نصر طه مصطفى
اليمن والتعديلات الدستورية المرتقبة ...
نصر طه مصطفى
نشر منذ : 10 سنوات و 3 أسابيع و يومين | الجمعة 28 سبتمبر-أيلول 2007 03:03 م

عشية الاحتفال بالعيد الخامس والأربعين لثورة 26 سبتمبر وقيام النظام الجمهوري في اليمن، فاجأ الرئيس علي عبدالله صالح الأوساط اليمنية عموماً، والسياسية خاصة، بمشروع موسع لتعديلات دستورية مهمة تمس جوهر النظام السياسي القائم وتركيبته الحالية تجاوز في الحقيقة ما تضمنه برنامجه الانتخابي، الذي خاض به الانتخابات الرئاسية في العام الماضي، والتي فاز فيها بنسبة 77% من أصوات الناخبين. ويبدو أن الرئيس صالح تعمد الإعلان عن مشروعه في مناسبة ذكرى قيام النظام الجمهوري، ليؤكد أن تعديلاته الدستورية المقترحة هي خطوة جديدة في ترسيخ جذور النظام الجمهوري في اليمن، بل إن بعض السياسيين اعتبرها ثورة جديدة نسبة إلى حجم التغيير والتطوير الذي تضمنته هذه التعديلات على كل الصعد السياسية، سواء في شكل النظام السياسي وجوهره أو في تطوير السلطة التشريعية، أو في ما يتعلق بالسلطة المحلية، أو حتى في ما يخص الحقوق السياسية للمرأة، وبلاشك فإن هذه التعديلات لو تمت كما هو مقترح لها فإنها تعتبر تطوراً سياسياً غير مسبوق، قد يثير حفيظة الكثير ممن يقلقون على مستقبل بلد كاليمن موارده شحيحة وأكثر من نصف سكانه يعانون من الأمية ولايزال للعصبية القبلية تأثيرها، على الرغم من تراجعه بفعل التعددية الحزبية والسياسية.

كان الرئيس علي عبدالله صالح دعا أحزاب المعارضة قبل ذلك بيوم واحد ليعرض عليها مشروعه للتعديلات، إلا أن أحزاب اللقاء المشترك المعارضة لم تحضر فيما حضرت أحزاب المعارضة القريبة من الحزب الحاكم، الأمر الذي أفقد اللقاء هدفه الأساسي، ما جعل الرئيس صالح يقرر الحديث بشكل مباشر إلى شعبه عبر احتفالية في اليوم التالي لمناسبة عيد الثورة، حيث أوضح في خطابه دواعي التعديلات المقترحة وانتقد غياب أحزاب اللقاء المشترك، لكنه أكد في الوقت ذاته أن أبواب الحوار ستظل مفتوحة معها بهذا الشأن الذي يحرص دوما على إشراكها فيه منذ أول تعديلات جرت في عام 1994م وفي ثاني عملية تعديل عام 2001م، ليس فقط من أجل حصولها على الأغلبية المطلوبة، بل من أجل إقرارها بنوع من الوفاق الوطني باعتبارها تمثل عملية تطوير مستمر للنظام السياسي الذي تعتبر المعارضة وجهه الآخر والشريك الأساسي في صياغته وضمان استمراره. وبحسب اتجاهات التعديل التي أعلنها الرئيس صالح يوم الثلاثاء الماضي، فإنها تعتبر قريبة جداً من مشروع المعارضة الذي أعلنت عنه قبل حوالي عامين، كما أنها تعتبر تطوراً كبيراً ومفاجئاً بالنسبة لما ورد في برامج الحزب الحاكم وما ورد في البرنامج الانتخابي للرئيس نفسه، إلى درجة اعتبر معها مراقبون أن الاتجاهات التي أعلنها الرئيس صالح قد تجاوزت عملياً مشروع المعارضة... هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى، فإن تساؤلات كثيرة برزت إلى الوسط الاجتماعي حول ما إذا كانت البلاد مهيأة من جميع النواحي للتعاطي مع مشروع (الحكم المحلي) الذي أعلنه الرئيس ضمن مشروعه، إذ يعتبر فقهاء القانون أن صيغة (الحكم المحلي) إذا طبقت بحذافيرها هي صيغة فيدرالية في الأساس لأن المحافظات تتحول بموجبها إلى ما يشبه الولايات التي تدير شؤونها بالكامل، بدءاً من انتخاب المحافظ ومروراً بانتخاب مجالسها المحلية واختيار شرطتها المحلية وانتهاء باعتمادها على موارد محلية إلى جانب ما يمكن أن تخصصه لها الحكومة المركزية. فهناك من يعتقد أن اليمن بحاجة لأن يصبح لديه حكومة مركزية قوية أولاً قبل أن توزع سلطاتها على المحافظات، في حين أن هناك من يعتقد أن إقامة نظام الحكم المحلي كفيل بحد ذاته مع مرور الوقت بتقوية الحكومة المركزية التي ستعنى أساسا بالضبط والربط العام والتركيز على المشروعات الاستراتيجية بدلاً من تشتيت همومها في قضايا المحليات الهامشية والصغيرة.

في جانب آخر، فإن الرئيس صالح الذي يخوض ولايته الدستورية الأخيرة قد أعلن ضمن مشروع تعديلاته تبنيه للنظام الرئاسي بالكامل، معتبراً أن ذلك ناتج عن خبرته الطويلة في الحكم وحيث كان معروفاً عنه تمسكه بالنظام المختلط (على النمط الفرنسي) والمعمول به في أغلبية النظم الجمهورية العربية، حيث يكون هناك رئيس للدولة بعيد في الغالب عن المساءلة البرلمانية، وهناك حكومة تتشكل بموجب نتائج الانتخابات البرلمانية تخضع لمثل هذه المساءلة. وهذا التحول الواضح في موقف الرئيس صالح والذي لم يتضمنه برنامجه الانتخابي سيعتبر تطوراً دستورياً مهماً في حال تنفيذه، إذ أنه سيجعل رئيس الدولة، كما قال صالح في خطابه مسؤولاً بشكل مباشر أمام الشعب والبرلمان عن تنفيذ سياساته التي انتخب بموجبها. لأنه سيكون حينها رئيس الحكومة كذلك وحيث ستتشكل الحكومة من عدد محدود من الوزراء يديرون المهام السيادية. وفيما كانت المعارضة، ولا تزال تطالب بنظام برلماني يجعل الحكومة المسؤول الأول أمام البرلمان بحجة أن الرئيس كان دوماً حتى بموجب الدستور فوق المساءلة، فإن فكرة النظام الرئاسي ستسبب لها حرجاً بالغاً إن أصرت على التمسك بالنظام البرلماني، لأن مبدأ النظام الرئاسي يبدو أكثر ديمقراطية من البرلماني باعتبار أنه يحقق فصلاً كاملاً بين السلطات من ناحية، ولأنه يقصر ولاية الرئيس المنتخب على دورتين انتخابيتين فقط لا يحق له التجديد بعدهما. ولذا فإن الأوساط السياسية تنتظر باهتمام رد فعل أحزاب اللقاء المشترك على مبادرة الرئيس عموماً، وهذه المسألة خاصة!

وبموجب مشروع الرئيس صالح، فإن البرلمان سيتشكل من غرفتين تشريعيتين هما مجلس النواب المنتخب بحسب الدوائر ومجلس الشورى الذي ستتمثل فيه المحافظات بالتساوي، وبموجب مشروع التعديلات فإن 15% من دوائر مجلس النواب ستخصص للنساء، ومن غير الواضح كيف سيتم تطبيق هذه المسألة لأنها ستعني أن يكون هناك خمس وأربعون امرأة في البرلمان، في حين لم تفز في الدورة الانتخابية السابقة سوى امرأة واحدة، لكن المؤشرات تؤكد أن حصولها على مثل هذا الرقم لا يمكن أن يتم إلا من خلال (كوته) على النموذج الذي أخذت به المملكة المغربية في نظامها الانتخابي، وهو نموذج صالح للتطبيق في اليمن إن جرى الأخذ به بصورة حقيقية، خاصة أنه يجد ترحيباً بالغاً من الوسط النسائي بالكامل.

 

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 21
    • 1) »  تعديلات دستورية من أجل بقاء صالح في الحكم
      محمد الجبلي الرئيس صالح يريد تعديلات دستورية من أجل التمديد لبقائه في الحكم دورتين رئاسيتين جديدتين تبدأن من تأريخ هذه التعديلان الجديدة ليعيد نفس سيناريو التعديلات السابقة في 99 التي أعطت له دورتين حيث تعتبر هذه فترته الأخيرة
      10 سنوات و 3 أسابيع و 3 أيام    
    • 2) » تعديلات تثبيتية
      ابوعمر شكرا اخ نصر لتنبيهك المعارضة ان التعديلات التثبيتيه لم يتضمنها برنامج الرئيس وعليه اقول لنصر وللرئيس واسالكم بالله ايهما اولى بالمفاجاة التثبيت لحكم ماقبل 26سبتمبر او الدعوة الى انقاذ الوضع بوضع خطوات تنموية صناعية وزراعية الشعب وان طرح الرئيس عليه المفاجاة كما تسمى هو يريد خطوات عمليه تنقذه من وضعة المتردي واما المعارضة فموقفها ممتاز افضل من حضورها لزفة عروس ميت الشعب رشح الرئيس والرئيس انتخبه الشعب والشعب يا نصر يريد يمن جديد يريد يعيش الشعب مل من التنظير والخطب الرنانة 0والمعارضة لماذا تلام والسلطة لا تحترم دستورا ولا وثيقة ولا عهد ولا وعد نصر طه عش واقعك كن حرا لاجل الله وكن ناصح امين ان كنت محبا للرئيس
      10 سنوات و 3 أسابيع و 3 أيام    
    • 3) » مهما كتبت ستظل شيطان اخرس
      الباحث عن الحقيقه كلمه ورد غطاها لقد بلغت من الابتذال والدجل مبلغا صرت معه تثير الاشفاق والقرف في ان واحد يا اخي اذا لم تحترم عقلية القارئ فليكن عندك احترام للشهر الكريم وبطل كذب ونفاق ودجل سياسي ـالله يعينك على الصعود اما النزول هو سحدله
      10 سنوات و 3 أسابيع و 3 أيام    
    • 4) » لمصلحة من؟
      ابو ناجي سؤال واحد فقط لكي نعرف الهدف من التعديلات الدستوريةهل المقصود منها مصلحة البلاد ام هي خدمة او تجديد ولاية الرئيس المنتهية ولايته بحلول2013؟ فإذا كان التعديل للرئيس القادم بعد الرئيس علي عبدالله صالح كائناً من كان فلا بأس وان كان التفاف فهذا امر ثاني. اسأل الله ان يحفظ اليمن موحداً سالماً من كل سوء وان يوفق اهله الى كل مايساعدعلى بناءه واستقراره.
      10 سنوات و 3 أسابيع و 3 أيام    
    • 5) » صنعاء
      ابو الحسن الزياني عجيب امر نصر طه الذي كان قامة لا يستهان بها عند ان كان فى الإصلاح وانزلق الى مجرد مهرج للسلطة ومشاريعها المشبوهة كالمشروع الاخير الذي يروج له فى حين انه هو شخصيا لا يؤيد ماجاء فى مايسمي بمشروع التعديلات الدستورية لأنها بكل بسطاة ملهاة جديدة الغرض منها استنزاف الشعب فى قضايا تبعده عن المطالب التي بداء الشارع ينادي بها من المطالبة بالحقوق من هذه الفئة التي تحكم الشعب بالظلم والجبروت لا غير وتحاول جاهدة ان تسوف نفسها امام الدول الاخرى بأنها واحة لللديموقراطية ونسي نصر بأن تلك التعديلات الغرض منها اطالة امد الحاكم الذي بداء يتضعضع وبداء يتململ ويحس بأن ايامه قد قربت بعد اجماع محلي وعربي ودولي على ان هذا النظام الفاسد لم يعد له من مبرر للإستمرار بل ان لغة الاستعلاء التي يمارسها رأس النظام وصلت حد تسفيه المدعويين لإجتماع فى الكلية الحربية قيل اربعة ايام وقال صالح بالحرف الواحد بان على الفاسدين فى اليمن ان يحمدوا الله انهم رموز من رموز الفساد فى البلاد وهي لغة مبطنه يريد ان يؤكد على ان دفة الامور لن تستمر الا بذلك النفس وهو الفساد والافساد لمن لم يصبح عضوا فى نادي صالح للمفسدين اما نصر هذا فهو عنصر فاسد بسيط وقبل بالقليل جدا قبل بشوية فكه اعطاها ايه سيده لكي يظل يدافع بإستماتة عن كل ماينطق به بالحق وبالباطل ولم يعد له اي موقف حتي لو تحدث بالصدق فالناس قد اخذت انطباع عنه بأنه لم يعد يقول الحق على ايام زمان ايام شارع 26 سبتمبر ونظافة اليد عندما لم يكن يجد مايتغدى به او يتعشي لكن بعد ان اصبح الان يصرف سيارات لموظفيه التنابلة تحديدا ليجاري سيده فى صرف السيارات
      10 سنوات و 3 أسابيع و 3 أيام    
    • 6) » تغرير بالناس
      سالم الحاج يعتبر نصر طه أن مشروع الرئيس لتعديل الدستور بمثابة ثورة جديدة وترسيخ للنظام الجمهوري , وهذا شئ متوقع من الأخ نصر الذي يمثل للأسف صورة صارخة للمثقف حين يغرر على الناس ويبرر سياسات الحاكم كيفما كانت .للأسف الكاتب يشيد بمقترح الشكل الجديد لنظام الحكم المحلي وهو الذي يذكر في بداية مقاله أن المجتمع يعاني من الأمية والفقر وتأثير القبيلة ...يتجاهل الفشل الذريع لهذه التجربه منذ بدايتها فهي التي كرست الفساد أكثر وأكثر ووسعت دائرة الفاسدين وهي في حقيقتها مجرد محاولة من الرئيس لاحكام سيطرته وهي ليست اكثر من نظام أمني . يتحدث الكاتب أيضا عن " معارضة قريبة من الحزب الحاكم " .. هل يتفضل بأن يشرح لنا كيف تكون المعارضة قريبة من الحاكم ومؤيدة له ؟ هكذا لايكون اسمها معارضة وانما مؤامرة على الشعب اليمني .الكاتب نفسه يشكك في جدوى التعديلات المقترحة حين يتحدث عن كل نقطة ثم يتبعها بقوله " في حال تنفيذها " يعنى ببساطة من الذي يمكن ان يحول دون تنفيذ أية اصلاحات اذا لم يكن الرئيس نفسه .. لكن نصر طه وأمثاله لايمكن ان يلتزموا الموضوعية لأن مهمتهم هي نصرة الحاكم ظالما أو ظالما .
      10 سنوات و 3 أسابيع و 3 أيام    
    • 7)
      هل فهمت يا استاد نصر وانت القارى الفطن انالتعديلات المقصد الحقيقي من طرحها هو التمديد لعشر عجاف يظل الصالح في سدت الحكمحتى عام 2022م ؟ان لم يكن كذالك فيجب ان يعلن الريس ان هذه هي اخر فتره اما خلاف ذلك فانك يا نصر تخسر ما تبقى لك من رصيد
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 8) » صم يا أخ نصر
      ابن جبران أرجو من الأخ نصر يصوم ويسكهنا أذوة، يتحدث عن فيدرالية ونظام رئاسي ونظام برلماني، ويفاضل بين هذا وذاك وكأنه أستاذ القانون الدستوري والنظم السياسية ليشرح لنا عبقرية سيده الذي لا يحمل شهادة الابتدائية، ولا يجيد لا نظام رئاسي ولا برلماني، وإنما يجيد تبديد أموال الشعب واحتضان الفاسدين والمفسدين وجعجعة طيلة ثلاثة عقود من الزمان أوصل البلاد إلى موصلت إليه داخلياًوخارجياً، وهو يحاول هذه المرة الهروب إلى الأمام من المشاكل التي جنتها براقش على نفسها، ومن ثم خرج لنا العبقري نصر طاها ليشرح لنا النظريات التي توصل إليهاسيده العظيم، ويسوق لنا هذه الخزعبلات، أرجوك يا أخ طه تأخذ لك مصحف وسبحة وتقعد لك في زاية من زوايا أي مسجد تعتكف وتتعبد الله في خواتيم رمضان عساه أن يكفر عنك زلات عام مضى من التطبيل والهرطقة، وخلينا نصوم وبلاش نظام رئاسي وبرلماني فلست من أهله هدانا الله وإيك .
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 9) » اربد
      أبو العياس نصر قامة فكرية كان ومايزال وسيظل، والذين لا يدركون فحوى ما يكتب هم الاقزام وعليهم تأهيل أنفسهم، أو الصمت وترك التعليق على المقالات لمن هو أهل لذلك.
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 10) » يقول الكاتب..
      أبو عزام الشعيبي الكاتب يقول ، أن استمرار تمسك المشترك بالنظام البرلماني يسبب له حرجا ، كون النظام الرئاسي أكثر ديمقراطية ومسائلة ، وذلك حين يكون الرمز صالح هو اليد الأولى في اتخاذ القرار والتنفيذ ، أي وكأن الرئيس صالح عندما يكون الواجهة المسئولة أمام البرلمان سيكون منقادا وخاضعا لأي إجماع سيكون حينها ، وهذا ما لا يصدقه عاقل ولا يتقبله مزاج ، كون الرئيس صالح نفسه هو السلطة الأولى في البلد التي لا تخضع لمسائلة ولا انتقاد ، وما قانون الثوابت الوطنية عن ذلك ببعيد ، حين أعد الرمز صالح والمساس بشخصيته خطا أحمرا من يتجاوزه نصل حد عقوبته 15 عاما ..
      هذا كله والرئيس صالح لا زال يمثل السلطة التنفيذية الخفية اليوم ، فما بالك يا نصر حين يصبح صالح هو الرئيس وهو النظام وهو السلطة التنفيذية أمام الشعب ، وساعتها سيصاب عبدته في مجلس النواب بإحراج شديد وبالغ إذا ما قبل - إن افترضنا - المثول يوما في البرلمان..
      كم هو الألم يصيبنا ونحن نتابعك اليوم وأنت تخط الحروف للالتفاف على قضيتك الحقيقية قضية المواطن المغلوب والوطن المنهوب..
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 11) » الرئاسي الكامل
      محمد النهمي الآن اليس الحكم رئاسي كامل وزيادة اليس كذلك يا استاذ نصر وما قيمة التعديلات والتشريعات إذا كانت لا تعني شيئا للرئيس
      هناك دستور غير مكتوب في الورق لكنه مكتوب في دماغ الرئيس وهو ينفذ كل بنوده
      وملخصها اليمن وما حوت ملك لك
      اقترح أن نبدأ بتنفيذ وتطبيق التشريعات الحالية وبعدين نفكر في تطويرها وحسبنا الله ونعم الوكيل
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 12) » لو سكت كان افضل
      فريد الخميسي نصر ، خلاص لم يعد لديك ما تقوله، اسكت احسن لك ولنا، يا عضو اللجنة الرئاسية المستقلة.
      يا نصر النفاق اصبح بائن للشعب وانت دخلت هذا الوادي وقد الناس خارجين، الناس ما عاد بيعجبوش بهلاميات الشخصيات خلاص العيال كبرت.
      اصبح الناس الآن يقيمون الكاتب او الشخص بما يكتب لا بما كان يحظى به من احترام في السابق.
      لا لا لا يا نصر مش قادر استوعب انك نصر الاصلاحي حق زمان، مش قادر افكر انك نصر الشخص المستقل.
      لا لا في حاجة يا جماعة افتونانصر مش معقول يرجع هكذا يروج للفساد والاستبداد .
      ما اعتقدش ان الله قد اعمى بصيرته.
      لا لا لا لا لا لا لال لا لاااااااااااااا
      اكيد في شيء، مش هذا نصر اكيد احد بيضغط عليه وبيستغل اسمه.بس يضغطوا عليه ليش معروف عنه انه مسؤول مجامل لكن مش نصاب.
      بس من يقدر يفتيني في سبب هذا الانحطاط في كتابة نصر ..
      لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 13) » شر البليه
      سعد اولا ؤايد المعلق 7 وقول لنصر العملاق القديم القزم الجديد نصيحه لا تصبع بوقا فأنت اكثر من يدري انها عباره عن لعبه من الألاعيب الكثيره المعروفه والبقاء هو الهدف
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 14) » رب كلمة تقول لصاحبها دعني
      مواطن متصبر رب كلمة تقول لصاحبها دعني
      ما هذه المواقف الهزيلة يانصر
      أين الإحساس بمعاناة الشعب هذا وقت تعديل ؟؟؟؟!!!
      أنت تشارك في ذر العيون على الرماد ( عكس العبارةمقصود ) لأن الوضع بالمقلوب
      كنا نتمنى ألا تصل إلى هذا المستوى
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 15)
      محمد غيلان
      كلاً يغني على ليلاه
      خافوا الله صوموا تصحوأ
      وبطلوا كلام غير موثق في ذلك
      10 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
    • 16) » مستشار
      سالم الى متى تظل ابواق الكذب تطالعنا بالكتابات الماجورة التي تبرر كل كلمة للحاكم وتنصب نفسها للتوضيح وقد مل الناس امثال هؤلاءورموهم في مزبلة التاريخ فاقترح ان يعين نصر مستشارللرئيس وعليه ان يختار نوع الاستشارية بمزاجه
      10 سنوات و 3 أسابيع و يوم واحد    
    • 17) » اشتياق
      صديق نصر و الله اشتقنا الى نصر الاصلاحي ، حيث يختلف كثيرا عن نصر المؤتمري ،،، و الاسلوب أختلاف و الطريقة نفسها ،،،
      اقولها ،، الى متى يا نصر ؟؟؟؟؟؟
      10 سنوات و 3 أسابيع و يوم واحد    
    • 18) » أين مقال توكل ؟
      سالم الحاج مش حرام عليكم يا ادارة موقعنا المتميز تشيلوا مقال الأخت الكاتبة والوطنية المتميزة توكل كرمان وتخلوا مثل هذا المقال المخادع والمنافق ؟؟ .. في المرات السابقة كنتم تحتفظون بمقالات توكل أطول فترة ممكنة لتميز مقالاتها ولأنها كانت دائما تحتل المرتبة الأولى لدى القراء فما الذي استجد هذه المره .. شكرا لكم على أية حال وسامحونا .
      10 سنوات و 3 أسابيع و يوم واحد    
    • 19) » لماذا هذا الحقد على نصر ؟
      امريكي ضد الظلم لقدحاول الكاتب طرح وجهة نظر ومن حق الاخرين الاتفاق معها او الاختلاف ولكن بدون تجريح او اساة الي الكاتب
      الاخ العزيز نصر الا تعتقد ان مشروع الرئيس لا يعبر عن وجود موسسات دوله
      فمقوله فرعون انا ربكم الاعل لم تعد ذات جدوي ومهما كانت هذه التعديلات فهي تحتاج الي موارد فهي شبيه بدوله جديده الغرض منها ضرب المعارضه اخي العزيز
      على اليمن ان تتعدي مشاكلها خطوه خطوه
      ولابد من مشاركه سياسيه لبقيه الاحزاب
      وخاصة الاصلاح والاشتركي وشهر مبارك
      10 سنوات و 3 أسابيع و يوم واحد    
    • 20) » هكذا هم كتّاب السلطه (الدوله)
      المهاجر2 لاتستغربون اخواني لما كتبه نصر طه مصطفى في مقاله هذا 000 فهؤلاء هم كتاب وإعلاميواالسلطه الحاكمه 000 لايكتبون إلا مايملى عليهم 000 أنا على يقين ان ماكتبه نصر هو نفسه غير مقتنع به 000 انما هذ مارادوه ان يكتب 0
      فأنا اريد ان اقول للأخ/نصر : ألا يكفينا نفاق 00 ألا يكفينا كذب على ذقو ن ابناء شعبنا الذي لم يعد يعرف مايواجه من حله اقتصاديه سيئه 0
      ياخي انت وامثالك اكتب بصدق وبدون نفاق وتملق 000 انما انا مانقدك انت تريد الحفا على مانت فيه من رغد العيش والحياه الطيبه 000 ولا تعلم مايعانيه ىالمواطن الذي اصبح اليوم يشتري القمح بالكيلوه ؛ لأنه لايملك قيمة نص الكيس 0
      انتم عايشين فوق ولا تعلمون مايعانيه المواطن الضعيف0
      ولكننا لانستطيع الا ان نقول (لاالحقكم الله خير ولا ملكم عافيه انت وامثالك من الكتاب المنافقين ) واذا اردت ان تكتب فاكتب بصدق 00 وتلمس الواقع ويكفي كذب انت وحكومتك 0
      الشعب شبع اكاذيب ومزايدات وخريط في خريط0
      10 سنوات و 3 أسابيع    
    • 21) » تكشفون عن وجهكم القبيح
      سارق الدجاج بتعليقاتكم تكشفون عن وجهكم القبيح . نصر طه مصطفى سيضل في نضرنا ذالك المثقف الوطني شئتم أم أبيتم . تهاجمون كل من يقول كلمة حق وتهاجمون كل من لايكون معكم في عصابة البلطجة وأنتم أجبن من الضهور باسمائكم الحقيقية وأن كتبتو حتى باسماء ليس إسمائكم . بعض التعليقات تدل على ضحالة وفكر وجهل اصحابها .
      10 سنوات و 3 أسابيع    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية