د. عبدالخالق هادي طواف
اليمن في مهب رياح الخليج العربي – الفارسي
د. عبدالخالق هادي طواف
نشر منذ : 8 سنوات و شهر و 15 يوماً | الإثنين 02 نوفمبر-تشرين الثاني 2009 05:12 م

يبدو أن اليمن أصبح بديلا لساحات الصراع التقليدية بين الدول الخليجية وملالي إيران, حيث يأتي دعم إيران لجماعة الحوثي في هذا السياق, حيث تدعم هذه الجماعة الضحلة الأفكار والمبادئ لرغبة مكبوتة منذ زمن في تطويق السعودية, تلك الدولة الضخمة بالنفط والتأييد الغربي والعربي, والمحروسة بأرض الحرمين الشريفين.

ورغم أن علاقة اليمن بإيران قوية منذ غابر الزمن, وتحديداً منذ أن استدعاهم سيف بن ذي يزن لطرد الأحباش المحتلين لعرش والده, إلا أن ذلك لم يردع الفرس عن ضرب استقرار وأمن وسكينة اليمن نكاية بالجارة الشمالية, وفي نفس الوقت فقد أضروا باليمن ليس بقتلهم لسيف بن ذي يزن - والذي تجرع من نفس الكأس الذي استورده - ولكن بجعل اليمن ساحة صراع بدلاً عن لبنان.

لبنان يبدو أنه ساحة حرب فقدت بريقها, ولم يعد يستدعي الصراعات والحروب, فقد توصل الطرفان السعودي والإيراني إلى أن الصراع في لبنان يجب أن يكون بطريقة أخرى, حيث أصبح الطرفان يعمرا لبنان وينعشا اقتصاده وينفذا الاستثمارات الضخمة فيه ويبنيا بناه التحتية. وهي حرب مكلفة اقتصادياً للطرفين ولكن اللبنانيين بوعيهم وحسهم الوطني دفعوا بالطرفين إلى مربع المنافسة في إنعاش اقتصاد بلدهم, وأخر جولة كانت من صالح الملك عبدالله بن عبدالعزيز خادم الحرمين الشريفين حينما تكفل بمصاريف المدارس لكل طلاب المدارس في لبنان, فاستحق الشكر وعظ الملالي أناملهم غيضاً من عدم تبادر مبادرة بسيطة كتلك إلى أذهانهم قبل غريمهم "الوهابي".

أما اليمن فهو ساحة صراع لا تستدعي إنفاق المليارات, حيث كسبت إيران طرفاً يؤمن بأفكار ثورتها في شمال اليمن, ولا تحتاج هذه الجماعة لمليارات الدولارات بل القليل اليسير, فهذه الجماعة تملك أصلاً أموال تجارة المخدرات والسلاح الذي يتم تهريبه إلى السعودية, وقد تكون هذه المخدرات من إيران بقصد إفساد شباب الخليج وإلهائهم عن واقعهم ومسؤولياتهم, بحيث تسهل عملية السيطرة والانقضاض مستقبلاً وهي لعمري خطة إستراتيجية تطبخها "الجمهورية الإسلامية" على نار هادئة.

كذلك فإن السعودية تكتفي في اليمن الفقير - والبالغ تعداد سكانه ما يقرب من 25 مليون نسمة - بتشجيعه على إنهاء التمرد الحوثي وإحباط مساعي وأحلام إيران. ولكن الدول الخليجية كلها لم تسهم مع اليمن في إنجاح هذه المساعي. ورغم ادعاء البعض بأن السعودية تدعم اليمن دبلوماسياً أو عسكرياً فإن ذلك لا يغطي على مسألة أن اليمن يواجه جيشاً حوثياً منظماً ومدرباً ومسلحاً يرتع في بيئة جغرافية تحاكي الطبيعة الأفغانية التي قهرت الجيوش السوفيتية والأمريكية ودول التحالف, إن كسب المعركة ليس بالسلاح فحسب, حيث أن اللاجئين أصبحوا يشكلوا ضغط كبير على الجانب اليمني لإيقاف الحرب وأصبحت معسكرات اللاجئين تتسع وحاجاتها تتضخم يوماً بعد يوم, وهو ما ينذر بكوارث صحية وإنسانية ضخمة, وخصوصا مع حلول فصل الشتاء البارد في مناطق صعده وعمران التي ترتفع عن سطح البحر 3500 متر, فلماذا لا تتكفل دول الأشقاء الخليجية بالذات ببناء المدن الجاهزة لهؤلاء اللاجئين. ألا يعد ذلك بمثابة تغيير للصورة السيئة التي رسمها الحوثي وجماعته لهؤلاء المواطنين عن الخليجيين "والسعوديين الوهابيين" تحديداً.

والغريب أن الخليجيين مشغولين باستثماراتهم ومشاريعهم "العملاقة" من فنادق ومراكز تسوق وناطحات سحاب, ناسين أن اليمن يواجه لحظات مصيرية في تاريخه المعاصر. فمن خطر جماعتين تؤمنان بأفكار رجعية وغبية تريد تحريم كل ما يمت للغرب بصله وهما الحوثة والقاعدة, إلى الحراك الجنوبي الذي يهدد بتقسيم اليمن إلى دويلات واقطاعيات قبلية, ويعتقد الكثيرين أن الحوثيين مضغة إيرانية بامتياز, في مقابل أن زعماء الحراك الجنوبي مضغة خليجية بتفوق, حيث أن الحوزات والشخصيات الإيرانية ما فتئت تتعاطف من الحوثيين وتدعو إلى نصرتهم, وكذلك من جهة أخرى فإن زعماء الحراك الجنوبي يلبسون العقال والدشداشة ويستخدمون قنوات الإعلام الخليجي ويتجولون في الخليج بتابعيات وجنسيات ويجروا المقابلات والأحاديث التي تطعن اليمن ووحدته من أراضي تلك الدول, حتى كثر الهرج المرج وصرنا نتساءل هل الدول الخليجية تقف نفس موقف إيران التي ينفي مسؤوليها الرسميون أي علاقة لهم بالحوثيين فيما رجال الدين والحوزات ينوبون عنهم في إيذاء اليمن؟, أم هل صار الخليجيون يدعمون الحراك بدون أن يدروا؟ هل طويلي العمر يدعموا اليمن في أقصى الشمال فحسب فيما هم يتجاهلون مشكلاته في الجنوب؟ لماذا يتردد ما يتردد عن دور قَطَري سلبي أو متجاهل لمشكلة الحوثيين بعد أن تم رفض مشروع مصالحتها الذي ساوى بين الحكومة الشرعية وعصابة الحوثي؟

لعلها مجرد تهيأت تراءت لي في لحظة يأس أن أذكر ما ذكرته, ولكن الخليجيون معنيون أكثر من غيرهم باليمن وبنائه والعمل على استقراره وامتصاص بطالة أبنائه, ليس عن طريق المنح والهبات, ولكن عن طريق فتح باب العمالة الذي أغلق عندما أبدى اليمن تعاطفا مع من سعدت إيران بشنقه, لا نريد أن يتبرع الملك السعودي بنفقات المدرسة لفقراء الشعب, أو لقاح الأنفلونزا, وإن كانوا يستحقونها, بل نريد فرص عمل فحسب ولا نريد فرص عمل مرتفعة الدخل, فيكفي فرص العمل تلك التي لا يمكن لشباب الخليج ممارستها, لا نريد مساعدات بل نريد استثمارات إستراتيجية, وليس مجمعات فندقية وشاليها ومراكز استجمام واستراحة لشباب الخليج الباحثين عن المتعة في جبال إب وعدن.

الشعب اليمني يستطيع أن ينتج ويبني ويعمر ويشيد المصانع والمزارع وكل المشاريع الإستراتيجية التي تحسن واقعة وتطور مستقبله, ولكنه يريد من يضعه في أول الطريق وسنجده بعدها مبدعاً وخلاقاً. وهذه مهمة الخليجيون الذين سيجدونه حينها مناسباً للدخول في مجلس التعاون ولعب دور أكبر في صياغة المعادلة الأمنية في المنطقة, وإذا كان الملك عبدالله كسب الجولة بتبرعه لجميع طلاب لبنان بالأقلام والدفاتر والحقائب المدرسية فإنه يستطيع كسب الجولة هنا في اليمن ليس بالأقلام والدفاتر ولكن بالحب والرغبة الصادقة في إخراج اليمن من أزمته.

إن القضاء على الحوثي ليس آخر المشكلات, فالقضاء على الحوثي صار وشيكاً ولكن مرحلة ما بعد الحوثي هي مرحلة خطيرة للغاية وأخشى ما أخشاه أن يتحول النصر إلى هزيمة بعد سنوات قليلة, حيث أن الفقر والبطالة والجهل وانتشار السلاح في اليمن يجعلها قنبلة موقوتة في المنطقة.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 20
    • 1) » كل اناء بالذي فيه ينضح
      Yahya عجبت لكاتب المقال كيف يتخبط في الفاظه وفي منهجه . ونسي بان الكلمه مسؤليه وان الفتنه اشد من القتل فلم يراعي ادب الخطاب ولااحترام المواطنه ولم يسلم من ظاهرة النفاق ....... وسيعلم الذي كتبوا حينما يسألهم الله عنما جنت افلمهم.... اما طريقتع في استثارت نخوة الخليجين فهى نفس ماجرى عليه امثاله ولوعلم الله فيهم ....الخ
      8 سنوات و شهر و 15 يوماً    
    • 2) » الامه العربية غافلة
      مصطفي الجراح صدق كاتب المقال وان ذلك يدل بصورة واضحة على ان الامة العربية غافلة عما يحاك ضدها من مؤامرات ودسائس والواجب على اصحاب الاقلام السامية ان يصحو الناس من سباتهم فالخطر الصهيوني والفارسي يبشران العرب بمصير مجهول نسأل الله اللطف والسلامة
      8 سنوات و شهر و 15 يوماً    
    • 3)
      المتسامح لماذا لا نقول ان حنكة الرئيس على عبدالله صالح هي التي استدرجت الصراع الخليجي الايراني من لبنان ليتحول الى اليمن لانه في لبنان اي الصراع تحول الى عامل بناء واصبح لبنان بلد سياحي فليتحول الى اليمن مادام فيه فائدة ولو انه في بداية بدا بالحرب ومن مصلحة الرئيس ان تطول حرب صعدة الى ان يتبلور الصراع اكثر واكثر والاعلام اليمني عليه الدور الاكبر (هذه الفكرة ليس مقتنع بها شخصيا ولكني ارى ان الحكومة في اليمن هي التي تأجج على الصراع وفي ارضها فعجبي
      8 سنوات و شهر و 15 يوماً    
    • 4) » لا تعليق
      عبدالوهاب الطواف كم شهيدا من ثرى قبر يطل ليرى ما قد سقى بالدم غرسه....


      ويرى جيلا رشيدا لا يضل للفداء الضخم قد هيأ نفسه....

      يا بلادي... يا بلادي.... يا بلادي


      .......

      سوف تبقى في مدى الايام اخلاقنا زاهية لن تخلقا

      وسيبقى وجهك المشرق يا وطني.....

      ليس منا ابدا من مزقا...
      ليس منا ابدا من فرقا...
      لكن منا انا تسكب النار في ازهارنا كي تحرقا....

      طالب يمني محب لوطنه ...سوريا العربية-دمشق
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 5) » لا تعليق
      عبدالوهاب الطواف كم شهيدا من ثرى قبر يطل ليرى ما قد سقى بالدم غرسه....


      ويرى جيلا رشيدا لا يضل للفداء الضخم قد هيأ نفسه....

      يا بلادي... يا بلادي.... يا بلادي


      .......

      سوف تبقى في مدى الايام اخلاقنا زاهية لن تخلقا

      وسيبقى وجهك المشرق يا وطني.....

      ليس منا ابدا من مزقا...
      ليس منا ابدا من فرقا...
      لكن منا اناسا تسكب النار في ازهارنا كي تحرقا....

      طالب يمني محب لوطنه ...سوريا العربية-دمشق
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 6) » صحيح ما تفضلت به ولكن.....
      يمني ضابح يا دكتور كلامك صحيح ولكن لن ينفع اليمن الا اهله ولا نعتمد لا على السعودية ولا الخليج اذا ابطال القوات المسحلة نجحو في القضاء على الحوثي ما تقدر ايران تعمل شيئ لانها حانبه بنفسها والغرب تكالب عليها بسبب طموحاتها اما الخليج فقد اعجبتي عبارة ان شبابهم يقصدون اليمن من اجل المتعة فقط وليس من اجل زيادة بلد حضارة وتراث ولا يسعوا ورا الاستثمار ولكن همهم كله مركز على الاستجمام والزواج السياحي
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 7) » لا فض فوك ولكن
      فواز هادي أستاذي العزيز المقال لا غبار علية ولكن بدلاً من مد ايادينا الى الخليجين علينا أن نبني بلدنا وخير دليل على أن فرص العمل في دول الخليج لا تجدي نفعا وأنما بناء الوطن وأيجاد فرص عمل للشباب فبه وليس بعيدا عنه هو الاهم والدليل مافعله السلطان قابوس سلطان عمان في بناء وطنه حيث كان قبلها العمانيين يكنسون الشوارع في المملكة واليوم ألا تلاحظ الفرق الكبير بين عمان واليمن بل بين عمان والمملكة نفسهاوهذا عائد الى العزيمة والارادة في إدارة البلاد بحكمة وكفاءة ومكافحة الفساد أنظر الى حالنا وحال مؤسساتناالحكومية من رأس السلطة الى ذيلهايعيشون على الفساد ومعششون علية ولا يمكنهم العيش بدونه ولو توافرت الاراده في من يحكمون وطننا العزيز أجزم بأن جميع مشاكلنا سوف تحل لكن هذا لن يتم بالكلام وأنما بالافعال تحياتي لك أستاذي...............الخ
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 8) » ايران زعمية العالم الحر
      ماجد الرزامي يا جماعة الخير ما لكم على ايران كل من يريد الشهرة يلاعن ايران مالها ايران ايران هي الدولة التي نراهن على انها تقهر امريكا واسرائيل ولولا ايران كانت اسرائيل قد احتلت صنعاء مالكم بطلوا الجنان ايران هي الدولة الوحيدة التي ستهزم اسرائيل وامريكا والغرب وشوفوا المفاوضات وانتم ستقتنعوا اكثر اما الخليج فهو محافظة ايرانية هذا رأيي والله الموفق
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 9) » محروس
      الزعيم "...تطويق السعودية, تلك الدولة الضخمة بالنفط والتأييد الغربي والعربي, والمحروسة بأرض الحرمين الشريفين"

      السعودية محروسة بارض الحرمين الششريفين ،،، كن راجع يا عم قبل ماترسل ما تكتب.

      وبعدين ليش بيت طواف هولا كلهم نواصب !!؟؟؟
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 10) » الجرح الدامي
      وا أسفاه صغيرٌ يبتغي الكبرا *** كبيرٌ ودّ لو صغرا
      وخال يبتغي عملاً *** وذو عملٍ به ضجرا
      وربُّ المال في تعبٍ *** وفي نصبٍ من افتقرا
      فهل حاروا مع الأقدار *** أم هم عارضوا القدرا؟
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 11) » هى كذلك
      عبد السلام سلطان اليوسفى نعم فعلا هناك تجاهل خليجى لما يحدث فى اليمن متناسين العمق الاستراتيجى لهم و اى استقرارلهم يبداء من اليمن واذ حصل انفلت فى اليمن سوف يعكس نفسه على دول الخليج بدون استثناء قاده الدول الخليجيه موقفهم لم يصل الى المستوى الذى يعالج مشاكل اليمن من التكامل الاقتصادى ومساعده اليمن على حل مشاكله كامله وهم بذلك لا يقدورن خطوره الاوضاع التى تتجه لها اليمن فتدخل ايران صار واضح وضوح الشمس ولا يحتاج الى فطنه من قاده دول مجلس التعاون ولا لهذه الدول ان تكتفى بمجرد اشعار القياده اليمنيه او ترسل للقياده امين عام مجلس التعاون الخليجى كى يقول للرئيس اليمنى اننا فى دول مجلس التعاون قلقون من تدخل ايران ودعمها لجماعه الحوثى ويكتفون بحديث فقط دونما العمل بشكل جماعى فى البداء الجاد والصادق فى دعم اليمن دعما يخرجه من كل مشاكله وكذا الضغظ على جماعه الحراك الجنوبى الذين يتحركوا من دول مجلس التعاون
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 12) » احسنت يادكتور عبد الخالق
      raayan هناك تلاعب اقليمي واليمن ضمن هذة العبه واذا لم ينتبه الجيران لما يجري في اليمن فلن ينفع غدا قولهم لقد اوكلت يوم اوكل الثور الابيض اليمن يحارب عن امه وهذا قدر اليمانيين ان يعطوا ولاياخذوا اي مقابل كما قال بينا عليه الصلاة والسلام اصبروا حتى تلقوني على الحوض
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 13) » مقال غريب
      سلام ما سر هذا التهافت على قراءة هذا العك فقد قراءها اكثر من 4500 قارئ لماذا هل السبب العنوان الجذاب ام ان ال4500 يكرهوا ايران ام انه كلام يدخل القلب وهذا مستحيل لانه كلام عك والا ان حزب الله هم الغالبون وما كره ال البيت الا مرض عضال اسأل الله ان يلطف بالمرضى
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 14)
      العصيمي المقال رائع وأنعم يادكتور وهذا يدل على ان العصيمات لديها الكثير من ابنائها من يحمل القلم و العلم بدلا من السلاح الذي لم يوجهه الا الى اعداء الوطن
      8 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 15) » لا يجوزمثل هذا الكلام
      ابناء المناطق الوسطى الاخ كان كلامه غير واضح مشكلة اليمن هي السلطة واتباعها ولن تفيدنا لا السعودية ولا الخليج وكان على النظام المنها ر ان لا يعادي ايران ايران ايران ليست اي دولة عربية ومسألة التخلص من الحوثي لا يجوز الحوثي يمني وابن الوطن الحل هو التخلص من النظام الذي باع ضمائر وارض وكرامة اليمنيين هذا هوالحل
      8 سنوات و شهر و 13 يوماً    
    • 16) » اخوة صادقه
      العزي دكتور طواف مع االتحيه للجميع والله ثم والله اننا نعلم حب ابو متعب والشعب السعودي والخليجي لليمن ويكفي ان هذه السنه اللتي لم تنتهي بعد دخل السعوديه للعمل 130000يمني للعمل بشكل نظامي والجيم يعلم من هم اكبر المانحين واذا كان هناك مشكله فهي في من يتصرف بالمساعدات فعليه نربأبك وجميع اليمنين ان نكون ناكري جميل او حقده فلهم منا كل مشاعر الحب والشكر للوالد والدالجميع أبو متعب الذي قلبه على الفطره لا يجامل ولا يحقد
      8 سنوات و شهر و 13 يوماً    
    • 17) » زاد الله من امثالك يادكتور
      مهاجر يعشق اليمن شكرا دكتورنا على هذا المقال الذي حوى تحليل منطقي للواقع المعاش ... ولاننسى الدور الفاعل لبعض دول الخليج لكن لزاما عليها ان تعيد صياغة استراتيجيتها تجاه اليمن .
      8 سنوات و شهر و 12 يوماً    
    • 18)
      نزلت من عيني درج انها حب السلطة فانتم يا ال طواف من المتنفذين في الدولة والمستفيدين ولذلك هذا الكلام ليس بغريب عليكط كفاكم يا ابواق السلطة تحميل اخطاء السلطة وفشلها على الغير واتقوا الله الذي ستقفونا بين يديه ولا يغرينكم حب السلطة ويجرفكم الحقد الاعمى احمد حميد الدين كان هو الامام الوحيد في اليمن او الملك الوحيد الان لدينا الاف من الائمة والظلمة في اليمن واسفاه على دماء شهداء تورتنا الذي قدموها رخيصة من اجل مبادئها الستة والتي داسها على صالح وداس كل من اراد الاخلاص لها وبدلا من يتجه باليمن نحو المدنية عاد به الى الوراء وعززز ثقافة القبيلة وكلنا نتذكر رد حميد الاحمر في برنامج بلاحدود بالجزيرة ان من كان وراءه الشيخ صادق وقبيلة حاشد لا يخاف ان يتكلم بحرية و الله من وراء القصد
      8 سنوات و شهر و 10 أيام    
    • 19) » بلوتنا علي البائس
      محمد حسن المرادي يجب ان نتوقف عن المراهنه على المقابر المفروشه(دول الخليج) يجب ان نعتمد على انفسنا ليكن لنا في سوريا اسوه حسنه افقر بكثير من اليمن مذاهب متعدده واقليات دينيه وعرقيه ودولة مواجهه ومع هذا كله قويه متماسكه وحره اكثر من الباقي تفوقنا فقط ان قائدهالاسد وبلوتنا علي البائس من ربى الحوثي ويشتري ولاات المشايخ والمتنفذين باموال الشعب الفارق سيكون اوسع ان قارنا احمد البليد بالدكتور بشار الاسد مع رفضنا للتوريث
      8 سنوات و شهر و 10 أيام    
    • 20) » لقد شخصت الوضع في اليمن
      الاعصار العصيمي في البداية اشكر الدكتور عبد الخالق هادي طواف على هذا التحيليل القيم فلا عجب فلانك دكتور فقد شخصت الوضع في اليمن بكل واقعية فنتمنى من الجميع قرائته بتدبر ولتفخر اليمن ان لديها من الابناء الذين همهم الوطن وحب الوطن وحماية الوطن من الدخلاء ومن المتمصلحين بتراب وباوجاع اليمنيين مثل الحويثة او الحراك الجنوبي واتباعهم الذين هم كالانعام بل هم اشد واضل سبيلا كيف يصدقون رؤسائهم بالقيام بالمظاهرات والتخريب ورفع السلاح بوجة الدولة فكلام رؤسائهم عن الفساد انما هو كلمة حق يراد بها باطل فوا الله انهم يريدون السلطة ولاهم لهم الوطن والمواطنين فسحقا لكم وسيأتي يوم يعرق الشعب اليمني انكم مزايدون وخونه وشكرا سنوووووبس
      8 سنوات و أسبوعين و 4 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية