عبدالرحمن الراشد
ألم يمل الإيرانيون من المعارك ؟
عبدالرحمن الراشد
نشر منذ : 5 سنوات و شهر و 20 يوماً | الإثنين 27 أغسطس-آب 2012 05:15 م

مؤتمر دول عدم الانحياز في طهران احتفالية تهم الحكومة الإيرانية، التي تعتقد أنها في حاجة إلى ترميم صورتها أمام العالم، وبالدرجة الأهم أمام المواطن الإيراني الذي شهد ثلاث سنوات شوهت سمعة الرئيس والمرشد والقوى السياسية بشكل لم يحدث لهم مثله منذ قيام الثورة في عام 1979. الشائع أن أحمدي نجاد فاز رئاسيا بالتزوير، وكشف النظام عن وحشية في معاملته لأتباعه الذين تظاهروا سلميا مع فريق من النظام مثل موسوي. ولاحقا، شاهد الإيرانيون نظامهم متورطا في دعم النظام السوري الذي ملأت الشاشات جرائمه ومجازره، والآن مشروعه النووي صار يقاسم المواطن العادي ثمن خبزه ووقود سيارته وهو الذي لن يستفيد منه في نهاية المطاف.

لمؤتمر دول عدم الانحياز نافذة مهمة، مع أن المنظمة ذاتها لم تعد ذات قيمة منذ عقود، إنما هي فرصة لطمأنة المواطن القلق من الحصار وتصريحات الحرب والضرب من إسرائيل والغرب.

والمواطن الإيراني بلغ مرحلة من النضج، والملل أيضا، بحيث لم يعد فعلا يبالي كثيرا بالقضايا التي يرفعها النظام خارجيا ويقتطع من قوته لتمويلها، هو الذي يمول محاربة الغرب، وإسرائيل، ويدعم حزب الله، والقوى العراقية الموالية له. والآن في وقت تتقشف فيه الحكومة الإيرانية في نفقتها على حاجات المواطن تدعم بمبالغ وبكرم كبير نظام الأسد الآيل للسقوط. وليس من قبيل المبالغة أو السخرية ما يقال عن جملة ضوابط وجهتها الحكومة للإعلام الرسمي بتحاشي بث صور الأكل والأطمعة والترف الرسمي على التلفزيون، وغيرها لأنها تعرف أن الاحتقان الداخلي بلغ حد الانفجار، ربما.

وهنا من الطبيعي أن يتساءل المرء: لماذا تريد القيادة الإيرانية الاستمرار في هذه المعارك؟ ولاحظوا أن القيادة هنا مصطلح غامض، ففي السابق كان المرشد يمثل السلطة الأخيرة، وبضعة شركاء في الرئاسة مثل هاشمي رفسنجاني يقررون للبلد سياسته وتفاصيل حياته اليومية. اليوم نحن نعرف أن المرشد لا يزال على كرسي السلطة، لكنه لم يعد مطلق الصلاحيات، حيث يشاركه الحرس الثوري الذي كبر وصار جزءا من القرار. الرئيس أحمدي نجاد، هو الآخر، أكلت الكثير من صلاحياته، وأهين عدة مرات، حيث فرض عليه وزراء ومنع من تعيين آخرين، ورغم تهديداته واعتزاله المؤقت لم يتغير الوضع كثيرا.

والسؤال هو: لماذا يريد هؤلاء، سواء كان المرشد، أو الرئيس، أو جوقة الرؤساء، أو الضباط الخفيون في الحرس الثوري، السير في طريق المواجهات مع العالم؟ لماذا الاستمرار في سياسة مشاريع إقليمية مكلفة، في العراق وسوريا ولبنان والسودان واليمن وأفغانستان، وغيرها؟ ما الذي يصبو إليه المخططون الإيرانيون من مشاريع تستنفد أموالهم، وتعرضهم للمواجهات مع دول أكبر منهم؟ حتى لو افترضنا وقبلنا بمبررات مشروعهم العسكري النووي، رغم ضخامة فاتورته، بأنه يمثل بوليصة تأمين للنظام مستقبلا من أي تهديد. فحتى لو قبلنا بهذا الافتراض، فلماذا المواجهات في أنحاء المنطقة؟

التبرير الوحيد أننا أمام قيادة من المدرسة القديمة، تؤمن بصراع الثقافات والأنظمة، رغم أن نهاية الحرب الباردة أثبتت فشل تلك النظريات. التنافس اليوم اقتصادي وعلمي وثقافي، أما الجزء العسكري فلا يقدم الكثير من المنافع إلا لباعة السلاح. كل ما تقاتل الأميركيون والروس من أجله في أربعين عاما من الحرب الباردة يبدو سخيفا اليوم، ففيتنام وكوبا والصين والولايات المتحدة وروسيا كلها منخرطة في علاقات كاملة. في طهران، مثلما في بعض العالم العربي، قادة يعيشون على قراءاتهم القديمة ويؤمنون بالمؤامرات ويعتقدون أن المكاسب العسكرية والأمنية تمثل غاية الانتصار، في حين أن دولة مثل كوريا الجنوبية تهدد أسواقا كبرى بتقنياتها وتحقق مكاسب أعظم مما تفعله كوريا الشمالية، التي تشبه كثيرا إيران، وتنفق كل أموالها على المشاريع العسكرية والسياسية الفاشلة.

لو أن القادة الإيرانيين تخلوا عن طموحاتهم السياسية والعسكرية ربما بنوا دولة أكبر وأقوى مهيمنة في المنطقة، ونجحوا في فرض وجودهم دون أن يدفعوا لحزب الله أو الأسد أو الحوثيين في اليمن دولارا واحدا. وبالطبع هكذا سيكتشفها الإيرانيون في يوم ما، سيتوصلون إلى هذه النتيجة، لكن ربما بعد فوات الأوان، كما حدث لصدام ويحدث الآن للأسد.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 13
    • 1) » هل دول الخليج أصبحت قوة عالمية أفضل من إيران ياعبد الرحمن
      طه الماجد هل آن الأوان للسعودية والخليج ان تعيش حرة ذات سيادة وتتخلص من العبودية
      فهنيئاً لإيران القوة والسيادة والعزة والكرامة والتقدم والتطور التكنولوجي والعسكري
      ويخسأ عبدالرحمن وأسياده العبيد الأذلاء ،والله والشعوب مع عزة إيران الإسلامية
      5 سنوات و شهر و 19 يوماً    
    • 2) » صن
      عمر ذيل لايستوى عمر الذيل الدنس لايستوى هذا الكاتب يقول انة من ازلام اللبرالين وانة نصير الشعوب ويتضح يوما بعد يوم انة ملكى اكثر من الملك اقطاعى رجعى ابريالى ملكى طائفى مناطقى مذهبى مامرك اكثر سوادا من وجهة يكتب بقلم ابو كرت مدفوع الاجر مقدما لايحترم حتى نفسة حسبى اللة ونعم الوكيل رحم اللة صحابة واهل رسول اللة ونجانا من شرور الامريكان والمامركين
      5 سنوات و شهر و 19 يوماً    
    • 3) » درعة
      لا عبدللة ولا راشد للرحمن كم كنت احب هذا الرجل وكم كنت افتخر بة انة مثقف قادم من ارض اطيبة ارض نبينا محمد وكنت احب القراءة لة كثير حتى تقربت منة كثيرا معرفيا حتى صعقت من هول الفاجعة انة حزاما ملغوم بالعمالة والتبعية مملوك امريكيا ومتبوع للعائلة ليس للشعب فية شى خاب ضنى كنت اعتبرة رسول امة وقائد عصامى للامة قائد ثورة المستضعفين يكتب عن الثورات العربية ويبنسى نفسة فى الثورة السعودية اللة المستعان
      5 سنوات و شهر و 19 يوماً    
    • 4) » اين الرشد؟؟
      ابو عمار القنوات التي تستدل بها علينا ,قنوات تعمل لصالح الصهاينه ومهامها قلب الحقائق
      التاغيير الذي تروج له ,ابداءو من بلاد الخليج التي تحكمها اسر عفى عليها الزمن
      وصل الفساد بها الى النخاع
      لماذا ايران تواجه العالم ؟؟ هذه شهاده منك لايران من حيث لا تعلم ؟الجميع يعلم لماذا
      5 سنوات و شهر و 19 يوماً    
    • 5) » لن يملو
      مراقب لن يملوا لأنهم يشغلوا شعبهم بهذه المشاكل والفتن ويخشوا أن يثور عليهم الشعب في أي لحظه
      5 سنوات و شهر و 19 يوماً    
    • 6) » اذا لم تستحي فاصنع ماشئت
      سامي الحامد لوكنت عربيا حقا غن العروبة تحرم خراب سوريا وهلاك شعبها
      ولوكنت مسلماً فالأسلام يحرم القتال بين ابناء الشعب الواحد ويحث على التوحد ضد الصهاينة اليهود وحلفائهم
      ولوكنت إنساناً لماتوليت أعداء الأنسانية وأعداء العرب والمسلمين(الصهاينة وعبيدهم)
      إذا لم تستحي فاصنع ماشئت
      5 سنوات و شهر و 18 يوماً    
    • 7) » أرشيفهم وتاريخنا 1
      الذيب اليماني ولأن إيران تنتهج معيار منافي للأنسانية ويتخذون أساليب شيطانية سواء على مستوى الفرد أو الحكومة فكان حقا على اليهود أن يخترقوهم بسهولة، يتم التلاعب بإيران عبر قوة كبرى دون أن يدري أغبياء هذه الحكومة، والمستفيدين منهم يعرفون ذلك لكنهم يرغبون في استمرار نفوذهم، من جهة أخرى وجود التهديد الإيراني كما يصوره الإعلام الغربي حجة قوية للبقاء الغربي جاثم على الأمة الأسلامية كاملة وهذا يصب في مصلحة أمريكا واسرائيل وأيران ولهذا سنلاحظ في كثير من الأحيان أن هناك تبادل للأدوار بين أطراف هذا النزاع المزعوم وهم في النهاية متفقون على هدف واحد، أميركا تفرض سيطرة واسرائيل تزيد من أمنها وايران تنخر جسد الأمة الأسلامية ليتسنى لها عودة الأمبروطورية الفارسية التي سقطت منذ جاء الإسلام وانتهت تماما في موقعة القادسية،
      5 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 8) » أرشيفهم وتاريخنا21
      الذيب اليماني ولعل الأخيرة هي أكثر الأطراف تطرفا وحقدا على الأمة الإسلامية لأنهم أقرب من يعرف الحضارة العربية والإسلامية وهم أكثر من تضرر منها بعد أن كانت دولتهم المعروفة على المستوى العالمي وجاء الاسلام ليدمر كل ذلك لأنها بنيت على أساس باطل ويتم ضمها إلى العالم الإسلامي الكبير، وما ذريعة الشيعة في كونهم مختلفين عن باقي العالم الإسلامي كونهم من آل البيت إلا سبب دنيئ ليتمكنوا من خلاله الاستمرار في هذه الفتنة، ولهذا ستجد أن الجدل معهم والنقاش هو نوع من إضاعة الوقت فمصادرهم عير معروفة وحججهم مريبة وكاذبة وأهدافهم لا رأس لها ولا ذيل
      5 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 9) » أرشيفهم وتاريخنا321
      الذيب اليماني فتارة هم ضد العدوان الأميركي ومع ذلك هم من استقبل الاحتلال الامريكي في العراق وفرش لهم الأرض بالورود وكانوا هم من ظهر على قنوات التلفزيون عام 2003 في ذلك المشهد المشهور وهم يعتلون تمثال صدام ويضربون على وجهه بالأحذية ويقبلون أحذية الجند الأمريكي وفي نفس هم من يستنكر العدوان الامريكي، الحكومة العراقية الحالية والتي تعتبر من أخلص الحكومات االتابعة لأمريكا في العالم هي من حصلت على مباركة أمريكية وهم يعرفون تماما أنها شيعية إيرانية خالصة ومع ذلك سلموا لهم مقاليد الحكم في العراق الحبيب لأنهم يدركون مدى الفتنة التي ستحدثها في جسد الأمة الإسلامية كافة،
      5 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 10) » أرشيفهم وتاريخنا4321
      الذيب اليماني من يرجع إلى التاريخ سيجد أن ما حدث في العراق كان تكرارا حرفيا لما حدث أبان هجوم التتار على المنطقة العربية. خلاصة القول إن إيران أو ما يسمى بالشيعة تحديدا تقتات على الفتن ونشر القلائل وبث التناقض بين أبناء الشعب الواحد وهو أسلوب لا يضاهيه فيهم إلا اليهود تماما كما يحدث في اليمن الآن، فإيران استفادت من جهل الحوثيين وجشعهم وطموحهم الكافر على حساب اليمن ككل واستدرجتهم واغرتهم بالأموال الهائلة التي جعلت لعاب الحوثي تسيل أكثر مما سال لهذه الفتنة من دماء الشعب اليمني وخاصة أبطال المؤسسة العسكرية اليمنة حفظهم الله، ختاما لعنة الله على الحوثيين والشيعة الذين يجب أن ندرك أن جهلهم وغبائهم يمكن أن يقود اليمن إلى نتائج كارثية نحن في غنى عنها.
      5 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 11) » طه الما جد رقم واحد اتفهم سر انفعا لك واليك الرد
      ابو عبد العليم لا شك الكثير من المعلقين قد اجا ب عليك وعلا الا تجا ه اللذ تتبعه بما يستحق وقد احالك البعض الى مرا جع كي تبحث ان كنت تملك ادواة البحث ولا تضن اننا صد قنا ك لا نك تشتم كثيرا وتتبجح كثيرا فعا د ة الطبول الحا مية تحدث الا صواة المزعجة
      اليوم الخليج اقوا من ايران وكثر تقد
      ما واكثر اخلا قيا وقيميا وتحرر يا وعلميا ولديهم ثرا كبير وعلا قا ة دولية وا سعة ولد يهم نفوذ كبير وامكا نا ة كبيرة ولد يهم حياة اقتصا دية مستقرة يسيل لها لعا ب الا يرا نين لا قيمة لا لشفونية المذ هبية ولا لتقيما تهم الخرا فية ايران دولة الد جا ج الذ هبية ومن يفكر بد جا جه في الجليخ دعك من عبد الرحمن الراشد ومن حرية الخليج ام عبوديته هل تتصور ان من مقبلي اقدا م المرا جع وما هلي البشر اوادم يصلح تعلم الحرية منهم انت اهبل مر كب ويركبك التخلف ويعميك التعصب ويسهل عليك الشتم فهوا سلا ح رخيص ولا سعرله
      5 سنوات و شهر و 15 يوماً    
    • 12) » اي عبوديه تتحدث عنها
      ابوقطيم معلق
      5 سنوات و شهر و 14 يوماً    
    • 13) » اي عبوديه تتحدث عنها
      ابوقطيم طه الماجد تتحدث عن العبوديه ولاتعرف معنها وقد ردوا عليك الاخوه انت ومن في شاكلتك ووفوا وكفوا ولاكن ان تقصد العبوديه تقدم الشعوب والعيش الرغيد والتقدم في مجال الحياه فمرحباً بتلك العبوديه ايها او الفقر والمرض والشحت والتغرب في صقاع العلم بحث عن الرزق ،ان كنت تمجد ايران واسلحتها وجيشها انها ضد امريكا واسرائيل من جاب حكام العراق اليس امريكا وايران وهل نفع تجييش الجيوش وتكديس السلاح كوريا الشماليه وشعبها يتضور جوع اي عبوديه تقصد كيف تكذبوا كذب مكشوف ولاتستحوا الا لعنة الله على الكاذبين ؛
      5 سنوات و شهر و 13 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية