ابو الحسنين محسن معيض
وانقطعت شعرة معاوية وتخرب بيت العنكبوت
ابو الحسنين محسن معيض
نشر منذ : سنتين و 11 شهراً و 22 يوماً | الأحد 26 أكتوبر-تشرين الأول 2014 09:15 ص

بعد نكسة حزيران 67م وما نتج عنها في ساعات قليلة من هزيمة للجيش العربي , واستيلاء اسرائيل في ستة أيام على أجزاء من أرض ثلاث دول عربية , كان رد الفعل على المستوى الرسمي العربي :( سنقاتل حتى أخر جندي مصري ) . وبعد نكسة أيلول 2014م وما نتج عنها في ساعات قليلة من هزيمة للجيش والأمن اليمني , واستيلاء الحوثي على صنعاء وبضع محافظات , كان مخطط النظام وأعوانه أن تتصدى لهم الحركة الإسلامية بشبابها ومحبيها ووسائلها , وعندها سيكون رد فعلهم الرسمي ( سنقاتلهم حتى أخر أخٍ إصلاحي ) .

والفارق الشاسع أن الجندي المصري يمثل النظام الذي يقع على عاتقه حماية الوطن ويملك كل وسائل القوة لصد العدوان , بينما الأخ الإصلاحي يمثل تجمعا شعبيا لا يملك قوة جاهزية النظام القتالية وسلاحه الفعال , ويريدون منه ( وحده ) الدفاع عن الوطن . لقد أعدوا لكل فرضية برنامجا كاملا وخطابا فاعلا , فلو واجه الإصلاحيون وحلفاءهم الحوثيين دفاعا عن السيادة , فعندها سيتهمونه بالقيام بدور الدولة وأنه يتحكم في الرئيس وأنه كذا وكذا ! وسيدندن مغنوهم في كل سوق أنه تصدى للحوثي لأنه سحب البساط من تحته بمطالبته بحقوق الشعب واسقاط الجرعة .

وإن لم يقم بالمواجهة فسيتحمل ( وحده ) تهمة التفريط في صنعاء والتقصير في التصدي للمتمردين . وهذه الأباطيل تجاه تجمع الإصلاح ليست بجديدة , فهو طوال مشواره الرسمي كان ( ذئب يوسف ) يجد نفسه متهما بجرائم فرعون وهامان وقارون وجنودهم , ويقوم فريق من السحرة المقربين ومن الطامعين في ثور السامري بجعل أباطيلهم حقائق لا تقبل الشك . لقد أرادت أشباح الفتنة وفق مخطط رسمته جيدا أن يدخل اليمن في حرب أهلية مدمرة .

وراهنوا أيام الثورة على رفض الإصلاح لأي مبادرات وحوار , ولكن القوي الأمين رضي بالقليل من الاستحقاق مقابل الكثير من مكاسب درء الفتنة ونزع فتيل الشر . وحاولوا كثيرا عبر النعرات القبلية والتفجيرات والاغتيالات والتخريبات وغيرها , وكان الفشل دائما حليفهم . ووجدوا ضالتهم المنشودة في الحوثي وما لديه من طموح وطمع واستعداده المغولي للقتل والتدمير من اجل غايته .

ومع كل تقدم حوثي كان المبرمجون يترقبون متى سيدخل الإصلاح المعركة دون ستار , وخاصة أن الحوثي يستهدف رموزه ومحاضنه التربوية بالقتل والتفجير دون غيرهم من أبناء وبنايات المكونات السياسية والحكومية الأخرى . ومع سقوط عمران عبر مخطط الخيانة والغدر كان على قوى الشر إعادة التجربة على نحو أوسع وأعم . فأدخلوا الحوثي صنعاء لتحقيق مرادهم في مواجهة حاسمة .

وأدرك الإصلاح ما يحيط به من التحالفات المشبوهة والمخططات الغادرة , فلم يمنحهم فرصة جره إلى المصيدة المعدة له , إنهم يريدونه ( وحده ) أن يتصدى لجماعة تحظى بعتاد عسكري وبغطاء جماهيري ودعم حكومي , بينما هو لا يملك إلا أبناءه ومحبيه من الحلفاء المخلصين . وحتى الساعة ما زال الحوثي وشركاءه يسعون لهذه الحرب الشاملة , فأخذوا يهاجمون المحافظات يمنة ويسرة ويواجهون القبائل وتنظيم القاعدة في حرب كر وفر ستكثر فيها أشلاء القتلى وسيلان الدماء . إن الإصلاح لم يقصر يوما في واجبه وظل مؤديا لكل وسيلة يرى فيها خيرا للناس عامة ولو كان فيها فوات مصلحة خاصة له .

وخلال الحروب الحوثية ـ وفي ظل خيانات حكومية وغير حكومية متواصلة ـ ضحى الإصلاح فيها بخيرة أبناءه ومحاضنه ووسائله , بينما ظل المرجفون ينشرون اشاعات القدح فيه ويكيلون له تهم التقصير والخيانة . إنهم يسعون لتحقيق حلم قديم يراودهم في كل دولة وزمان يتمثل في استئصال فكرالإخوان , ولن يتوقفوا إلا حين يروننا وراء القضبان أو تحت الثرى . ذلك حلمهم , وأما واقعنا فهو : \" ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين \" .

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 4
    • 1) » جلد الذات لن يغير من الأمر شيء
      ناقوس الخطر في البدايه اقول لكاتب المقال ( بن معيض ) لم تكون موفقاً في الطرح، وجلد الذات لن يغير من الأمر شيء، والخير والشر يا ابو الحسنين موجودين بكل زمان ومكان قد يقترب الشر من الخير كثيراً ولكن حتماً ستكون الغلبة للخير وأهله.

      حزب الاصلاح لم يزرع أو ياتي بخير ولكن كنتم تفرخون وتزرعن الشر للجميع تتعاملون يا اعضاء حزب الاصلاح بمنطق انكم شعب الله المختار، وتعتبرون أنفسكم الأرقى في التفكير، ويملؤكم الغرور والكبر حتى الأن ومن يختلف معكم فردكم واحد ( الموت بالتصفيه بابشع الطرق ) . روايتك ليس في مكانها وانما تبحثون لكم عن ناس يتعاطفون معكم بما حل فيكم من شتات من قبل الحوثين.

      مع احترامي لبعض اعضاء حزب الاصلاح، لكن الاغلبيه فيكم جهله في الدين والسياسه ، ولكنكم تزعمون غير ذلك وهذه نهاية حزبكم إلى مزبلة التاريخ.
      سنتين و 11 شهراً و 22 يوماً    
    • 2)
      الذيب اليماني غالبية أعضاء حزب الإصلاح من الطبقة الأكاديمية وكاذب من ينكر ذلك أو هو غبي أو فقط مكابر، ولهذا من الصعب أن تجد فيهم من لديه نزعة الحرب والاقتتال، لن يجرؤ أحد على أتهام أي أحد من حركة الأخوان المسلمين بأنه ذات ميول تخريبية أو أرهابية لعدم وجود ذلك أصلا على أرض الواقع، هناك أخطاء لكنها لا تربوا لتكون فادحة كتلك التي يصورنها، هناك ازدواجية في المعايير، انظر إلى اختلال الموازين فيما يحدث حاليا،
      سنتين و 11 شهراً و 21 يوماً    
    • 3)
      الذيب اليماني الحوثيون أرهابيون بامتياز وفقا لأي قانون سماوي أو أرضي، عربي أو أعجمي، ليس عسيرا أن ترى الهمجية والوحشية في سلوك جماعة الحوثي لكن الأمم المتحدة والولايات المتحدة والمجلس الأوربي ودول الشرق والغرب والجنوب والشمال لا ترى أي خطأ في ذلك بل لم تتطرق لذكر ذلك ولن تذكره ذلك لأن المصالح والأهداف هي ذاتها لجماعة الحوثي وتلك الدول والتي يمكن اختزالها بكلمتين "وأد المشروع الإسلامي وإجهاض أي حركة تصحيحية لدى الشعوب العربية بالذات"، بجملة أخرى "تخيل ماذا سيكون رد الولايات المتحدة لو أن الإصلاح يقوم ما يقوم به الحوثي حاليا.
      سنتين و 11 شهراً و 21 يوماً    
    • 4)
      الناصري الأصلاحيون أصحاب مصالح نحن نجهلها و هم السبب الرئيسي في ما يجري الآن لأنهم ماشوا علي فيما يصنع و قبلوا شراكته في سلطة الفساد لم يسحبوا أنفسهم منها بل سعوا أن يكون لهم نصيب من المنافع الذي يتمتع بها علي و عصابته حتى أنهم أعلنوا بعد صمت ست سنوات تحدثوا أن ابن شملان هو الفائز في الانتخابات الماضية و أن سبب صمتهم رفض علي عبدالله الاعتراف بفوز ابن شملان وهم في حكم الشيطان الاخرس ، أما انهيار الدولة في اليمن فشيء متوقع لأن البناء كان بدون أساس وبالتالي انهار . و رحم الله أمرءا عرف قدر نفسه يابن معيض
      سنتين و 11 شهراً و 20 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية