عبدالله بن عامر
مؤتمر صالح سميع
عبدالله بن عامر
نشر منذ : 5 سنوات و أسبوع و 5 أيام | الخميس 04 أكتوبر-تشرين الأول 2012 04:01 م

ظهور وزير الكهرباء في مؤتمر صحفي عقد على عجل وفي ظل ظروف إستثائية تعيشها أغلب المدن اليمنية بسبب إنقطاع التيار الكهربائي أمر يبعث على الإرتياح بل وإيجابي إلى حد كبير فعقد المؤتمر بحد ذاته للرد على ما تم نشرة في وسائل الإعلام ولتوضيح حقيقة إنقطاع التيار الكهربائي أمر جيد فهذا أن دل على شيء فإنما يدل على مدى التأثير الواضح لوسائل الإعلام سواءً الإعلام التقليدي كالصحف الورقية أو الإعلام الجديد من مواقع وصحف إليكترونية وحتى صفحات التواصل الإجتماعي على أداء الحكومة , حيث لم نكن نتصور أو نتخيل ككتاب وصحافيين أو حتى كمواطنين أن يدعو أحد وزراء الحكومة لمؤتمر صحفي يوضح فيه الكثير من الحقائق حول أداءه الشخصي وأداء وزارته خلال فترة ماضية على خلفية ما نشر في الصحف أو تم تداوله في مواقع التواصل الإجتماعي فقد كنا نعيش في ظل حكومات لا تسمع ولا ترى ولا تتكلم ولا تلقي بالاً لما يدور في الوسط الصحفي والنخبة السياسية والمثقفة لكن الأمر لم يعد كذلك فقد تكفلت الثورة بتغيير الكثير من المفاهيم والممارسات وهي ماضيةً نحو إجتثاث الثقافة السابقة من جذورها .

لقد بدا الوزير سُميع مرتبكاً بعض الشيء خلال المؤتمر الصحفي سيما وأنه يأتي بعد نشر وثائق عدة تدينه شخصياً وتتعلق بصفقات وعقود توظيف دون الشروط القانونية إلا أنه كان شجاعاً الى حد ما في الرد على الكثير من التساؤلات والإستفسارات رغم أني لم أقتنع بوجهة نظره أو بطريقة رده على تلك التساؤلات فقد تكون إجاباته أثناء المؤتمر الصحفي تثبت إدانته أكثر مما تبراءه لكني حييت شجاعته في مواجهة الإعلام والتي تعد سابقة محموده تحسب له لا عليه .

ومع كل ذلك فإنه لا يجب التهاون في التعاطي مع كل ما نشر ضد الوزير سميع فلا مبررات ولا أعذار في تطبيق القانون وعلى الحكومة والجهات المسؤولة سرعة التحقيق في كل ما نشر ضد الوزير وإتخاذ ضده الإجراءات القانونية اللازمة فشجاعة الرد وحدها لا تكفي لإقناعنا ببراءة الوزير في كل ما نُسب له .

أدرك تماماً أن صالح سُميع أستلم الكهرباء وبها ما بها من العشوائية الإدارية والفساد المستشري وضعف الإمكانيات البشرية والمادية وحجم المديونية الكبير على المؤسسة إلا أن كل ذلك ليس له أي علاقة في توظيف عشرات الأشخاص بناءً على توصيات بعض المشائخ وبشهادات التعليم الأساسي في حين أن الآلاف من خريجي الجامعات لا يزالون حتى اللحظة خارج حسابات حكومة التقاسم والمحاصصة , وهنا نقول للوزير سُميع وغيره من الوزراء أنه لا يمكنكم التعايش مع الواقع الثوري الجديد وإتساع مستوى الوعي المدني والحقوقي والإعلامي أيضاً وتقدم مستوى الحرية العامة إلا بالنزاهة وتطبيق القانون والعمل بإخلاص من أجل الوطن فتغيروا قبل أن تتغيروا .

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 11
    • 1) » كلام تمام
      جميل ان تقول هذا نقد بناء ان احسن في جانب نعطيه حق وان اساء نقول له قف
      5 سنوات و أسبوع و 5 أيام    
    • 2) » انصفت
      عبدالرؤوف الدبعي فعلا كاتب منصف ولاول مرة نرى في اليمن مثل هؤلاء الشيء الصحيح يقول عنه صحيح مثل شجاعة الوزير ورده على الصحافة وكذلك عدم التهاون في تطبيق القانون
      تحية للكاتب بن عامر
      5 سنوات و أسبوع و 5 أيام    
    • 3) » نقد بناء
      عبدالله اليمني بورك بهذا النقد البعيد عن التجريح الشخصي ولكن يضل ألأهم هو الرقابه وعذم التساهل في أي شيئ
      5 سنوات و أسبوع و 5 أيام    
    • 4) » دارت الدنيا والوزير تبدل
      في قلبي ظربني ماس المانيا تحتفل بالوحده ........ وبسبب الفساد والتخلف والمحسوبية ........ في اليمن قريبا سيحتفلون بالفشل والانفصال ...... فعلا انتم امه ضحكت من جهلها الامم.
      اذا خالف الوزير او وظف احد من اقاربه ...... يجب ان تسقط الحكومه ويحاكم الوزير ..... بل يسجن . ..... فقط اعملوا مثل اسرائيل .
      5 سنوات و أسبوع و 5 أيام    
    • 5) » مدح وذم
      حامد مقال أكثر من رائع وهكذا نريد أقلام الكتاب والصحفيين أن تكون مع الوطن وفعلا الوزير أرتبك امام الصحافة فلو كان في عهد عفاش انه لم يلتفت الى كل ما ينشر
      اعجبي طريقة طرح الكاتب مدح الوزير في ما يجب مدحة وذمة في الجوانب الذي تستحق ذلك
      5 سنوات و أسبوع و 5 أيام    
    • 6) » قلدك الله هذ1 وزير
      شابعين خرط يعني بالله عليك اعجبتك شجاعته بالمؤتمر الصحفي وماعجبت بتفاهته وهو يلقي اللوم على النظام السابق > الى متى سوف يضل يقلي باللوم على النظام السابق هل تم تنصيبه وزيرا لكي ينشر غسيل النظام السابق كم بدأت اكره هذ1 الاسلوب
      فكل مقابلاته وتصريحاته عداوه للنظام السابق
      عليك يا سميع ان تعمل من اجل هذ1 الشعب وارمي النظام السابق خلف ظهرك .
      لاننا وبكل اختصار > ( شابعين خرط منكم ) .
      5 سنوات و أسبوع و 5 أيام    
    • 7) » ولكن ........
      لا احد يشك بما مدى رغبة الوزير صالح سميع بتحسين وضع الكهرباء وما يواجهه من مقاومة من اولئك المخربين الذين يعبثون بمصالح الوطن العليا
      لكن ومن وجهة نظري ان الدكتور صالح سميع قد وضع في وزارة كانت تحتاج الى وزير متخصص وعنده معرفة فنية فيما يخص الكهرباء
      ياخوان الفساد استشرى في كل الوزارات والمصالح الحكومية خلال 33عام لان الرئيس المخلوع كان يمثل قدوة واسوة للمفسدين الذي عاثوا ومازالو يعيثوا فسادا في اليمن
      اتمنى من كل وزير شريف ومخلص لايجد في نفسه الكفاءة في ادارة وزارته كما ينبغي ان يكون شجاعا ويترك المنصب لمن اقدر منه فالشعب لايستطيع ان يتحمل مزيد من التأخير لتحقيق اهداف ثورته
      5 سنوات و أسبوع و 4 أيام    
    • 8)
      موظف بالكهربا يجب ان يستقيل سميع فوراً فهو متورط بالوثائق والمستندات المنشوره والذي تدينه
      5 سنوات و أسبوع و 5 أيام    
    • 9) » تحية
      يحيى محمد احيي الكاتب على طرحه الرائع
      5 سنوات و أسبوع و 4 أيام    
    • 10) » مش ضروري
      مواطن يحب و طنة في البداية انا اشكر المهندس اكرم على طرحة الرائع و المسئول في هذة القضية الحساسة التي كان ينبغي على الجميع ان يكون مسئولاً امام الله و الوطن دون العودة الى المماحكات السياسية فالوطن هو المواطن ، اذا لم يستطيع اي وزير او موظف حكومي اداء مهامة و واجباتة الوظيف قليترك المجال لغيرة لمن هو اكفاء منة. اما فيما يخص سميع للاسف الشديد لقد اخطئ في كثير من الاشياء و تاريخة يحكي توجههاتة في الفساد و لذلك هذا لايعود سلبا على سميع بل على القاء المشترك الذين و ضعوة في هذة الوزارة. ارجوا من اللقاء المشترك اعادنة النطر في ذلك.و في الاخير مصلحة الوطن فوث كل اعتبار
      5 سنوات و أسبوع و 4 أيام    
    • 11) » سارق و مبهرر
      مواطن بدون كهرباء وبدون وظيفة لقد إنبهر الكاتب بشجاعة الوزير في عقد مؤتمر صحفي في ظل غياب شبة كامل للكهرباء عن معظم محافظات الجمهورية ومدحة على تلك الشجاعة (سارق ومبهرر ) ولكن الكاتب لم ينبهر ولم يصدم من فضائح الوزير التي إعترف بها بنفسة وأدان نفسة بالاعتراف بها والإعتراف سيد الادلة (عرض بيع ذهب إبنتة لسداد ما أخذة بغير وجهة حق ) هل هذا الوزير يمثل أمل الشباب في التغيير وهل الدماء التي سالت من أجل عيون هؤلاء الفاسدين ليعاد إنتاجهم من جديد .
      لقد كان علي عبدالله صالح على حق عندما صنف هذا الشخص بالفاسد الكبير وحذر منة وكان رد شميع دائما هو كيل السب والشتائم وتلفيق التهم على النظام السابق لكي يكسب شباب الساحات و هو في الحقيقة يحاول ان (يغطي على الظرط بالحنحنة ) وعندما فشل بالظرط حاول أن يعوض عن ذلك بذهب إبنتة .
      5 سنوات و أسبوع و يومين    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية