علي العقيلي
عبدالملك الحوثي الكذب لا يبني الدول
علي العقيلي
نشر منذ : سنتين و 10 أشهر و يوم واحد | الخميس 22 يناير-كانون الثاني 2015 01:22 م

سيد الكذب وأبو الكذب عبدالملك الحوثي يحاول أن يبني دولة بأكاذيبه وافتراءاته على أبناء الشعب اليمني وببهتانه لهم وبتزويره للواقع .
صدق من قال الحوثة يكذبون كما يتنفسون .. فهذا سيّدهم يتحدّث عن الشراكة ويتهم الآخرين بنسفها وهو من نسفها، يتحدث عن الإصلاحات الأمنية وهو وجماعته أكبر أعداء للأمن والاستقرار في اليمن، بهمجيتهم وعدوانهم على أبناء الشعب اليمني وبرعايتهم للإرهاب، من قتل وسفك للدماء وعمليات تفجير وتفخيخ واغتيالات، كل هذه الأعمال عرفها اليمن منذ أن ظهرت مليشيا الحوثي ونسفت كل المبادئ والقيم والتعايش السلمي في اليمن .
يتحدث سيد الكذب الحوثي عن الشراكة والتعايش وهو وجماعته من أوجدوا الشرخ الشاسع في المجتمع اليمني، ومزقوا النسيج الاجتماعي لهذا الشعب المتماسك الذي لم يعهد العنصرية والطائفية إلا في عهد هذه الجماعة التي مزقت شمله وسفكت دماء أبنائه وجعلت بعضهم يضرب رقاب بعض .
من أكبر افتراءات سيد الكذب وأبو الكذب الحوثي اتهامه لقبائل مأرب بالانتماء للقاعدة، افتراء وبهتان وتزوير للواقع، وهو يدرك جيداً منهم أهل مأرب وما هي صفاتهم وانتماءاتهم، ويرى بأم عينه كم هم حريصون على الوطن ويدافعون عنه وعن الشعب اليمني، ويقاتلون ويذودون عن المعسكرات ويحرسون العسكر ويحقنون دماءهم التي هو سفكها ونهب المعسكرات في صنعاء وعمران وصعدة وعدة محافظات يمنية، ويتفاخر أتباعه ومطبليه بأنهم قتلوا 60 ألف عسكري يمني، وقد رأينا جثث الجنود مرماه بشوارع صنعاء في أبشع الجرائم التي أرتكبها أبو الكذب وسيد الكذب الحوثي، وظلت جثث الجنود مرماه بشوارع صنعاء ولم تسمح مليشياته للمواطنين وللجيش بانتشالها .
يتهم الآخرين بالتآمر على اليمن والعمالة للخارج وهو أكبر المتآمرين على اليمن وأكبر العملاء للخارج والخونة الذين باعوا حلم هذا الشعب المظلوم المغلوب على أمره، فقد سفك دمائه لكسب الدعم الخارجي، ويتاجر بقضايا الوطن وينسف كل مقوم للحياة في اليمن من أجل إيران وأمريكا، لكسب الدعم سفك الدماء وتاجر بالشباب وفكك الجيوش ونهب المعدات وخرّب البلاد، واليوم يريد أن ينقل الصراع الى قلب اليمن النابض بالحياة وشريان حياته، ليس لشيء غير لتدمير حياة اليمن وتحويل اليمن إلى دولة منكوبة تفتقد أبسط مقومات الحياة، كل هذا لكسب الرضاء الصهيوأمريكي والفارسي الحاقد على الشعب اليمني المسلم .
لو كان لدى هذا الكاذب مشروع دولة لحاول أن يبني الجيش وأن يجنب اليمن الصراعات، ولكنه دمّر الجيش والأمن، ويسعى الآن الى تدمير النفط والغاز والكهرباء، وبهذا ينتهي اليمن ويتحول الى دولة منكوبة تفتقر أبسط مقومات الحياة، وهذا حلم هذا الكاذب المضلل الحوثي الحاقد على أبناء الشعب اليمني الواحد .
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 3
    • 1)
      ابوحسين ميدان الحرب امامك واجه وايش هرب بكم من صنعاء يااجبن بشر
      سنتين و 10 أشهر و يوم واحد    
    • 2) » تخيل يا عبده الملك ياحشره لو لقيتك ايش يحصل لك
      مراد العباسي صحيح الي قال انك واطي ذلليل
      سنتين و 10 أشهر و يوم واحد    
    • 3) » تخيل يا عبده الملك ياحشره لو لقيتك ايش يحصل لك
      مراد العباسي صحيح الي قال انك ياعبد الملك واطي ذليل

      طبعن كلام صحيح
      سنتين و 10 أشهر و يوم واحد    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية