تعز.. نضال متواصل
بقلم/ جمال حُميد
نشر منذ: 8 سنوات و 10 أشهر و 8 أيام
الأحد 14 يونيو-حزيران 2009 05:29 م

تعز.. العاصمة الثقافية للجمهورية اليمنية والمكتضه بالنصيب الأكبر من سكان اليمن والذي يتوزعون على كافة المحافظات طالبين العلم والمعرفة ومعتلين المناصب والإدارات الحكومية والشركات الخاصة.

إنها تعز التي يؤكد أبنائها يوما بعد يوم نضالهم الوطني ضد كل أشكال العنف والتخريب ودعاة الانفصال الحالمين بإعادة الوطن إلى مآسي الماضي.

يوم الثلاثاء 9-6-2009 خرجت محافظة تعز ممثلة بأبنائها وبمختلف أطيافهم وفئاتهم المجتمعية للتعبير عن وقوفهم بشدة ضد كل من يريد لليمن السوء والتقليل من شأنه بعد أن كبر بفضل من الله والوحدة اليمنية وأبناء اليمن الشرفاء.

إنهم أبناء تعز الذين ارتبطت أسماؤهم بالثورة اليمنية التي جاءت لتحقق للشعب اليمني تطلعاته وتقدمه وضحوا بالغالي والنفيس من اجل النماء والتقدم لليمن وإعلاء راية الوحدة.

إنها محافظة تعز ممثلة بأبنائها الشرفاء الذين تعودوا على تقديم الخير وكل شي جميل في سبيل إعلاء راية ومصلحة الوطن فوق الجميع والذين كانوا ذخراً لليمن ومدد للثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر و14 أكتوبر واحد العناوين البارزة في مسيرة الوحدة اليمنية المباركة وسطروا الأمثلة في الوفاء لليمن شعبا وقيادة ممثلة بفخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية.

خرجت محافظة تعز بمختلف أطيافها وفئات المجتمع ومن جديد كما هو معهود لأبنائها لتسجل موقفها الدائم في الوقوف بجانب الوحدة والديمقراطية والتنمية ضد كل الأعمال التخريبية والإرهابية التي تقوم بها عناصر خارجة على النظام والقانون في بعض المناطق لزعزعة الأمن والاستقرار وإقلاق السكينة العامة وإعاقة التنمية ونشر بذور الفتنة والفرقة والشتات بين أبناء الوطن الواحد.

خرج أبناء تعز متفاخرون بما يحصدونه اليوم من ثمار الثورة والنظام الجمهوري ووحدته المباركة وهو ما جسدته المشاركة الشعبية الواسعة في الحكم والمتمثلة بالحكم المحلي واسع الصلاحيات وما يهدف إلى تحقيقه من تنمية محلية في إطار التنمية الوطنية الشاملة مجددين وقوفهم ضد كل العناصر المصابة بفيروس التآمر والخيانة والمتاجرة بقضايا الوطن.

محافظة تعز التي كانت عنوانا للحرية والإنعتاق ومستودعا لقيم التمدن والتشريعات المدنية منذ أن حازت موقعها كحاضرة للدولة الرسولية وحتى الآن كحاضنة للطبقة المثقفة من أبناء اليمن خرج أبنائها معلنين رفضهم المطلق لكل الدعوات الانفصالية والأصوات النشاز التي تدعو إلى إعادة تمزيق الوطن وإثارة النعرات المذهبية والمناطقية مؤكدين تمسكهم مع كافة أبناء الشعب اليمني بالوحدة المباركة والثوابت الوطنية لما مثلته الوحدة اليمنية من عنوان لعزة الشعب اليمني وكرامته وبالتالي فإن الحفاظ عليها والدفاع عنها واجب ديني ووطني مقدس والمساس بها مساس بحياة وكرامة كل أبناء الوطن .

خرج أبناء تعز مجددين العهد في الدفاع عن أهداف الثورة ومبادئ الوحدة اليمنية التي تعتبر عزة وكرامة وقوة الشعب اليمني.

أخيرا

المسيرات الشعبية الحاشدة التي خرجت في تعز وبقية المحافظات اليمنية أكدت الوقوف ضد كل دعوات الانفصال وكل أشكال العنف والتخريب ودعاة الانفصال الحالمين بإعادة الوطن إلى مآسي الماضي مجددين العهد في التضحية والدفاع عن الثورة والوحدة اليمنية.

gammalko@hotmail.com

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
دكتور/ فيصل القاسممسرحية الكيماوي السوري
دكتور/ فيصل القاسم
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
سليم عزوز
الانتخابات المبكرة.. بين مرسي وأردوغان
سليم عزوز
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
إحسان الفقيه
أرطغرل وبرهامي وجها لوجه
إحسان الفقيه
كتابات
توكل عبد السلام كرمانالإرياني ناصحاً ونذيراً !!
توكل عبد السلام كرمان
محمد بن ناصر الحزميانهبوا ولكن بنظام
محمد بن ناصر الحزمي
ريان الغزاليلا تلعن الظلام
ريان الغزالي
د.كمال بن محمد البعدانيليلة السقوط المُخيف
د.كمال بن محمد البعداني
مشاهدة المزيد