جلال أحمد الحطام
أشرار لا أنصار
جلال أحمد الحطام
نشر منذ : 5 سنوات و 6 أشهر و 5 أيام | الأحد 15 إبريل-نيسان 2012 04:37 م

نقلت وكالات الأنباء سقوط 222 قتيلاً خلال خمسة أيام في الحرب الدائرة بين القبائل في لودر والجيش اليمني من جهة وبين من يسمون بأنصار الشريعة .

وينطلق هؤلاء الذين يسمون أنفسهم أنصار الشريعة للاستيلاء على مناطق أخرى من اليمن فيتسببون في كثير من البلاء والمآسي والمعاناة للمواطنين الأبرياء وكأنه لم يكفيهم ماحل بزنجبار وجعار من قتل ودمار وتشريد .. فكم من الأطفال اليتامى ومن النساء الأيامى ومن الأمهات الثكالى .. فواعجبي كيف يسلم منهم اليهود والمحتلين لأرض المسلمين ومن يسفك دماء الموحدين و لايسلم منهم أبناء جلدتهم وإخوانهم في الدين وفي الوطن ... فهل هؤلاء بربكم مسلمون وهل يعقلون أو يفقهون ؟ وهل هذا هو الإسلام ؟ أم أنهم لا يعرفون من الإسلام إلا اسمه ومن الجهاد إلا رسمه .. أم أنهم بالفعل من قال عنهم رسول الله عليه الصلاة والسلام " يخرج في آخر الزمان أقوام يقرأون القرآن لا يجاوز تراقيهم يمرقون من الإسلام كما يمرق السهم من الرمية هم شر الخلق والخليقةِ ، طُوبى لمن قتلهم وقتلوه ، يدعون إلى كتاب الله وليسوا منه في شيء ، من قاتلهم كان أولى بالله منهم ". وأتساءل إن كانوا يدعون أنهم يريدون الخير وتحكيم الشريعة .. أليس من أهم مقاصد الشريعة حفظ النفس والمال فأين هم من ذلك ؟ كيف لهم أن يروا وطنهم يعاني الكثير من المآسي فإذا بهم يزيدون جراحه ويمعنون في إيذائه فهل هذه من أخلاق اهل الحق . فبالله عليكم في ذمة من هؤلاء القتلى الذين هم بالمئات من الطرفين ألم يكن الأولى أن ندخرهم لبناء هذا الوطن العزيز أو لنفع الإسلام والمسلمين والذود عن حياض الدين في سوريا أو فلسطين ؟

وحيا الله أهالي لودر الذين وقفوا وقفة الرجال لصد هؤلاء المعتدين حيث أثبتوا أن أبناء اليمن قادرين على حماية أرضهم ضد كل من تسول له نفسه العبث بهذه الأرض وبأبنائها فيقتل ويسفك الدماء ويسعى للخراب والتدمير .

إن هذه الهجمات التي يشنها هؤلاء في عدة مناطق في اليمن وكثافة النيران والأسلحة التي لديهم لتثبت بالدليل القاطع أن جهاتاً قد أمدتهم بهذا السلاح وهذا يؤيد من اتهم بقايا نظام صالح من العسكريين بدعمهم ولكننا نقول لهم جميعاً إن اليمنيين بتعاونهم وتعاضدهم ومعرفتهم بمكامن الداء سيتصدون لكم في كل مكان و سينتصرون بإذن الله .. سينتتصر دعاة الخير والسلام والبناء على دعاة الشر والخوف والدمار ، وعندها لن تجدوا لكم مأوى وستضيق عليكم الأرض بما رحبت وستلاحقكم دماء الأبرياء التي سفكت في حلكم وترحالكم وفي نومكم ويقظتكم .. وحمى الله اليمن وكل بلاد المسلمين من كل شر ومكروه .

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 4
    • 1) » مجاهدون لا خونة
      الطويل إن الكاتب مثقف ملقف لا يعرف ابجديات الشريعة ... وذكر النفس والمال ولم يذكر الدين والذي يهون كل شي امامه وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة ويكون الدين لله... إن الصحوات والخونة الذين يقفون في صف امريكا ضد المجاهدين لن ترحمهم السماء ولن تبكي عليهم الأرض حتى يعودوا الى ربهم ويعرفوا حقيقة ما يدور ... ان اول مبدأ اقامة شرع الله ولو تزهق النفس ويذهب المال لإجله.... أ
      5 سنوات و 6 أشهر و 5 أيام    
    • 2) » لمرعات الدقة والحيادية
      انسان الاستاذ الكاتب .. ابحث في اليوتيب عن وكلة مدد الاخبارية وكل اصداراتها .
      5 سنوات و 6 أشهر و 5 أيام    
    • 3) » لمرعاة الدقة والحيادية في الطرح
      انسان تصحيح = وكالة مدد الإخباري
      5 سنوات و 6 أشهر و 4 أيام    
    • 4) » نشكر الكاتب
      متابع نشكر الكاتب على ماطرح وهم معروفون من يدعمهم علي عفاش ومحمد صالح عفاش وزمرتهم وهولاء قاعدة علي صالح وهناك البعض منهم لا يفهموا الشريعة ولا مع الاسلام
      5 سنوات و 6 أشهر و 4 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية