د. عبده سعيد المغلس
رسالة الى ابناء الوطن
د. عبده سعيد المغلس
نشر منذ : سنة و 10 أشهر و 3 أيام | الأحد 20 ديسمبر-كانون الأول 2015 11:34 ص
لا تقلقوا الرئيس هادي هو الرجل الذي صنع الأحداث كلها هو ومن معه من رجال الوطن المخلصين وقيادة التحالف، هم رتبوا كل شيئ وقادوا معركة النصر بمراحلها التي سبقت والتي ستلحق، ضمن استراتيجية مرسومة ومتكاملة لمشروع متكامل لوطن المستقبل القائم على الإستقرار والتنمية والمواطنة المتساوية والمختلف كلية عن مشروع منظومة الحكم السابق القائم على الإلغاء والهيمنة والإخضاع والإستئثار بالسلطة والثروة ويتميّز بعلاقات جديدة ومختلفة ومفاجئة مع مجلس التعاون .
وهذا ما لم تستطع القوى المتنفذة وغيرها فهمه وإدراكه لأنها مرتبطة بثقافة الماضي ومؤثراتها.
تناغموا مع مشروع المستقبل الذي قدمه للوطن الرئيس هادي اليمن الإتحادي الذي سيحمل كل الخير إن شاء الله لكل مواطنيه وأقاليمه الستة اخرجوا من نقاشكم المرتبط بالماضي وثقافته وعصبيته، أن لنا أن نتطلع للمستقبل ونعيد حسابتنا وأفكارنا القائمة على العصبية الحزبية والمذهبية والمناطقية والقبلية فالوطن الإتحادي يتسع للجميع إذ لا مكان فيه لهذه العصبيات التي سببت لنا وطناً وإنسان كل مآسينا وحروبنا.
ثقوا بالرئيس هادي فهاهو يقودنا الى مستقبل الخلاص ولا تكونوا كقوم موسى الذين لم تؤثر فيهم أيات الله البينات والتي ختمها الله بغرق الفرعون وجيشه، فخسروا أنفسهم ومستقبلهم لأنهم لم يستطيعوا التخلص من عبودية صنمية العجل والعجل هنا رمز لعصبياتنا السابق ذكرها. توجهوا نحو المستقبل وأشكروا الله الذي سخر لنا الرئيس هادي وقيادة التحالف لينصرونا اذ لولاهما لما تحرر شبر من أي محافظة يمنية.
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية