المحامي: حسين عمر  المشدلي
شركاء الفساد الشرفاء
المحامي: حسين عمر المشدلي
نشر منذ : 4 سنوات و 4 أشهر و 19 يوماً | الثلاثاء 28 مايو 2013 09:28 م

يعتقد الكثير أن كبار موظفي الدولة والشخصيات النافذة السياسية والقبلية والعسكرية هم فقط المسؤولين عن الفساد نظراً لقيامهم باستغلال نفوذهم للاستيلاء على الأموال العامة والخاصة لكن الحقيقة أن حجم الفساد الذي كان يقوم به هؤلاء لم يكن يساوي شيء بالمقارنة مع ما كانت تقوم به فئة أخرى مسكوت عنها مع أنها تعتبر هي المنبع الأساسي للفساد والشريك الرئيسي في جميع حالاته ألا وهي فئة \"ما يسمى برجال الأعمال \" فالكثير من هذه الطائفة كانوا خلف اكبر عمليات الفساد وامتلكوا من الثروة والنفوذ ما مكنهم من العبث بكل شيء في البلد ونهب واستغلال كافة خيراته \" من النادر أن تجد رجل أعمال لم يغش او يحتكر او يتهرب من دفع الضرائب الحقيقية أو لم يحصل على مناقصة شابها الكثير من أوجه الفساد او لم يخل بالمواصفات او حتى على الأقل لم يقم بدفع رشوه من اجل التخلص من واجب او الحصول على أكثر مما يستحق ومع أن هذا الأمر معلوم ومسلم به من الجميع إلا أن الكثير من رجال الأعمال المشهورين بممارستهم للفساد وجمعهم مابين السلطة والثروة يصدمك حينما يتحدث عن الفساد وكأنه لا يعرفه ولم يسمع عنه إلا من روايات الآخرين بل إن الحال قد يصل ببعضهم إلى محاولة إقناعك بأنه كان يحارب الفساد وانه احد اكبر المتضررين منه . لاشك أن هناك خلل كبير في نظرة المجتمع بقدر كبير من الاحترام إلى هؤلاء واعتقد انه من الآن فصاعداً يجب العمل من الجميع على تصحيح نظرة المجتمع إلى أي فاسد بحيث يتم رفضه وعدم قبول التعامل معه كشخص شريف .

aboazam76@gmail.com

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 2
    • 1) » اربع غرف بمائة وخمسين مليون
      فساد في فساد تخيلوا شفت تاجر اخذ من الدولة مقاولة بناء اربع فصول في قرية نائية في شبوة والفصول عبارة عن اربع غرف فقط وحتى السقف خشب توقعوا بكم ؟؟ تصدقون انها 150 مليون ريال .... كااااارثة
      4 سنوات و 4 أشهر و 18 يوماً    
    • 2) » سرق اكثر من 900 مليون دولار
      يمني ضد الفساد الأخوة الكرام .. نرجو النشر.. ما يقارب مليار دولار ستضيع على اليمن .. مهم جدا ..جدا..
      يا فخامة الرئيس ...يا حكومة الوفاق .. ايها الشرفاء في الوطن
      .. معلومات اكيدة وستتم خلال الايام المقبلة .. وسنوافيكم قريبا بالادله ..
      الفساد في القطاع النفطي .. كارثة مأساوية جديدة للإقتصاد اليمني..
      مافية فساد القطاع النفطي تحاول حرمان اليمن من أكثر من 900 مليون دولار دون وجهة حق مقابل ما يسمى رسوم المنبع ولصالح شركة أجنبية سلمت القطاع وغادرت البلد قبل سنوات.
      4 سنوات و 4 أشهر و 14 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية