نصر طه مصطفى
ساعدوا الرئيس ليغادر السلطة بهدوء
نصر طه مصطفى
نشر منذ : 5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً | السبت 21 يناير-كانون الثاني 2012 10:21 ص

تظافرت الأسباب طوال الأسبوع الماضي للحيلولة دون إقرار وإصدار قانون الحصانة القضائية للرئيس علي عبدالله صالح ومن عمل معه طوال فترة حكمه الماضية الممتدة لأكثر من ثلاثة وثلاثين عاماً... فالعديد من قادة حزب المؤتمر الشعبي العام المتشدد منهم والمعتدل أطلقوا مواقف غريبة ترفض القانون وتتنصل منه وتعلن عدم حاجة الرئيس صالح له، في الوقت الذي يعرف الجميع أن الرئيس يريده ويصر عليه، ولذلك يظن المراقبون أن الأمر لا يزيد عن كونه توزيع أدوار في إطار الحزب الحاكم دون أن تتضح الفائدة من توزيع الأدوار ومن المقصود به، إذ لا يصلح هذا النوع من توزيع الأدوار حتى للضغط على شريك المؤتمر السياسي في الحكومة وهي أحزاب اللقاء المشترك، كما أنه يسيء للرئيس ولا يفيده بأي شيء، حيث في الوقت الذي يقول بعض قادة المؤتمر أن الرئيس لا يحتاجه تمضي كل الإجراءات باتجاه إقراره وإصداره... وجاء غياب رئيس وربع أعضاء الحكومة في جولة خليجية طويلة ليتسبب هو الآخر في تأخير إجراءات الإصدار والإقرار، وكأن هذا الوقت الطويل الذي مضى بين إقرار الحكومة له والبدء في مناقشته بمجلس النواب كان المقصود منه مراجعة النص الأصلي الذي بدا مستفزاً بفتحه أبواب الحصانة للرئيس صالح وكل من عمل معه طوال فترة حكمه دون تحديد الأوجه التي ستختص بها الحصانة... ويبدو أن عودة المبعوث الأممي جمال بن عمر إلى صنعاء نهاية الأسبوع الماضي قد أسهم في تحريك الموقف إذ أبدى بن عمر امتعاضه – كما قيل – من ذلك النص الفضفاض، وهكذا فور عودة رئيس الوزراء محمد سالم باسندوه من جولته الخليجية بدأت الاجتماعات بين مختلف الأطراف لإعادة النظر في مشروع القانون ليصدر بنصوص مقبولة في حدها الأدنى، وهو ما قيل أنه تم مساء الخميس المنصرم في لقاء ترأسه نائب الرئيس عبدربه منصور هادي وحضره رئيس الوزراء والقيادات المعنية، حيث اقتصرت الحصانة الكاملة على الرئيس صالح، فيما اقتصرت على الجوانب السياسية فيما يتعلق بمعاونيه، مع استبعاد النص على سيادية هذا القانون وإضافة نصوص ملزمة للحكومة بتطبيق بعض جوانب ما أصبح متعارفا عليه بالعدالة الانتقالية على مختلف القضايا المتعلقة بأحداث الثورة اليمنية.

أياً كان الأمر فقد بلغت أرواح اليمنيين الحلقوم، إذ أن غالبيتهم أصبحوا يتمنون لحظة إصدار هذا القانون في أقرب وقت، لأنهم لا يعتبرونه مجرد حصانة للرئيس صالح ومعاونيه عن ماضيهم، بل يعتبرونه إلى جانب ذلك تحصيناً لليمن ومستقبله من الصراعات التي يمكن أن تخلفها عملية انتقال السلطة وخروج صالح كلياً عن المشهد السياسي وهو أمر كان أشبه بالحلم حتى عام مضى، أما أن يتم مثل هذا الأمر سلمياً فكان أبعد ما يمكن عن الأحلام، حال اليمن مثل أحوال بلدان مشابهة كمصر وتونس وليبيا وسوريا... والأكيد أن لحظة صدور قانون الحصانة ستكون لحظة فاصلة بين ما قبلها وما بعدها، إذ يمثل القانون النقطة المفصلية في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، خاصة إن توفرت ضمانات دولية وإقليمية تحول بين صالح وبين ممارسة أي أدوار سلبية تنال من أمن واستقرار اليمن وعملية تنفيذ الآلية الممتدة لعامين قادمين... وكانت الإشارات التي أرسلها وزير الخارجية أبوبكر القربي الأسبوع الماضي عن احتمال تأجيل الانتخابات الرئاسية المبكرة في حال استمرت الاضطرابات الأمنية ـ بمثابة تنبيه للمحيط الإقليمي والمجتمع الدولي عن مخططات خفية تحبكها العائلة الحاكمة لإرباك المشهد الداخلي والحيلولة دون إجراء الانتخابات في وقتها، فالوزير المعروف باعتداله وبأدواره الإيجابية باتجاه إنجاز التوقيع على المبادرة لم يكن ليقبل أن تمضي مخططات من هذا النوع ستؤدي باليمن إلى المجهول... وقد أثمرت إشاراته موقفاً دولياً صارماً ورسائل قاسية للعائلة الحاكمة تنبهها من مخاطر افتعال مثل هذه الحوادث والتي كان آخرها حادث استيلاء عناصر إسلامية متطرفة يشتبه بانتمائها لتنظيم القاعدة على أجزاء من مدينة رداع، الأمر الذي وضع العائلة الحاكمة في موقف صعب ومكشوف... لذلك يظل التسريع في إصدار قانون الحصانة أمراً ضرورياً، لأنه سيحول دون استمرار أفراد هذه العائلة في ممارسة مغامراتهم الخطيرة التي تؤثر سلباً على مسار تنفيذ المبادرة الخليجية.

لست أدري إن كان القادة العسكريون في الأسرة الحاكمة وصقور المؤتمر الشعبي العام يدركون أهمية إعادة النظر في مواقفهم، بل ولست أدري إن كانوا يدركون أيضاً أن عهد الرئيس علي عبدالله صالح قد انتهى بحلوه ومره... إذ أن الاستمرار في استخدام هذا الرجل كغطاء لطموحاتهم وانتهاكاتهم وأنانيتهم أمر يعرضه لنهاية لا يحبها هو ولا يحبها شعبه أيضاً له، لأن من يعرف الشعب اليمني يدرك أنه شعب يميل للتسامح وأن عواطفه تتجه لخروج مشرف وآمن للرئيس الذي حكمه ثلث قرن مهما كانت أخطاؤه، فما بالك وهو لا ينسى – أي الشعب اليمني – أن للرجل بصمات إيجابية لا يمكن نكرانها... إن قناعة هذين التيارين المحيطين بالرئيس صالح بأن اليمن على أبواب عهد جديد مختلف لا دور لهم فيه كفيل بأن يجعل تسامح الشعب اليمني يمتد ليشملهم، فهل سنرى اللحظة التي نجدهم فيها يساعدون الرئيس على المغادرة الهادئة والآمنة للسلطة؟

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 30
    • 1) » تسلم الانامل التي تكتب لنا هذه الدرر
      مالك الجنيد خقيقة اجد استاذنا الفاضل يطرح في كتاباته النقاط على الحروف فيحدد الداء ثم يجد له الدواء فعلي صالح هو رأس الداء وخروجه من اليمن هو جزء من الدواء . والدواء قد يكون مر لايستساغ لكن لابد منه حتى يتعافا الجسد فدواء اليمن اعطاء صالح الحصانة وان كان لايستحقها ولكن اليمن وامنها واستقرارها خير من الفتن .
      ورسالتي الى بطانة السؤءالمحيطة بعفاش التي تريد ان تلف حبل المشنقة على رقبته ساعدوه ولو مره في ان ينجو ويخرج من اليمن فليس له خيار الا ترك اليمن او الخزي والعار والمذلة واللبيب من اتعض بغيره ( بن علي القذافي مبارك ........
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 2) » مقال كله مبررات لعفاش ونظامه
      متابع ويا ليتني ما تابعت والله ما متسامح مع عفاش من الشعب اليمني الا انت اخي الكاتب
      كفانا تمجديد للسفاكي الدماء البريئه
      كفى مغالطات للشعب
      كفى تمجيد لمن خانو الارض اليمنيه وجعلو طيران الغزاه تسفك دماء الشعب بقناعتهم لكي يبقون على كراسيهم
      كفى استخفاف بافكار الشعب اليمني
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً 1   
    • 3)
      عبدالله تمنيت ان يذكر لنا الأخ نصر في مدونته ماهي البصمات الإيحابيه التي تركها صالح خلال فترة حكمه وماهي الحلوه. لم نعرف للرجل سوى المر والبصمات السلييه.
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 4) » ساعدوا اللعين حتى يخرج
      فجر كريم نعم نعم ساعدوا اللعين حتى يخرج واليمن لا يزال فيهاعرق ينبض .
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 5) » فل تستمر الثوره
      الشيخ قاسم البكري لقد استغل الصلطه اسؤ الاستغلال هو واعوانه المفسدون واليوم يعطى صك الغفران ترى هل هاذاهو المخرج الصحيح نجزم بلا ثم لا لا لا لكن وقعنا بين الرحاء فحسبنا الله على من ظلمنا استمرو يا شباب فانتم والله منتصرون ومباركون من الله
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 6) » نعومة علي صالح ومكره هو ما أغرى كثيرين بالعمل كل وفقا لأجندته مقابل نسبة كل شيء جميل إليه
      علي صالح السهل الممتنع الذي أغرى الكثيرين به ؟
      ؟
      نريد أن يقوم الأخ نصر طه باستئناف نشر حلقات حول البصمات الإيجابية التي لا يمكن نكرانها لعلي صالح من باب عدم نكران السماح بعبور (المخلصين) الذي لا زال نصر طه يعتقد أنه مكرمة من مكرمات صالح!

      لا زال الأخ/ نصر طه مسكونا(ببصمات إيجابية)للرجل الذي لم تعرف اليمن له مثيلا في القبح بعد أن زاد انكشاف جميع أوراقه لمن لم يكن يعرفه وانحسر عن وجهه قناع وجود مجتمع كامل من الوطنيين الحقيقيين هم من صنعوا بصمات إيجابية كانت تسجل باسم رجل ماكر ومخادع إسمه علي عبدالله صالح!

      يا أيها العزيز/ نصر لا تنس أن كل شيء جميل في هذا البلد (وأنت أحد هذه الأشياء الجميلة) كانت بكل بساطة تنسب لهذا الذئب المتلبس بلباس العبقرية وكان كثير من المخلصين للوطن يصبون خلاصة ولائهم الصادق في جعبة صالح الذي لا يستحق ولم ينتج بعبقريته المزعومة شيئا مشرفا لهذا الوطن
      والوحدة صنعها في الحقيقة علي سالم البيض.
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً 1   
    • 7) » عن الحصانة والمصلحة
      عابر سبيل جميل هي كتابات الأستاذ نصر فهي تذكرني بشعر مجنون ليلى:
      يمينا إذا كانت يمينا وإن تكن شمالا ينازعني الهوى عن شماليا
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 8)
      العزاني هذا الكلام الحق الذي يجب أن نفهمه جيداً وخصوصاً حين يكون من رجل بحجم نصر طه
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 9) » لا تغالطو الشعوب انتم احباب عفاش
      ايش التدليل هذا يا محبي عفاش الله المستعان يا نصر اهكذا تكونوا صادقين مع الشهداء وهذا هو الوفاء لهم، ويعني اي واحد قتل عليه ان يزيد القتل ويهدد الجميع بالقتل ان لم يعطوه الحصانة وعند ذلك على الناس ان يقبلوا لواقع وحتى يحافظوا على دماء الناس عليهم ان يعطوه الحصانة واي عصابة تظهر في اي مكان وتقتل الناس وتهدد بالمزيد ان لم يعطوهم الحصانة، عند ذلك لا بد من منحهم الحصانة، اي قانون هذا لا شرع ولا عقل ولا حقوق انسان، وهل تفتخر يا اخ نصر انك في هذه اللحظة التاريخية تقف في صف منح القتلة الحصانة علشان تحافظ على دماء بقية اليمنيين، وهل هذا منطقي
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً 1   
    • 10) » نصر يمسك العصى من الو سط
      صفصوف أ هوا الخوف يا نصر أم رد الجميل ؟ بصماته كلها مأسي والم , بالمجمل انتكاسة حقيقية لا عرفنا اننا في جمهورية واللا في حكم اسرة نشرت الرعب والخوف والقمع والفوضى والتطرف والا ضطرابات التي عنقها صالح وعصاباتهفي كل ارجاء اليمن . هذا الرجل لا يختلف عن السي مبارك والقذافي وابن علي , بل هوا اخطر منهم والا كثر جرما ودموية ضد معارضيه ’ ناهيك عن سفك دماء شباب الثورة السلميين ؟
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً 1   
    • 11) » كاتب وينظر لمستقبله
      علي عفاش الكاتب بدأ يكثر من كتاباته في الآونة الأخيرة، وعلى العموم وإن كان يستهدف تذكير الناس به وخاصة ألئك الذين يعتقد أنهم أصحاب قرارات المستقبل، فأن لكاتباته جزءا من الموضوعيه التي تسهم في حلولا لمصلحة البلاد. السيد/مصطفى عمل مع صالح وأشاد به ويتحاشى الإيغال في تذكيرنا بما يعرفه عن ممارسات صالح الأنانية والذاتية والشخصيةوالتي كان الفساد بكل مفرداته هو الحامل والمظلة التي حملها صالح وأستظل بظلها الكثيرون ومنهم من يسمون أنفسهم اليوم الصقور وهم ليسوا أكثر من صقور جيف فاسده تدافع عن الدمار والإرث البغيض الذي أعاد اليمن قرونا الى الوراء، ولا شك أن الكاتب ناله بعض الظل تحت مظلة الفساد، ولهذا قال أن له بعض الإيجابيات التي يذكرها الشعب اليمني. الواقع أن الذين يتذكرون إيجابيات صالح هم الذين عاثوا فسادا في نهب المال العام ونهب الأراضي، ولا أنسى أن أذكر شيخ الجعاشن الذي يتذكر عهد صالح بالخير كما يتذكره نصر
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً 1   
    • 12) » حلو
      عبدة اين الوفا للشهدا
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 13) » استفسار
      رونالدو ارجوا من الاخوان يعطونا اسباب منطقية ومقنعة لتقلب هذا الكاتب مرة مع حزب الاصلاح ومرة مع السلطة والان مع الثورة هل يامن جانب لمثل هذا الشخص في تغيير وجهه عدة مرات ولا ندري عن انتفاله القادم لصف من؟
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً 1   
    • 14) » الأخ نصر طه عندما يكتب من طيرمانة
      الحالمي ياأستاذ نصر.. ليس هنالك مجال بعد اليوم لذكر أي إيجابيات لهذا الرجل بعد انكشاف حقيقته الجلية الواضحة إلا بصدد الكتابات التأريخية فقط وهي التي تعطي الحق حتى لإبليس في التطرق لإيجابياته وسلبياته عند الحديث عن وقائع تأريخية صرفة.
      لكن عند الحديث في ظل أوضاع ومآسي آلت إليها اليمن بسبب سياسات هذا الرجل فنح لسنا إلا بصدد ذكر وقائع حقيقية نعيشها لحظة بلحظة وساعة بساعة أكدت أن الرجل بالفعل أثبت أنه مستعد بالتضحية بالوطن من أجل مصلحته الشخصية فقط وهو ماثبت لكل صاحب عقل
      لذا فمجرد ذكر أن هنالك إيجابيات لهذا الرجل في مثل هذا التوقيت هو نوع من الجنون الذهني الذي يستدعي بعض الفرح في أتون مجزرة لم تجف دماؤها ولم يغب بعد صدى الصرخات التي خلفتها!!!!!!
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 15)
      عادل أؤيدتعليق رقم 7فعلاالبعض لا مبدأله ولكن أن يرجعوإلى الحق خير من أن يستمروا مع الباطل
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 16) » نعم احسنت لقد اكدت ما كنت اقالو
      مستغرب انا ا فعلا جميل منطقس وعقلاني جدا جدا اولا البركاني خدم الشعب اليمني عندم ابتكر فكرة قلع العداد فكانت الشراره والإشارة للشعب ان قدر الله حان

      والان الدكتور ابوبكر ارسل إشاره خدمت الشعب كله فلا تداعي للنكران فشكرا للبركاني على فكرته وشكرا للدكتور على إشارتة وشكرا للكاتب على مقالته
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 17) » الحلم اكبر
      ابو جمال لم يكن حلم اليمنيين اخراج صالح بل النظام كاملا وهذا لم يتحقلم يكن الحلم تغيير الوجوه بنفس الوجوه
      لم يكن الحلم التنازل على دماء الشهداي
      لقد ضربوا عرض الحائط بكل اهداف الثورة التي هي اهداف الشهداء
      وما كل الكتابات التي تبرر المبادرة وسلبياتنها الا تبرير للساسة الجديد باستخدام المبررين لعفاش طيلة حكمة
      لن يكون مطبلي صالح طيلة حكمة هم مطبلي المرحلة القادمة
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 18) » الا يكفي
      ابو جمال ثم الا تكفي دماء 1300 شهيد تم التنازل عنها لمساعده صالح
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 19) » اين التعليق يا مأرب برس
      يمني و بس الاصل ليس من المهنية الانتقائية في نشر التعليقات يا مأرب برس حتى لو لم تتفقوا مع الفكرة..
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 20) » وجاهدوا في سبيل الله ...؟
      طه الحضرمي اليس ان جهاد الظالمين والفاسدين قد امر الله به
      فلماذا يدافع الاخ نصر عن الطاغية قبلا وبعدا
      ويطلب من الشعب ان ينتهي لكي يرضى الطاغية
      لماذانصر مصطفى خلق فقط من اجل يعبد الطاغية
      نسال الله الهداية وحسن العاقبة ان الله لايصلح عمل المفسدين/صدق الله العلي العظيم
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 21) » اللعب على الحبلين
      عبدالسلام العسالي المؤمن لايلدغ من جحر مرتين ياستاذي انت كرت محروق ابقي في بيتك واصمت واكتب مذكراتك ولاتنسى كتابة خطبك المبجله لتعظيم عفاش واعوانه.....اذالا نسيت الشعب لن ينسى,,,حسبي الله ونعم الوكيل منك
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 22) » بصمات إيجابية
      مجروح بعض من بصمات (علي عفاش )الايجابية
      1- بيع الاراضي اليمنية
      2- سقوط قيمة العملة اليمنية
      3- سقوط قيمة المواطن والمغترب اليمني
      4- أحياء ودعم الثارات القبلية
      5- تدمير الاقتصاد
      6- حماية ورعاية الفساد والمفسدين
      7- نهب وسرق كل موارد الوطن


      *منجزات عملاقة وتاريخية لعلي عفاش
      1- نهاية الفقر
      2-نهاية البطالة
      3- إيجاد الكهرباء بالطاقة النووية
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 23) » رومانسية سياسية
      سالم حسين أنا مع أي تبريرات موضوعية حول أسباب صدور قانون للحصانة
      لكن أن يقوم بعض الكتاب بالإشارة إلى إيجابيات لعلي صالح في سياق الحديث عن هذه المبررات فذلك يعد حشو لا مسوغ له خصوصا وأن المقام لا يحتمل
      و ونحن لسنا بصدد التذكير بإيجابيات شخص لا زال حيا في ذاكرة كل يمني وأمام مرأى ومسمع يقف خلف صواريخ سكود كخاطف مبتز لشعب كامل!!
      عندها ليس المقام لطلب الرحمة والشفقة عليه بل هو من يحتاج للتذكير حول إيجابيات هذا الشعب واستجدائه لكي يرحمه؟
      لذا نرجو أن يؤجل الأخ نصر طه أي حنين للذاكرة لحين مشاركته في ندوة تاريخية أو تأبينية تخص علي صالح عندها سيتطلب الأمر منه النظر للموضوع بعين الإنصاف أو الحياد.
      ياأخ نصر نرجو مراعاة مشاعرنا ومشاعر الشعب الذي يمر بمحنة عظيمة نتيجة لتبعات تشبث هذا المسخ بالكرسي
      الذي لا زالت اليمن تدفع فاتور تبعات ذلك كوارث تمحو كل صفحة بيضاء في تاريخ الرجل.
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً    
    • 24) » لنتحدث عن المحصلة النهائية لنهاية الخدمة بدلا من الحديث حول جوانب سلبية وإيجابية شخصية
      علي الجمالي مشكلة البعض أنهم يرون أن عقل وقلب علي صالح الذي استخدمهما في تحالفات وصراعات وإدارة أزمات فقط لضمان بقائه على الكرسي 33 عاما أوصل فيها البلد بما فيه إلى حافة الهاوية وشرع بعدها متوجها نحو مستقبل أبنائه على كرسي السلطة بأنه كان منشؤهما حكمة وذكاء وحنكة سياسية وطيبة قلب!؟

      إذا لم تؤد الحكمة والدهاء والعبقرية إلى محصلة نهائية يكون الوطن هو المستفيد أولا وآخيرا منها فماجدوى الحديث عن إيجابيات قد تكون متعلقة فقط بجوانب إنسانية في شخصيته لا تعني ولم تمس سوى عائلته وعشاقه ومقربيه.
      5 سنوات و 9 أشهر و 27 يوماً 1    
    • 25) » جزاك الله خيرا
      أبو شادي حقيقةكلام أستاذنا في الصميم فلا أزداد إلا إعجابا بأفكاره النيرة ونظرله الثاقبة فالكثير يركز علي ذكر الانجازات وينسي كل محاسن المقال
      5 سنوات و 9 أشهر و 26 يوماً    
    • 26) » ومن يتعدى حدود الله فقد ظلم نفسة
      ابو حمزة والله العظيم كل ماورد ليس الا تبرير للمجرمين وللفضيحة الاخلاقية والسياسية التي تسمى الحصانة والتي عطلة شرع الله وحدودة في القتلة والمجرمين
      حسبنى الله ونعم الوكيل في كل مجرم قاتل وفي كل من يبحث لهم عن المبررات الواهية
      ودمتم في خير
      5 سنوات و 9 أشهر و 26 يوماً 1   
    • 27) » جصانه علي عفاش
      ابومحمدالسيفي ان مصلحه اليمن تكمن في خروج هذا السفاح عن بلا دنا حتى يتمكن اهل بلا د الحكمه ولأيمان من بناء اليمن الجديد في ضل حكم عادل بدون فساد الضللمه الذين لأهم لهم غيرتنميه ثرواتهم وتسلطهم على رقاب الناس فخرج لأسامحك الله غير مأسوف عليك وعندالله تجتمع الخصوم
      5 سنوات و 9 أشهر و 26 يوماً    
    • 28) » عجبا ماذا دهاك في عمرك كله
      عزيز الجرافي طوال عمرك السياسي تساعد ارئيس حتى بعد
      ماحترق حتى وهوخارج مذموما مدحورا
      وانت ياخ نصرمهووس بمساعدته ومساعدة اذنابه
      المجرمين وكانك خلقت فقط عابدا لعفاش
      فارحل مع من رحل واعزم مع من كان عازم وشكرا
      5 سنوات و 9 أشهر و 26 يوماً 1   
    • 29) » كلامك درر
      والله اننا ننتظر مقالات الاستاذ نصر بفارغ الصبر تشنف اذاننا وتكشف لنا الكثير من بواطن الامور ونتمني عليه ان لا يقطع كتاباته ومن اجمل ما يقدمه مارب برس هو نشر مقالات الاستاذ نصر
      5 سنوات و 9 أشهر و 26 يوماً 1    
    • 30) » زاد الجراثيم من امثالك
      معلق على الشيخ ا لبكري السلطة ام الصلطة اين تعلمت ومن مشيخك نريد رحيلكم انتم يا من دمرتم اليمن بسلطة المشائخ
      5 سنوات و 9 أشهر و 24 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية