محمد الشرقاوي
العربيات والانترنت
محمد الشرقاوي
نشر منذ : 10 سنوات و شهرين و 17 يوماً | السبت 01 سبتمبر-أيلول 2007 09:38 م

اعترفت دراسة عربية أن عدد المستخدمات للانترنت من النساء في العالم العربي لا يزيد عن 6 في المئة فقط من إجمالي مستخدمي الانترنت . ووصفت الدراسة ذلك بأنه يمثل خللاً واضحاً في الرؤية والتصورات التنموية كما يعد ذلك سبَّبا في الفجوة النوعية بين النساء والرجال الأمر الذي ينذر بطبيعة المشكلات التي ستواجهها المجتمعات العربية في مجال الأمية التكنولوجية المعلوماتية في الوقت الذي لا تزال تحتل فيه تلك المجتمعات أدنى المراتب في مكافحة أمية القراءة والكتابة وفقاً للتقارير الدولية.

ففي الولايات المتحدة مثلاً نسبة النساء العاملات في قطاع تكنولوجيا المعلومات تمثل 9في المئة من مجموع العاملين في القطاع أيضاً هناك نسبة 29 في المئة هي نسبة وجود المرأة من مجموع المبرمجي ن في مجال تكنولوجيا المعلومات أيضاً و 27 في المئة نسبة وجود المرأة من مجموع محللي نظم المعلومات، والنسبة الأكبر هي نسبة مدخلي البيانات أو كل ما يتعلق بأعمال السكرتارية، حيث نسبة المرأة في هذا المجال تصل إلى 85 في المئة.

وبالمقارنة مع دول آسيا نجد أن نسبة وجود المرأة هو 20 في المئة من مجموع المبرمجين وفي دول الاتحاد الأوروبي توجد المرأة بنسبة 10 في المئة من مجموع العاملين في علوم الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات بما في ذلك من برمجة وأيضاً تصميم.

وتعلق الدكتورة نادية حجازي في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية أن المرأة لا تدرك أهمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في حياتها اليومية حتى لو لم تكن تعمل في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات .

وأكدت ان ذلك يفرض ان يكون هذا القطاع جالبا للربح خاصة و أن كثيرا من السيدات تكون عائلات لاسرهن مما يزود لهن الدخل بطريقة كبيرة من خلال التوصل الى معلومة يمكن استغلالها و عمل مشروع بفكرتها أو الاعلان عن السلع المنتجة ووضعها على الإنترنت بدون عامل وسيط ياخد 4/3 أو أكثر من الأموال التي تؤول الى دخلها كأسرة أو كفرد .

وتلتقط طرف الحديث المهندسة عزة تركي رئيسة مجلس إدارة شركة TeData وتؤكد أن نسبة العاملات في قطاع التكنولوجيا في مصر في ازدياد مستمر خاصة انه يتيح للأم مزاولة أعمالها من المنزل دون أن يؤثر في حياتها الخاصة .

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 4
    • 1) » لاليست فجوة نوعيةبين النساء والرجال
      مانع سليمان انا برأيي الشخصي ان هذا الإستبيان لايعبر عن فجوة نوعية بين النساء والرجال لأن نساء المسلمين مشغولات بإرضاء الله ولسن مشغولات بإرضاء شهواتهن بخلاف نساء العالمين
      10 سنوات و شهرين و 15 يوماً    
    • 2) » لا
      كيد انا رمضان كريم وبس
      10 سنوات و شهرين و 7 أيام    
    • 3)
      سند مع الرقم 1 بس هذه الفتره بدات النساء با الدخول للنت وتحديدا الفتيات وللاسف نسمع ونقراء منهن ما يندى له الجبين وتحديدا من ينتمين لمذاهب مختلفه وسبحان الله لم نسمع اي كلام سي من المسيحيات العرب ونسمعه من المسلمات
      10 سنوات و شهرين    
    • 4) » الى سند
      لست ادري اخي سند احب اوضح لك ان الاشياء الي نشوفها احنا غلط تكون في نظر غير المسلمين صح ولهذا لانسمع عنهم شي
      10 سنوات و شهرين    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية