أحمد غراب
عزف ساخر.........
أحمد غراب
نشر منذ : 5 سنوات و 5 أشهر و 6 أيام | الثلاثاء 15 مايو 2012 05:23 م
  
  - أمريكا: مقوت يخزن لك أول أسبوع بلاش ..

- الأحزاب: صيادون بلا قوارب ولا شباك يعتمدون على ما تجود به حركة المد والجزر.

- اليمن: بلد جاب الدرجة النهائية في التاريخ والجغرافيا، ورسب في العلوم والأحياء.

- المواطن: متفرج لابس بدلة حمراء، تداهفوا القبائل فوقع من المدرج إلى حلبة صراع الثيران.

- الحكومة: دكان على وشك الإفلاس تقاسمه اثنان شركاء لكي يتشارعوا عليه.

- الإقصاء: عمى أثوار لا ترى سوى لمعة قرونها، وظل (سبلتها).

- القانون: بساط يسحبه أرباب النفوذ والسلاح من تحت الشعب.

- العدالة الانتقالية: باص ينزلك في نص الطريق ويوقف لك باص ثاني.

- الخدمة المدنية: حبس انفرادي للملفات، يتم تجديد (القيد) فيه كل سنة.

- القضية الجنوبية: قضية ما يتحملها ألف ملف، تثبت أن الحق ما يضيع، وأن الحياة دين وسلف.

- السيادة: طائرة في السماء بدون طيار تطير، وحكومة في الأرض تركب (حمار) على أمل أنه يطير.

- البنك الدولي: تاجر يسلفك لما يغرقك بالديون ويقولك بيع البيت.

- الخليج: رجل ثري يتق شر من لم يحسن إليه.

- القهر: شاب يغني: “هذا الذي يا شبابي ذي ما حسبنا حسابه..”.

- هيئة مكافحة الفساد: جهاز كمبيوتر بحاجة إلى فرمتة وتنزيل برامج جديدة ومكافحات وإعادة تشغيل.

- الإيرادات: بقرة كانت تجيب (لبن سائل) للمسؤولين قبل الثورة، وصارت تجيب بودرة للشعب بعد الثورة.

- الساحة: صيدلية مناوبة تلجأ إليها الأحزاب كلما أحست بالهبوط.

- مسمار جحا: الاسم القديم لثعبان جحا حالياً.

.........................

حزاوي:

كنا ونحن أطفال نتساءل:

ـ لو تجي لك ليلة القدر إيش بتطلب؟

ـ طائرة. 

ـ وأنت..؟

ـ طائرة.

ـ وأنت..؟

ـ طائرة.

أحدنا يصحو من تخديرة الحلم ويسأل:

ـ ومن اللي بيسوق لنا كل هذه الطيارات واحنا بالكاد بنسوق السيكل!!

سبحان الله تحققت الأمنية ونحن كبار طائرات بدون طياااار...

..................

مواطن يمني يسأل (مواطن يمني):

ـ أنت من أي برج؟

ـ برج الغدراء.

عطروا قلوبكم بالصلاة على النبي..

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية