محمد بن يحيى الزايدي
حياة الروح
محمد بن يحيى الزايدي
نشر منذ : 4 سنوات و أسبوعين و 6 أيام | الثلاثاء 01 أكتوبر-تشرين الأول 2013 08:06 م

معك يا حياة الروح والقلب والنظر              تنفّس نسانيس الزهور المعطّرة

يحرك شغاف الحس والسمع والبصر        ويمطر سحابه من عيونه ومنحره

لنا حلم قايم ماسقط في شذر مذر         يسجّل حضوره كل صفحة ومحبره

اساسه قوي لاسقفه اختل وانكسر          كفيل الزمن يكشف جماله ومظهره

يكافئ من اتجمّل ويسمح من اعتذر          ولايجعشه من صدّ خدّه وصعّره

ولا يختزل من غاب عنّه بمن حضر       يسجّل حظوظه في رصيده ودفتره

ويعزف له الوجدان باللحن والوتر          ويجمع مضامين الحروف المبعثرة

بفيض الأمل يستأنس البدو بالحضر           وتخمد براكين النفوس المكدّرة

طوينا المسافة وابعد الشر والضرر          عبرنا ملفات الخطوط المعصورة

نصيغ الهدف بالعقل والصبر والحذر        ولا نعترض فيما قضى الله وقدّره

معك يا يمن ياموطن العز والظفر        معك في سجل المجد صورة مكبّرة

اذا قصرو في حقك العالم الغجر          صغار الهمم واهل النوايا المشفّرة

فلن يجهل التاريخ والارض والبشر         مقامك وقدرك في القلوب الموقّره

ولن يجدي الترهيب بالموت والخطر       في احفاد ابوكرب ابن تُبّع وعنترة

ولن ننحني للخوف والعجز والخَوَر           نصد العدو وانهدّ ظهره ونقهره

فمازال نقش النصر منحوت في الحجر  يذكّر فقط من يجهل اصله وجوهره

بلا فخر ياهل الفشر والكبر والبطر       على الوهم شيّدتو حضارة مزوّرة

حضارة بدون اخلاق في عهدة القدر       ستنهار في وحل المياه المعكّرة

مع من سبق في سالف الدهر واندثر      ولا خلّف الا الويل والظلم يذكره

ومن راجع التاريخ بايعرف الخبر           يشاهد في احداثه وقائع مكرّرة

وذي ما فهم درس التجارب ولا اعتبر      مع نشوته بالكيف نفسه مخدّرة

سئمنا وملّينا الشعارات والصور         وبانت خبايا اهل الوجيه المسمكرة

على الله نتوكّل في الحل والسفر            زمان التحدي فك نابه وكشّره

وعاد الألم مفتوح والعظم ماجبر  وصوت الوجع مخنوق في كل حنجرة

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية