قبل الساسة في اليمن ولكن هذا لايبرر لقطر ان تلعب على اوتار التمزيق .
      استوقفني في هذا المقال ذكر قناة الجزيرة واحببت ان اضيف ان قناة الجزيرة اصبحت تعتمد في تغطيتها للاخبار علا الانتقائيةحيث انها تغطي الاخباربناء علا توجهات السياسة الخارجية القطرية فعلى سبيل المثال لا الحصر عندما كانت علاقة قطر مع السعودية ليست جيدة ضهرت برامج وثائقية تمس مباشرة بالأسرة الحاكمة السعوديةمثل سوداء اليمامةوعندما تحسنت العلاقات اختفت هذه البرامج نهائيا
      واخيرا اتمنى كل الخير ليمن العروبة والايمان
      7 سنوات و 9 أشهر و يوم واحد    
    • 18) » تنويه للاخوه القراء
      عبدالحكيم الرشدي تنويه للاخوه القراء ولو كان خارج عن الموضوع لاكن اود اخباركم بانه سوف تكون للاستاذ علي العمراني يومنا هذا الخميس بتاريخ21/1/2010
      لقا على قناة السعيدة الساعه التاسه مسأ وسوف نتعرف عليه اكثر فمنا الكثير يعرفه من خلال قراءة مقالاته فقط
      7 سنوات و 9 أشهر و يوم واحد    
    • 19) » مششششششششششششكور
      ابو محمد شكراًللاستاذ علي العمراني على هذا الموضوع الذي يفيد من قراء.والواضح من تعليق بعض الاخوان انه لم يقراء ولم يستوعب الموضوع حسب ما طرحة الاستاذ الفاضل ,ليس هناك خلاف ان اليمن تمر بمرحلة صعيب فهي على" شفى جرفً هار"لاكن انشاء الله بجهود المخلصين من ابناء هذا الوطن الغالي ,سيكون اليمن انشاء الله بخير ,اما بالنسبة للأشقاء العرب فنحن نرحب بهم في اليمن كداعميين ومستثمرين ونبداء صفحة جديدة مع الكل ,الا من يمس بأمن الوطن فنحن لة بالمرصاد سواً,حوثيا او من القاعدة التي زاد لها النفوذهذة الايام,واقول لابنا اليمن قفوا صفاً واحدا واعملو معا,ولاتتركو فرصة لمروجي الافكار الضالة تطغا على عقولكم .ودامت اليمن حرة ابية .ودمتم يا ابناء اليمن الكرماء في خير واباء وشموخ وفخر ببلدكم اليمن السعيد وفي الاخير تقبلو تحياتي ""ابو محمد""
      7 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً    
    • 20) » الواقع
      حسين محمد المظفري قرات مقال الاستاذعلى العمراني بالصدفه وانا خارج الوطن عند احد السياسين المثقفين ولذلك لم استطيع التعليق لانني قراته امس اتفق مع الكاتب بتشخيصه الحاله القطريه ودور قطر في اليمن ونتمنى التوفيق للموسسه القطريه اذا كانت لله في لله ولمصلحه اليمن اما قناه الجزيره بالفعل لم تحترم مشاهديها بطريقتها العجيبه وتصوير اليمن وكاننا في الصومال مع احترامي للصومال حتى تصوير مراسليها في اليمن لاي حدث في صنعاء لايصوروا الا اسوء مناطق العاصمه ونشكر المراسل اليمنى مدير مكتب الجزيره على اختياره تلك المناطق وهذا يدل على سياسه متعمده منهم لتشويه اليمن وارد على تعليق الشيخ حسين الثريا وهو من رموز المحافظه ان الوطن موجود ولن يزول وسيبقى الشرفاء وسنذكرهم اما المرتزقه فسيذهبوا الى مزبله التاريخ فلا بد من التفاول ومهما اظلمت لا بد من شروق الشمس واشكر الكاتب على مقاله
      7 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية