هائل سعيد الصرمي
التاريخ في الشرق الأوسط الجديد
هائل سعيد الصرمي
نشر منذ : 3 سنوات و شهر و 3 أيام | الأربعاء 15 أكتوبر-تشرين الأول 2014 01:16 م


 أيهَا التَّارِيخُ لاتُبقِ على نُورِ بَهَائِكْ

دُسْ عَلىَ مَائِدَة ِالطُّهْرِ بِأطْرَافِ حِذائِكْ

لا تُرقْ دَمْعاً ولا تَحْزَنْ عَلىَ هَتْكِ حَيَائِكْ

إهجر القُرْآنَ لاتَجْعَلْهُ عِنْوَانَ انتِمَائِكْ

نَاصِرِ الصَّهْيُونَ كَيْ نَعْرِفَ مِقْدَارَ وفَائِكْ

قِفْ على الأشْلاءِ في صَمْتٍ وعَبَّرْ عَنْ وَلائِكْ

قَبَِّلِ الأيدِي التي عَاثَتْ فَسَاداً في خِبَائِكْ

لاتقَاومْها إذا مَا دَنَّسَتْ طًُهْرَ نِسَائِكْ

سِرْ مَعَ الحكَّامِ وامْنَحْهمْ بَراعَاتِ دَهَائِكْ

قفْ مَعَ الطُّغْيَانِ ضِدَّ الشَّعبِ واكْشِفْ عنْ عِدَائِكْ

أنتَ (إرهابٌي) إن لم تَتَّبِعْ دَرْبَ أولَئِكْ

وإذا لم تَهْتِكِ العِرْضَ وتَرْكَعْ بلِوائِكْ

وإذا لم تَمْنَح ِ البَاغي لُقَيْمَات عَشَائِكْ

وإذا لم تَشْرَبِ الخمْرَ وتَبْقَى في غَبَائِكْ

وإذا صَلَّيْتَ في صُبْحِكَ يوماً أو مَسَائِكْ

وإذا شُوهِدْتَ يوماً في ميَادينِ فِدَائكْ

أو رأيْنَاكَ تُنَاجي في مَحَاريبَ دُعَائِكْ

وإذا عَلَّقْتَ شَارات التسامي في بِنَائِكْ

أوغَدا الإسْلام عِنْواناً وجُزءاً من غِذَائكْ

عِنْدَها نُصْلِيكَ نَاراً وسَنَلْهُو بِشِوَائِكْ

سَلِّمِ الأمرَ لإسرائيلَ وامكثْ في عَنَائِكْ

سَلِّمِ الأنْجُمَ والْبَدْرَ وما تَحْتَ سَمَائِكْ

وهَبِ الثَّرْوَةَ والأرضَ وخَيْرَاتَ نَمَائِكْ

لاتُـعرْْ سمَعاً لأنَّاتِ الثَّكَالى منْ نِسَائكْ

دَعْكَ مِنْ حَقٍ تَوارى أوبُطُولاَتِ إبائكْ

لاتَدَع ْْ للمبدأ السَّامي مَكَاناً في دمَائِكْ

 لاولا تَقْعدْ معَ الأحْرَارِ يوماً في فنائكْ

بلْ وقاومْ كُلَّ حُرٍ لَوْ مَشَى تَحْتَ فَضَائِكْ

نَحْنُ يا تاريخُ لنْ نَنْسَى خِياَنات مِضَائِكْ

لاولنْ نَنْسَى معَ الدَّهرِ عَمَالاتِ شَقَائِكْ

سَوفَ نُهْدِيكَ النَّياشِين ونُهْدِيكَ السَّبائِكْ

وسَتَبقى فَوقَ عَرشِ الحكمِ في أرقى الأرائكْ

كُلُّ شَيْءٍ في يَديْنا نَحْنُ نَجْري في دِمَائِكْ

 هَذهِ حُرِّيَةُ الغَرْبِ تنادي بارتقائكْ

 نَفْذِّ المطلُوبَ كَيْ تُصْبِحَ حُراً في بِغَائِكْ

عِنْدَها نَمْنَحُكَ الشكر ان فهناء بِجَزَائِكْ

ومَتَى بَدَّلْتَ دِينا ً سَوْفَ نرضَى ببقَائِكْ
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية