علي همام بن همام
يا ويل صنعاء من دثينة
علي همام بن همام
نشر منذ : 4 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً | الإثنين 21 يناير-كانون الثاني 2013 04:33 م

هناك عبارة رائجة تقول فحواها :\" ياويل عدن من صنعاء ..ويا ويل صنعاء من دثينة \" وقد ذاع صيت هذه العبارة بشكل كبير جدا بعد اجتياح قوات نظام صنعاء لعدن والجنوب ، ربما يعود زمن هذه المقولة الى سنوات سابقة جدا الى فترة السبعينات عندما تنبأت امرأة عجوز بهذه المقولة ، وقد عرف عن هذه المرأة التي تنتمي الى الصعيد من محافظة شبوة بصدق تنبؤاتها وتوقعاتها حيث يقال أنها تنبأت بأحداث يناير المشئومة قبل وقوعها بفترة .

لكن هذه المقولة لاقت رواجا كبيرا في الأوساط الشعبية في السنوات التي تلت حرب صيف 94م عندما استحل حكام صنعاء وأمراؤها ثروات وخيرات الجنوب وقاموا بنهب وسلب أراضي الجنوب وسواحله فقيل ان ان تنبؤات المرأة الشبوانية قد صدقت ولكن تحققها قد تمثل في الشق الأول من المقولة (يا ويل عدن من صنعاء)لان المقصود بصنعاء هو حكامها وأمرائها الذين تولوا أمور البلاد والعباد وتركوا الجثة للديدان !!

ظل الناس لسنوات يترقبون تحقق الشق الثاني من المقولة وهو عنوان هذا المقال ، ولم يكن احد يتوقع ان يصل الى كرسي الرئاسة المشير عبد ربه النائب المطيع للرئيس السابق صالح الذي لم يتح له ادنى فرصة للمشاركة في السلطة او القرار ، ورغم ذلك ظل محافظا على هدوئه وصمته المريب !!!حتى أتت به المبادرة الخليجية الى سدة الحكم بالطريقة التي بات الجميع يعرفها ، وما كان هو يطمح او حتى يحلم بالوصول الى حكم قبائل اليمن وتحمل زمام البلاد والعباد ، ولعل استلام او تسلم السلطة من قبل عبد ربه وهو الشخصية البارزة من أبناء دثينة الجنوبية إضافة الى وزير الدفاع اللواء محمد ناصر قد يتيح له الفرصة الكاملة لإدارة شئون صنعاء .

كان الرئيس المنخلع بقوة ما يسمى ثورة التغيير يتوجس خشية وخيفة من ظهور علي ناصر محمد في الساحة السياسية منذ زمن ، لتوفر مواصفات عدة فيه تؤهله في فترة ماضية لتحمل أعباء حكم اليمن ، فعمل على إبعاده بشتى الوسائل او احتوائه خشية من ان تكون نهاية عهده على يد هذا الرجل ( علي ناصر ) وكان خصوم صالح يغازلون علي ناصر في عدد من المناسبات لمنافسة صالح حتى انه كان المرشح الأقوى لأحزاب اللقاء المشترك في الانتخابات الرئاسية 2006م ، لكن ناصر رفض ذلك العرض ولعله لايخفى على احد اهتمام الرئيس المنخلع بتنبؤات العرافين لذا وبحسب مصادر مطلعة أفادت عن تدبير صالح لعدة محاولات كيدية لناصر ، ولعل ارتباط ه وتورطه في محاولات الاغتيال لناصر يؤكد ذلك .

ويبدو ان صالح كان مطمئنا لنائبه المطيع عبد ربه هادي ، بل ويشعر انه في جيب الكوت ، وانه لن يخرج عن طوعه ، لكن عبد ربه كشر عن أنيابه بعد ان أصبح رئيسا وخرج عن جلباب رئيسه السابق ورئيس حزبه الحالي

ربما ان تنبؤات المرأة الشبوانية ستصدق هذه المرة بعد ان تولى أمر صنعاء شخصية من دثينة ولكن لا يعني المقصود من الويل لصنعاء ان اهل صنعا كلهم هم المعنيون بالويل ، ولكن ربما يعني خلاص أهل صنعاء من حكامها التقليديين عائلة صالح وعصابة آل الاحمر لان صنعاء دلالة عليهم ودثينة دلالة على عبد ربه هادي .

فهل ستشهد الأيام القادمة قرارات وخطوات متقدمة لإنهاء عهد صالح وآل الاحمر الذين أظن بأنهم سيذوقون الويل من عبدربه مثلما جرعوا هم الويل لشعب الجنوب ولسنوات طويلة وقبلهم الويل لشعب صنعاء والشمال ؟؟

ربما أجد نفسي متفائلا بعض الشيء ان نهاية عهد صالح وآل الأحمر وزوال سلطتهم على يد هذا الرئيس التوافقي الذي تعهد في بداية حكمة بتحقيق أهداف ثورة التغيير لديهم وبذلك يتحقق تنبؤ المرأة الشبوانية !!

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 5
    • 1) » هذا القول تم تحريفه
      عدن يابن همام ليس كل ما يسمع يكتب له مقال اولا عليك التحري من صحة ما سمعته ، هذا القول تم تحريفه في الاصل هو ياويل عدن من دثينة وليس صنعاء .
      4 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً    
    • 2) » لا يابن عدن هاذ المقوله صحيحه كونني من ابناء دثينه
      محمد الهيثمي وهي ياويل عدن من صنعاء وياويل صنعاء من دثينه وياويل دثينه من النار
      4 سنوات و 8 أشهر و 26 يوماً    
    • 3) » شبوه
      قاسم مصلح انت غلطان لم يتم تحريف النص لان النص صحيح مائه بالمائه لان قائلة هذه العباره هي جدتي رحمة الله عليها ويجب ان لا نتكلم الا في شيئ نكون متاكدين منه بانه حرف ام لا
      4 سنوات و 6 أشهر و 30 يوماً    
    • 4) » امثال القدماء
      ماجد محمد انا من وجهة نظري ان اغلب الامثال و الحكم و المقولات القديمة تتحقق حرفا بحرف على ارض الواقع و القليل منها فقط ما يكون مخالف لما تجلبة لك الايام
      3 سنوات و 3 أشهر و 8 أيام    
    • 5) » ماحساب كله ذيب
      علي ماطر ياويل عدن من صنعاء .هذاحساب وقد تحقق بعدالوحده وماقام به نضام صنعاءبعدحربه على الجنوب واهلهاء
      ودارت ا
      سنتين و 10 أشهر و 8 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية