ابو الحسنين محسن معيض
السنيورة اليماني .. دموع بشذى الفل والكاذي !
ابو الحسنين محسن معيض
نشر منذ : 5 سنوات و 10 أشهر و يوم واحد | الأحد 22 يناير-كانون الثاني 2012 07:46 م

في العام 2006 م وقف وهو يذرف الدموع رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة أمام وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم الطارئ ببيروت متحدثا عن الآم شعبه جراء العدوان الإسرائيلي عليهم قائلا : إن اللبنانيين استندوا في مناشدتهم إلى أحزان الأمهات الثكالى والأطفال القتلى ومئات الجرحى والمشردين , وناشد الدول العربية الوقوف إلى جانب بلاده موقفًا تضامنيًّا ثابتًا يسهم في وضع لبنان على طريق السيادة . ويحلو للبعض اليوم تشبيه هذا البكاء بدموع الاستاذ محمد سالم با سندوة رئيس حكومة الوفاق التناصفية التي ذرفها أثناء كلمته امام اعضاء مجلس النواب طالبا منهم منح الحصانة لقاتل الاطفال والنساء والشباب ومذكرا بأهمية ذلك خوفا أن يحدث ما لاتحمد عقباه , ومنوها بأن طلبه ذلك سيجعل كثيرون يكرهونه , كما طالب بالمسارعة في تزكية عبدربه منصور ليكون مرشحا توافقيا لرئاسة البلاد ! وقد تم له ذلك باجماع المجلس , فنحن امة عاطفية تؤثر فينا دمعة الرجال أكثر من دماء الأطفال المسفوكة ونهتز لارتعادة صوت الرجل أكثر من تفاعلنا مع صرخات الثكالى والمقهورين ونتخوف من الغد الرمادي أكثر من رعبنا في يومنا الأسود . سيدي رئيس الحكومة لا اشكك مطلقا في وطنيتك وحبك لنا ولكنني احمل في نفسي أنات وفي قلبي غصات وفي عقلي تساؤلات ! نتعاطف مع دموعك أيها الحبيب ولكن أنات الثكالى ودموع الارامل واليتامى اغلى ـ وغصة قلوبنا أننا لم نحب لغة الإنهزام التي خاطبتنا بها وخوفك من حدوث مالا تحمد عقباه بعدم الموافقة على الحصانة .. نغمة تمنينا أنك لم تترنم بها وأنت في هذا المقام , فهناك شعرة فاصلة بين الحكمة والعجز وبين الحذر والجبن ..

ففي موقفك ذاك تمنينا ان تتحلى بقوة المنطق وثبات الجاش فان كانت الحصانة ستتم فليكن ولكن ليس من منطلق الخوف من بطش الحاكم وزبانيته وما سيقوم به من دمار وحرب وانقسامات ولا من مبدأ العجز وعدم القدرة على مواجهته وقطع دابره , لقد كانت كلمتك برغم عاطفتها الجياشة تحمل في طياتها مذلة واستجداء وكأنما تعرض على الشعب أخر فرصة له إن أراد النجاة من ذبح علي صالح وتنكيله بهم .. فإن كانت المعارضة تعرف حجم ضعفها وعدم تمكنها في مواجهة السفاح من قبل فما الذي دفع بها الى الساحات وهي تعرف مدى قوته وشدة بأسه وعتاده وحجم المخاطر التي تنتظر البلاد بتواجدها في الميدان فذلك تهور منها وحماقة , أكانت تغامر بأرواح الشباب ومكتسبات الوطن في نقلة غير مدروسة الخطوات والأبعاد نحو غد مجهول لم تحسب حسابه ؟ لقد وثق الناس بها ومنحوها الغالي والنفيس ليروا الظالمين أذلة يبكون وراء القضبان لا ليروكم أنتم في هذا الموقف الذي برغم جماله الوطني إلا أنه لا يحقق إلا النصر والغرور للظالم الطاغية , فقد حقق غايته ولن يحاكم هو ومن معه وسيسطر لمن خلفه سنة مذمومة فكل مجرم عليه ان يملك القليل من وسائل القوة والبلطجة لينجوا بنفسه .. وكل فاسد عليه ان يحوز القليل من أسباب النفوذ ليواصل مسيرته ..

وكل طاغية عليه أن لا يبالي بمن قُتل وليحترق المركب بمن فيه ليحقق لنفسه التمكين والسيطرة وإملاء الشروط التعسفية على الأخرين ! أردنا ممن يقودنا أن يتخذ قراراته من منطلق القوة والعلو لا من نقطة التراجع والتخوف من المجهول والارتعاد من الخيال , هناك مساحة لا يتواجد فيها الثائر الا وهو قد اعد العدة لها ولا مجال فيها للتراجع عن الهدف مهما كان الثمن .. فهذه الدموع نثق أنها صادقة وخرجت من أعماق قلبك الطيب ونفسك المتحملة مسئوليتها بكل أمانة , ولكننا نشعر أنها دموع ضعف لا قوة .. دموع حيرة لا عاطفة .. دموع أكراه لا قناعة .. دموع سياسة لا وطنية .. دموع انهزام لا نصر .. دموع المغلوب على أمره لا الفرح بنصره وراية مجده .. وهي في أعماقنا تجسد تماما حالة الضعف والتخبط والتردد التي تعيشها قياداتنا بعدم قراءة ورقة الواقع ومعطياته وخلفياته قراءة صحيحة حكيمة , تدرك كوامن الضعف لديها قبل عوامل القوة وتعي مخاطر فشلها قبل أسباب نصرها وتدرس حلولها قبل التضييق على خصمها ! وأتساءل متعجبا لماذا كل الثورات ترفع سقف مطالبها حتى تحقق أعلاها ونحن نخفضها حتى رضينا بأدناها ! يا سيدي رئيس الحكومة لن نكرهك ولن نشتمك ولا نقدر حتى على النظر في عينيك البريئتين .. فدموعك غالية وقد أثرت فينا جميعا ولك ما سألت وأكثر مما طلبت .. ولكنني ما زلت خائفا من ألاعيب الساحر وما قد غرسه في تربة الوطن وزرعه في بستان اليمن .. وأخشى انه برغم كل تسامحنا اليوم وسد باب الحرب الاهلية واقتتال الاخوة فيما بينهم , نكتشف غدا أننا كنا كمن يأمل هداية ابليس وإسلام فرعون ..

فنجد بعد ذلك كله انفصالا بعد وحدة وحروبا بعد تهدئة ونقمة بعد نعمة وطوائف شتى بعد جماعة واحدة .. فلا حداً على الظالمين ولا قصاصاً للمظلمومين طبقنا .. ولا عقوبة للفاسدين ولا حقوقاً للمساكين حققنا .. وفي أروقة السياسة ما زلنا ندور ونتخبط .. فبعد الحصانة يجب منحه شهادة تكريم لما قدمه للأمة مع إعتذار بسيط وليعد مستشارا مكرماً ! وأخر الكلام ليت عبد ربه يحب ( مثلك ) حقاً شعبه ويتقي في الأمة ربه .

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 15
    • 1) » ضعف قررات القيادة له اسباب
      الاصيل ضعف قررات ومواقف القيادة له اسباب ولاياتي من فراغ واسبابه عدة لكن من وجهة نظري ضعف قررات القيادة في المعارضة اليمنية له سببان اثنان الاول ان القاعدة التي غالبا ستتحمل تبعات قررات القيادة لم تكتمل الاكتمال الذي تطمئن القيادة الى انه ستحمل اي قرار لها وهي في هذا محقة القاعدة المنظمة لم تكتمل ولم تنضج بعد وهي في طور تكوين وتطوير وهذا يجعل القيادة تراجع مرات ومرات قرراها لمعرفتها بقاعدتها هذا اولا اما السبب الثاني فهو رحمة هذة القيادة بشعبها اليمني لعلمها ان هذا الشعب تحمل الكثير والكثير وصبرالصبر الجميل وعانى معاناه مريرة ولن يستطيع تحمل اي تبعات جديدة لقررات قوية وليست عندة القدرة لتحمل تبعات حروب اهلية مستنزفة ليلد لايملك شئ حتى تستنزفه فعلى هذا القيادة حكيمة ولولم ترى حكمتها الان ولكن ستجنى ثمار تلك الحكمة في الايام القادمة
      5 سنوات و 10 أشهر و يوم واحد    
    • 2) » ما الك دخل فيا
      يمني اقول للكاتب روح شوف بلادك وكيف الحاكم داعس على راسلك لا تدخلوا فينا احسن ندعسكم ترى شعب اليمن ساكت عليكم و على تدخلكم فينا
      5 سنوات و 10 أشهر و يوم واحد    
    • 3) » الوطن اغلي
      الوطن اخي الكاتب الوطن اغلى من كل شيئ واعلم ان دموع الرجل غالية عنده قبل ان تكون غالية عند الاخرين ولم تكن دموع رئيس الوزراء الا من اجل الوطن الدي لا يريد البعض له استقرار ولا اعلم لمادا هدانا الله جميعا الى الطريق السليم وشكرا
      5 سنوات و 10 أشهر و يوم واحد    
    • 4) » الحيرة
      الشعبي المقالة هذه تعكس كثيرا مما دار بخاطري وربماآخرون. لكن هل كان باسندوة بارعا "لقلص" شيطان الإنس ممن تكالبت معه الشياطين الغلاض من نخد وممن تمرغوا في نعم الله على حساب هذا الشعب البائس. ترى كبف سمحت الكوكبة من حاشد ممن أنقلبوا على الحمدي والغشمي بأن يستبيحوا اليمن لهم وحدهم حتى ترآي لعلي عبد الله صالح أن يفتح لنفسه دكان لوحده؟؟؟ وقد يتجدد المشهد غدا؟؟؟ فلا تنظر ياأستاذ الى باسندزه وحده. المقاولون موجودون؟ والكفيل من شياطين نجد ممولون و"خيرهكم وشركم من اليمن قائمة". اما آن لأرض الحرمين من رفع الظلم عنها؟ أما لنا أن نوسع نظرتنا؟
      5 سنوات و 10 أشهر و يوم واحد    
    • 5) » اليمن شبوه
      ابوعمار باسندوه بكى خوفاعلى وطنه من مجرم وان بدات الحرب سيرحل ولكن بخساير اكبر في الاروح والبنيه التحتيه
      5 سنوات و 10 أشهر و يوم واحد    
    • 6) » الرد متجل وما تعود نا ه من مثلك
      ابو عبد العليم نةحن لا نعرف شحصية الرجل لا كننا نصد قه تما ما ولا يمكن تفسير ذالك با ن خو فا من صا لح ومجموعته وانما خو فا علا انزلا ق اليمن الي دروب الموا جها ت اللتى قد يسا هم من يشعر انه قد هزم في اشعا لها انما لا يمكن ان يخطر علا با ل احد الخوف منه ولقد تحدا ه الصغا ر قبل الكبار والنسا قبل الرجا ل والا طفال قبل البا لغين
      با سندوة انسا ةن محترما وعا طفته ليسة عيبا واما ميزة من لا عا طفة لد يه فليس با نسا ن وما جمع المليا راة والترف ولبذ خ من قبل السلطي في بلد فقير الا بسبب
      ذ ها ب العا فة الانسا نين وحلول التو حش مكا نه لس السنيورة خا ئنا ولا كذابا وكا ن صا دق صدق شعبه وامته لا كن النفا ق شوهه وصوره كونه لم يكن من المبلين لمن اراد الد فا ع عن لبنا ن ليصاده مذ هبيا وهو اليوم يسا هم وبكل وقا حة لقتل ابنا سوري ادا للو ا جب المذ هبي في قتل السنة ليسة لم تستشهد بهذة لا كن ما ذ نصنع لسذا جتنا كسنة ولحقد
      5 سنوات و 10 أشهر    
    • 7) » الرد متجل وما تعود نا ه من مثلك
      ابو عبد العليم اللذي اثر في النا س ليسة دمعة با سندوة ولا كن الاتفا قية وضرورة تنفيذ ها حسب ما هو مقرر لم يبكي الاستا ذ من اجل لا عتما د الحصا نة ولا كذ الك تر شيح النا ئب الكل متفقا عليه ومبر مج زمنيا الرجل با ختصار تزا حمة في نفسه قةضا يا يعشر انها خطرا علا بلاد ه واهلها ما كا ن يصد ولن قد ابد ان يضيع د ما احد ولا ان
      يشغل غيره عن متا بعة حقوقهم ولا يجب علا العقلا والمتنورين امثا لك ان تذ هب بهم الضنون الي هذ الحد التمسوا الاعذار فهي مندوحة لنا كي لا تفلسف مشا عر النا س واحا سيسهم بشكل غير منقي ولا يستقيم معا الخطا العام للمشكلة بر متها هنا لك كثيرا من الحضور هم من الشكل اللذ تذكر وتعللهم لا كنهم لم يكونوا في مر ما قلمك المحترم وذ هبا الي صدر البريئ انشا له ما يكون القصد الا سا ة وانما العجلة هي السبب والكره اللذ نشترك فيه جميعا للحصا نة والتحصين لمجر مين لا كننا مضطر ون
      5 سنوات و 10 أشهر    
    • 8) » فاقد الشيء لا يعطيعة
      ثائر ضد المبادرة كلهم جبناء من قال لهم أن يركبوا موجة الثورة لماذا لم يدعوا الشباب لاكمال المشوار لو أن شهداء الثورة كلهم والذي بلغ عددهم أكثر من الألف كانوا وراء قيادة محنكة ومؤمنة بنصر الله لكانت خطواتهم تجاة النصر فاعلة و محققة في وقت قصير لكن الإنسان الذي يريد ثورة في داخلة لا يمكن أن يعطي الثورة للاخرين من يشفع في حد من حدود الله فإنه حارب الله ورسوله من يختلق الاعذار والمبررات فلا عذر أمام الله كلهم جبناء
      5 سنوات و 10 أشهر    
    • 9) » لتعرف ايها الكاتب ان الثورة في اليمن غير كل الثورات
      فجر كريم لتعرف ايها الكاتب ان الثورة في اليمن غير كل الثورات فأنت في مجتمع لايزال يعاني التخلف والجهل ...مجتمع يدافع عن جلاده وهو يظن انه يدافع عن دينه وعرضه وماله .. مجتمع يرضى بالذل والخنوع ويرضى بأن تؤخذ منه لقمة عيشه وهو يشاهد ذلك بأم عينيه .. مجتمع اصبح فيه الجيش حامياً لأشخاص لا حامياً لبلد وشعب .. وبالتالي كيف تريد منه ان ينتصر في ثورته .. أولاً فليتحرر من عبوديته الراسخة في ذاته ثم بعد ذلك يحرر بلده .
      5 سنوات و 10 أشهر    
    • 10) » التبع اليماني وليس السنيورة يا جاهل
      من تعتقد نفسك لتقيم دموع الرجال الرجل لم يبكي من خوف او مذله هو اذل نفسه لشعبه وليس كما هو الحال لعميلكم علي عفاش اذل نفسه لكم ولغيركم فبكاء سيدي الرئيس باسندوه ليس خوفاً على نفسه انما خوفاً على وطنه واكبر دليل على ذالك انه يتجول في العاصمه دون اي موكب واتحداك تاتيني بملك او امير او شيخ في الوطن العربي يعمل كمل يعمل الاستاذ باسندوه ويكفيكم التدخل في امور لا تعنيكم فانتم من اخرتم نجاح الثوره الشبابيه بمبادرتكم اللقيطه التي رضيناء بها عن حكمة فينا وليس فيكم كفى الله اليمن شركم وبغضكم والفاضكم التى لا تنم الا عن عنصريه وكراهيه واستعلا لكل من اراد ان يرفع من شأن هذا الوطن وعام 2012 عام فاصل بين اليمن والخليج وستعلمون من هم اسياد العرب واسياد العالم فنحن لها ولم نجد الذله والمهانه الا في عهد عفاش لانه باع اليمن لكم ولغيركم فقد كان خاين لشعبه ولوطنه فلم يذل الشعب اليمني في عهد اي حاكم الا في عهد هذا الطاغيه العفشوش فقد ذهب وبقي اليمن واحترامي وتقديري لبلاد الحرمين الشرفاء واحترامي لجميع ابناء الوطن العربي الواحد وعاشة اليمن شامخه عزيزه بانائها الحكماء ((( فنحن نعتبر اعطاء علي عفاش للحصانه كا صلح الحديبه فاهل اليمن اهل حكمه فقد عدلنا لكم مبادرتكم اللقيطه لتكون اكثر حكمه لان ياخذ الحصانه شخص واحد افضل مما يخذها جميع من عملوا معه كما كنتم تريدون
      حفظ الله اليمن ورعاه
      5 سنوات و 10 أشهر    
    • 11) » يجب رحيل الاصلاح ومتنفذيه
      الجنوبي اغلى وطن يبدو أن سياسيينا ومثقفينا الإقصائيين لا يستطيعون رؤية الحقيقة الساطعة: الإنسان الجنوبي صار منفصلا انفصالا حقيقياً عن الإنسان الشمالي، وهذا أخطر بكثير من انفصال الأرض الصماء التي لا تتحدث.
      5 سنوات و 10 أشهر    
    • 12) » الله يفرجها علينا
      ابو فاطمة للاسف بعض المعلقين جهلة وسذج :
      اولا الكاتب يمني والبعض يظنه خليجي وهو يمني من شبوة خليفي من بني هلال
      ـ الكاتب ينقل مشاعره ومشاعر الاف اليمنيين فقط وهذا من حقه اما احترامه وتقديره لباسندوة فالمقال مملوء بالمشاعر الفياضة بالحب والتقدير له ولكل السياسيين وهوادرى بمكة وشعابها وما يدور بالدهاليز من لف ودوران والله يستر عبيده
      ـ وما أجمل الخاتمة المؤكدة لحب باسندوة للشعب
      ـ على من يقراء ان يعيد قراءة المقال بعناية ثم ليحكم دون عاطفة وعصبية
      ـ والتخوف في المقال وارد حتى عند اهل الساسة والقرار فربما يعود علي ونعتذر له وربما يحصل في اليمن فتن اكثر وخاصة مع حركة الحراك الان والقاعدة والحوثية وغيرها ولا تنسى حضرموت ومطالبتهم بحق تقرير المصير الذي يطالبون به الان
      ـ شكرا للجميع والله يفرج علينا
      5 سنوات و 10 أشهر    
    • 13) » انه انسان
      ناصر ان كانت هذه الدمعة كانت سببا في نجاة ولو شخص واحد من الهلاك والله فئنها لحكمة الحكماء تصان بها الاعراض وتحقن بها الدما ولا معنى للمزايدات والعمري فنها اذكاة من الشذه والريحان
      5 سنوات و 10 أشهر    
    • 14) » راجع كتاب الله
      وطني أغلا أخي صاحب المقال اتمنى ان تراجع قول الله سبحانه|(انما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الارض فساداً ان يقتلوا او يصلبوا او تقطع ايديهم وارجلهم من خلاف او ينفوا من الارض)
      اليمن اغلى والذي فعلة رئيس الوزراء ومجلس النواب هو الاصل احسن من ان تروح بلادنا في حروب وبدل من الواحد يكونوا مائة وكلهم يمنين والله اني متالم على خروج السفاح بغير محاكمة ولكني ايقنت ان اليمن أغلا والقاتل لابد ان يقتل عاجلاً ام آجلاً
      أخيراً اخي أجتنبوا كثيراً من الظن فان كلامك متناقض بدايتة ذم وآخرة مدح وهذا لا يستوعبة حتى الجاهل وفقك الله لما يحبة ويرضاة
      5 سنوات و 9 أشهر و 30 يوماً    
    • 15) » للمعلق رقم 14
      الشبواني اقتباسات :
      ـ سيدي رئيس الحكومة لا اشكك مطلقا في وطنيتك وحبك لنا ولكنني احمل في نفسي أنات وفي قلبي غصات وفي عقلي تساؤلات
      ـ ففي موقفك ذاك تمنينا ان
      ـ يا سيدي رئيس الحكومة لن نكرهك ولن نشتمك ولا نقدر حتى على النظر في عينيك البريئتين .. فدموعك غالية وقد أثرت فينا جميعا ولك ما سألت وأكثر مما طلبت
      ـ وأخر الكلام ليت عبد ربه يحب ( مثلك ) حقاً شعبه ويتقي في الأمة ربه .
      التعليق : للنعلق رقم 14 الكاتب يتمنى ويأمل ويوضح انه كان يريد الافضل والاكمل والاحسن فقط اما الذم الذي تقول عليه فلا نجده في مقاله الا اذا كان قد وصلتم الى درجة اليقين الكبرى ةلا يصح حتى التمني والنصح لقراراتكم وما تقومون به فهذا شي اخر كما ان الوطن اغلى علينا وعندنا كما هو عندكم واكثر
      كما ان النفي لا يعتمد عليه وهو سيعود والاولى كان القتل .
      5 سنوات و 9 أشهر و 30 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية