نصر طه مصطفى
اليمن... مخاضات ما قبل الرحيل!
نصر طه مصطفى
نشر منذ : 6 سنوات و 4 أيام | السبت 19 نوفمبر-تشرين الثاني 2011 07:46 ص

كان يمكن للرئيس علي عبدالله صالح تدارك الحال الذي وصل وأوصل معه البلاد إليه لو أنه مضى جاداً في تنفيذ البرنامج السياسي الذي أُعلن عنه يوم 10 مارس الماضي في اجتماع كبير عقده في ملعب الثورة الرياضي بالعاصمة صنعاء، ففي ذلك اليوم أعلن عن برنامج من عدة نقاط كان أهمها الدعوة لصياغة دستور جديد يتبنى النظام البرلماني وبموجبه تجري انتخابات رئاسية ونيابية مبكرة في نهاية العام الحالي... وفي كلمته تلك قال إنه يتوجه بمبادرته تلك إلى الشعب اليمني لأنه يتوقع رفض المعارضة لها، ولو أنه أثبت جديته في إعلانه ذاك بتشكيل لجنة مستقلة من شخصيات دستورية وقانونية مشهود لها بالنزاهة والوطنية – وهو كان قادراً على ذلك – ودفع بها للعمل على صياغة مشروع الدستور الجديد، لكان حظي بتأييد إقليمي ودولي ولكان حصر أحزاب المعارضة في زاوية ضيقة ولاضطرها أن تنضوي لاحقاً في إنجاز هذا المشروع ولتم تجنيب البلد الوضع الكارثي الذي يمر به، حتى لو بقي الشباب في الساحات كضمان لإنجاز الدستور الجديد والمضي في الانتخابات المبكرة... لكن ما حدث – للأسف الشديد – بدلاً عن ذلك أن المبادرة تم طيها بمجرد الانتهاء من إعلانها وجرى الإعداد لعدد من المذابح البشعة بدأت بمذبحة جمعة الكرامة 18 مارس التي قوضت النظام وأنهت مشروعيته وحولته إلى مجرد عائلة تدافع عن وجودها بهيمنة أفرادها على مؤسستي الجيش والأمن...

وفي هذا الصدد ولأن الشيء بالشيء يذكر فإنه يخطر لي باستمرار مقارنة تلك المبادرة الهامة التي أعلن عنها الرئيس صالح ودفنها بنفسه بمبادرة العاهل المغربي الملك محمد السادس التي كان أعلن عنها في 9 مارس أي قبل خطاب الرئيس صالح بيوم واحد بشأن تعديل الدستور المغربي وتنازله عن العديد من صلاحياته الدستورية فيها للحكومة والتي لقيت في البداية اعتراضاً من معظم التيارات السياسية المغربية خشية أن تكون خديعة، لكن لأن ملك المغرب كان جادا في مبادرته لتجنيب بلاده وحكمه مصيراً مشابهاً لما حدث في تونس ومصر وما كان يحدث في ليبيا مضى في مبادرته دون أن يلتفت للأصوات السياسية الرافضة وأثبت مصداقيته بالفعل بتعديلات حقيقية أنجزتها لجنة محترمة وأعلن عنها في شهر يونيو ودعا للاستفتاء عليها مواصلا إنجازه التاريخي الذي لم تجد الأحزاب السياسية الرئيسة في النهاية إلا التعامل معه والترحيب به، فالرجل مضى في طريق تحويل بلده إلى ملكية دستورية... ورغم صغر سنه فقد أثبت أنه أكثر حكمة من قادة عرب آخرين أكبر منه سناً وأطول منه في سنوات حكمهم وهكذا وصل ببلاده إلى بر الأمان والتي استفتت على الدستور بنسبة كبيرة جدا وهاهي اليوم على أبواب الانتخابات البرلمانية في حين نحن اليمنيون لازلنا نعاني من قصر نظر الحكم وسوء تقديراته وعجزه عن فهم المتغيرات!

 وحتى كتابة هذا صباح الخميس كان الرئيس علي عبدالله صالح يختلق شروطاً تلو أخرى لتوقيع المبادرة الخليجية التي دللته وضمنت له خروجاً مشرفاً من الحكم لأن المحيط الإقليمي والمجتمع الدولي مثلما الشعب اليمني أدركوا جميعا أن الرجل قد أعطى كل ما عنده على مدى ثلث قرن وأن التغيير أصبح ضرورة وطنية وإقليمية ودولية لأن بقاءه أكثر من ذلك على رأس الحكم – بعد الانتكاسات المستمرة على كل الأصعدة في السنوات السبع الأخيرة تحديدا – سيؤدي إلى مزيد من الدمار لهذا البلد الذي لم تعد ظروفه الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والأمنية تحتمل المزيد من المصاعب بعد أن دخل فعلياً في دائرة الفشل ولم ينجح في تلبية متطلبات صندوق الألفية ولا متطلبات الدعم من الصندوق والبنك الدوليين ولا متطلبات الوفاء بما أقره مؤتمر المانحين بلندن عام 2006م ولا متطلبات الانضمام للمزيد من مؤسسات مجلس التعاون الخليجي تمهيدا لعضويته الكاملة فيه، كما لم ينجح في تلبية متطلبات مؤتمر أصدقاء اليمن تمهيدا لإنشاء الصندوق الخاص بالتنمية... ولم ينجح في إنجاز اتفاق سلام مع الحوثيين في صعدة تماماً كما ظل يرفض كل المعالجات المقترحة بشأن الاضطرابات القائمة في المحافظات الجنوبية... ناهيك عن روائح الفساد التي أزكمت الأنوف والفوضى ضاربة الأطناب في معظم جوانب الحياة العامة والعجز السياسي الذي تبدى في رضوخه لتأجيل الانتخابات النيابية عام 2009م بسبب رفضه تعديل قواعد العملية الانتخابية لتكون أكثر عدلاً رغم كل الضغوط الدولية حينها... كل هذا الفشل الذي وقع فيه نظام الرئيس صالح في السنوات الأخيرة وعجز كل الحكماء أو من تبقى منهم حوله في دفعه لتداركه فيما كان يمضي دون مبالاة بأحد في التمديد لنفسه فترات أخرى وإعداد نجله لخلافته لاحقا معتمدا على عدد من الشخصيات غير الناضجة سياسياً والتي تسببت ولازالت تتسبب في إرباكه سياسياً أمام الداخل والخارج، وآخرها ما تبدى من مواقف مترددة ومتناقضة ومرتبكة إزاء التوقيع على المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ما قد يؤدي إلى الدفع بنظامه إلى مواجهة محتمة مع شعبه ومع المحيط الإقليمي والمجتمع الدولي في حال استمرار المماطلة بشأن تنفيذ القرار الدولي رقم 2014 الذي أصدره مجلس الأمن في 21 أكتوبر المنصرم.

سيصعب التنبؤ بأي شيء الآن بالنسبة لموقف مجلس الأمن في حال غادر جمال بن عمر مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة اليمن دون توقيع المبادرة بعد أن ثبت له أن الرئيس صالح وعائلته هم من يحبطون عملية التوقيع وليس أي طرف آخر بابتداع شروط جديدة في كل مرة رغم ما تسرب عن احتمالات التوقيع يوم السبت في الرياض، وفيما المحيط الإقليمي والمجتمع الدولي يتعاملان بالكثير من التدليل لصالح تجنيباً لدخول اليمن في صراع مسلح، فإن هذا التدليل يبدو أنه الذي سيقود اليمن إلى الخيار المسلح لحسم الأمور وسيصل اليمنيون إلى لحظة يصبح فيها خيار القوة أفضل لهم من خيار السلمية لإنجاز أهداف ثورتهم، خاصة بعد عمليات التمزيق المذهبي والمناطقي والشطري التي يمارسها النظام على قدم وساق بهدوء وذكاء وإن كانت مكشوفة من أقصى صعده وحجه شمالا حتى أبين وعدن جنوبا، مروراً بتعز وسط اليمن التي يعاملها بقسوة بالغة باعتبارها منطلق الثورة الشعبية وروح المشروع النهضوي المدني الذي يحلم به اليمنيون منذ ثلاثينيات القرن الماضي... وما لم يكن لدول العالم وتحديدا دول الخليج والمملكة العربية السعودية على وجه الخصوص موقف حازم من هذه المماطلات فإن عليها أن تتحمل ما يمكن اعتباره مخاضات ما قبل الرحيل والتغيير الذي لن يكون لها أي فضل فيه باعتبار أن الشعب اليمني خرج من أجل التغيير ولن يعود من دونه.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 35
    • 1) » قدرات فائقة
      قارئ أه كم يدهشني هؤلاءالكتاب
      كيف يستطيعون ان يكتبون مرة من اليمين إلى الشمال وبسرعة يتقنون الكتابة من الشمال إلى اليمين، انهم بالفعل أصحاب قدرات عالية في التعلم والفهم
      6 سنوات و 4 أيام 1   
    • 2) » يمن جديد
      يمن جديد الى المعلق رقم 1!

      يعني عربي وانجليزي.......هههههه

      او تقصد انهم يكتبوا حسب الموج!!

      فهمت القارئ لكن ما فهمت تعليقك.. هل انت تمدح الرجل!؟
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 3) » شكراً للكاتب
      عدنان النهاري أشكر الكاتب وأحييه , وإني من أشد المعجبين بكتاباته وتحليلاته السياسية ، ونفتخر به وننتظر كتاباته بفارغ الصبر ، خصوصاً في هذه المرحلة .. أما كونه وقف بجانب الرئيس بخبرته ونصائحه ثم لما رآه تمادى ، تركه واستقال فهذا يحسب له لا عليه كموقف وطني تاريخي
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 4) » الرجوع للحق فضيلة
      علي عبدالله الى المعلقرقم 1 الرجوع للحق فضيلة
      والاستاذ نصر قامة اعلامية كبيرة
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 5) » التغير مطلوب
      احمد عبدالله نصر مصطفى كاتب محترف وواقعي كان يعمل ضمن مؤسسات الدولة وعمل مع هذه المؤسسات بتعقل ولكنه بقرآته العقلانية للواقع راى ان القت قد حان للخروج من هذه المنضومة واللحاق بشعبه. قرار حكيم من رجل حكيم.
      ندعو بقية اركان مؤسسات الدولة إلى اللحق بشعبها حتى يمكنها ان تساهم بدور في بناء الدولة الجديدة. من لم يفهم بعد عليه مسح الغشاوة عن عينه.
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 6) » تضامن
      شهادة كم هي رائعة كتاباتك أخي العزيز لقد أصبت كبد الحقيقة ولم يعد يخفى على أحد الوضع الذي وصلت إليه البلاد بسبب الطغمة الحاكمة وأذنابهم والذي يستوجب التغيير والخروج من المحنة التي وضعنا فيها النظام العائلي ومرتزقتهم
      أشد على يدك في كل ما كتبت وواصل كتاباتك المعبرة ولا تلتفت إلى نعيق الغربان من أمثال المعلق رقم ( 1 )
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 7) » كم انت
      محمدالعليي كم انت رائع باولدمصطفى في كتاباتك وتحليلاتك المنطقيه والبيصيطه المفهومه لكل شرائح المجتمع وفقك الله ..
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 8) » كم انت
      محمدصالح قايدالعليي كم انترائع شكاًلك
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 9) » احسنت
      د-فتحيه بازل أحسنت استاذ نصر طه ولكن من يفهم علي طالح لقد افقد اليمن كل شئ وان تركها؟ سيتركها عباره عن حطام لا تعليم و خزينه عامه مفلسه وشعب جائع وفوق هذا كله يقول لن اترك اليمن إلا علي جثتي وان تركتها سأتركها كما وجدتها ونسئ صالح هو وعائلته كيف عاشو وكم انتفعو من خيرات هذا البلد وكم رصيدهم ببنوك العالم إلا يكفيهم انهم عاشو بقصور فارها وركبو احسن السيارات وأكلو بملاعق من ذهب من خيرات هذا البلد الفقير الممزق مع هذا صالح يريد تركيع اليمن وخرابه وبالذات تعز لاندري ما الحل سوي ندعو الله سبحانه القادر علي كل شئ ان يجعل لنا مخرج من هذا الرجل وان ينتقم لنا من ال سعود الذي هم السبب الرئيسي للبقاء صالح بالحكم حتي من يعاير الثوره بوجودهم فيها هم صنعيت نظامه وفسادهم هو السبب الريئسي فيه نتمنا من لو فيه ذرة حب لليمن ان يطالب برحيلهم معه من اليمن (علي محسن الاحمر+عيال الشيخ عبدالله)
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 10)
      وضاح الاسد اقوى مقال للاستاذ الكبير نصر طه منذ بداية الثورة
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 11) » صادق
      الشاهد الأستاذ نصر يقول دائما الحقيقة بأسلوبه الرائع دون أن يجرح أحدا . فأنت أيها المعلق رقم واحد لا تكن شكاكا وفاقدا للثقة إذا كنت تقرأ ولا تفهم فهذا ذنبك أنت ولا ترمي لومك على الكتاب المبدعين .
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 12) » هذا صاحب نظرية دفع المفسدة
      اوسان الهمداني اليس هذا هو الذي حث اليمنيين على عدم التصويت للمرحوم فيصل بن شملان واعتبر انه من الفقة هو انتخاب صالح وان احزاب اللقاء المشترك ليست الا التقاء المتناقضين.
      هاهو اليوم يبحث لة عن مكان في دولة المستقبل
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 13) » متى يولد المشترك
      سليم طيران المشترك يعاني من ولادة متعسرة منذ بداية البورة حقهم - متى عيولد و يفكنا - الشهر العاشر دخل و عادة بيتولد -
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 14) » لا يمكن لصالح ان يصدق ولو مره في حياته
      السبتاني من العروف يا استاذ نصر ان علي صالح لم يصدق ولو مره في حياته وما جربنا عليه صدق ابدا
      كذاب اشر كل كلامه خريط ومزايدات تكلم عن محاربه الفرق وكان كذا
      تكلم عن محاربه البطاله وكان دجلا وضحك على الذقون
      تكلم عن الطاقه النوويه لتوليد الكهربا وكانت نكتة زمانه
      تكلم عن تحليه الماء من المخاء وكان يدلس على ابنا تعز
      واخر كذبه دوه في سما الوطن العربي وذاهل لناس وهي انشاء سكه حديديه لقطار وهمي
      هذا رجل عاش على الكذب
      ما حدث الا وكذب وما وعد الا واخلف وما عاهد الا وغدر
      اتمن فخان هذا رجل لا يحمل اي صفه انسانيه
      الله اعلم وش هو من كائن
      يا اسناذ نصر نريد كتابه فاضحه لهذا الرجل اكثر كوننا نعرف عنه الكثير بس مو اكثر منكم كا كتاب وسياسين**
      ولكن ليس الحق عليه الحق اللي سكت عليه دهرا
      وعلى الجيش اليمني اللي يقتل ابناء وطنه
      وتكلم عن انشاء مطار تعز وكانت كذبه
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 15) » نيذة اصيلة عن واقع اليمن المأساوي
      ابن السعيدة الأستاذ نصر تميز في المقال اعلاة بتلسل اماني الشعب اليمن منذ الثلاثينات بالحرية والعدل الأجتماعي . وهذا يدل عار وعي مميز للكاتب بثقافة الشعب اليمني واماينة التي لم تتحقق عىل ارض الواقع. يشكر الكاتب على المساهمة الغنيه بتعريفة على الملابسات والمدالسات لنظام صالح الزائل قريبا قريبا قريبا بإذن الله.
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 16) » ممارسة لعبة القفز
      الحضرمي أليس الكاتب كان عضو قيادي في سفينة الإصلاح، ثم قفز قفزة متقنة إلى سفينة المؤتمر، والآن هاهو يقفز إلى سفينة ثورة التغيير.. على أي حال، لنناقش ماذا يقول الرجل المحترم.. الرجل يقارن بين الملك المغربي ورئيسه علي صالح، وهذه المقارنة سخيفة، وما كان لرجل مثقف وفاهم أن يجريها، لأنه لا يمكن المقارنة بين جامعي من أسرة ملكية عريقة وبين شبه أمي لا يُعرَف له أصل ولا فصل، وقفز على كرسي الحكم بعد إغتيال رئيسين في سنة واحدة.. ويقول أن اليمنيون (الشماليون) يحلمون بالمدنية، وأنا أقول له لو كانوا كذلك ما كانوا دمروا دولة الجنوب المدنية، ولكانوا بنوا فوقها، ولكنهم شعب قبلي متخلف، وسيظلون يحلمون لعشرات السنين..
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 17) » لا يمكن لصالح ان يصدق ولو مره في حياته
      السبتاني هذا هو الكلام يا استاذ نصر على صالح يمكن ان يدمر المباني والاحيا
      لكن لا يمكن ان يدمر البشر هو يعلم ان ابناء اليمن مقاتلين اشداء ويجيدون فن القتال وسيفرون كا الزعران
      والخاس من الحين من يوقف معه او يجمل سلاحه مع رجل كذاب ان حزب الله هم الغالبون
      سنقاتل لاننا اصحاب قضيه نريد الحياه والحريه
      سئمنا الكذب سئمنا العبوديه في الداخل والحارج
      وصربنا كثيرا رغم اننا نعرف امكانيات بلدنا يمن الخير ويمن الايمان ويمن المحبه ستكون اجمل بعد رحيل الدجال
      اقترح على اخواني الثور ان يحددو مهله زمنيه لصالح ونصاره اذا لم يرجحو مصلحه الشعب سوفن نحول السلميه الى ثوره مسلحه
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 18) » مش انا المعلق رقم واحد
      انور النقيب استاذي العزيز نصر والله لم اكتب حرف واحد من تعليق رقم واحد ولم اعجب به بل اننا اشجعك على مقارنتك الجريئة بين الملك الشاب والملك العجوز
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 19) » راااااااائع
      أحمد صفوان بارك الله فيك ايها النبيل قليلون هم الشرفاء من امثالك استاذي العزيز فلا تغرنك تلك الاصوات النشاز فنحن نعلم من اين مصدرها..خالص محبتي
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 20) » ماهكذا تورد الابل يا نصر
      متابع بدقة انتم تندفعون في خضم مشروع امامي متعدد الاشكال لتقسيم اليمن الى كانتونات
      اذا لم تتنبهوا اليوم ستندمون غدا
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 21) » وبدأدورالشعوب
      اليمن السعيد وضعت النقاط على الحروف وهكذاأنت دائما،لكن إذاكانت الانظمةالمجاورةمتآمرة فأين دور الشعوب للضغط على هذة الانظمة لتغيرسياساتهاالتعسفيةنحوالجيران الان...!
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 22) » إن الله لايصلح عمل المفسدين
      ابو عبدالله بسم الله
      لقد تجمد الرئيس ولم يعد عنده قدره على العطاء وكان يريد أن يتمتع في اخر عمره بلبس الكرفتات ولبس أخر شياكه وأخر موديلات الساعات تراه يوم ساعه مذهبه ويوم ساعه سوارها جلد واغاني وطبل ومزمار ليلهي الشعب وكلام ووعود حتى إذا حان الفراق سلم كل الامور لولده في صحن من ذهب هذا يتصرف في البلاد مثل القذافي تماما لايريد نظام ولاقانون ولاتحسين لمعيشة الناس . لايريد ان يفي بمتطلبات اي مانح ولبشروط اي إنضمام لمجلس التعاون الخليجي لأنه يخاف أن يتحسن وضع المواطن فيفلت من يده أخذ بمثل الإمام جوع كلبك يتبعك . لاتقارن الرئيس بملك المغرب الإنسان الذي ولد وتربا وتعلم على أيدي أفضل المعلمين منذ نعومة اضافره ويستعين باناس حكماء يدلوه
      إلى الصواب اما صاحبنا فقد رفض الحكماء وأخذ بجانبه
      أمثال سلطان لبركاني وقيس على البقيه الباقيه مثل عبده الجندي وغيره
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 23) » مل الشعب من كثرة الأقوال
      بن عجاج اشكر الاستاذ نصر على هذا المقال الجرئ بعكس مقالاته السابقة والتي كان فيها توازن في النقد ،،،، لكن هذه المرة كان النقد صريحا لصالح ونظامه وتحميلهم المسؤولية من وجهة نظر الكاتب.

      لقد مل الشعب اليمني (مؤيدين ومعارضين) من كثرة الأقول وانعدام الأفعال لدرجة البلادة عند سماع أي خبر عن توقيع المبادرة الخليجة او المراوحة الخليجية.

      الاوضاع الاقتصادية والانسانية والاجتماعية والتعليمية في اليمن أصبحت متعطلة وفقد الأمن والآمان وكثر القتل والاغتيال والتفجير والتخريب، لذلك لابد من سرعة الحسم بأي نتيجة لأن تكلفة الانتظار لتحقيق ثورة سلمية ستكون كارثية في حال طالت المدة
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 24) » هل طبقة برنامج الرئيس يا كتيتيب جرائد قطر
      علي الحميقاني اول نسال نصر طه هل ادى ما عليه من بنود في وكالة الانباء اليمنية الانباء تقول انه نهب اموال كثيرة لشخصه اما ما قبل الرحيل ياريت تقول ما قبل الحسم ا لعسكري لاننا لم نعد نطيقكم بالمره لانك تحولت على سبيل المثال من رئيس وكالة انباء اليمن الى كتيتيب في جرائد قطر وما ياتي من قطر الا بعر كما قال عمي حزام
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 25) » الله يخفظك ويرعاك
      احمد الموساي أشكر الاستاذ نصر وأحييه , وإني من أشد المتابعي لكتاباتك وتحليلاتك السياسية ، ونفتخر به وننتظر كتاباته بفارغ الصبر ، خصوصاً في هذه المرحلة ..
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 26) » ولا يهمك يا نصر واصل
      اشتراكي سابق رائع يا نصر طه..اسلامي متحرر ثوري وهذا الطراز من الإسلاميين نحن نريد زماااان كنت كذا تعرج في كتاباتك ضد الماركسيين والشوعيين ولكن تطور وعيك برافووو والله اني اطلق عليك في مقايلي بانك احد ابرز ليبراليي الإصلاح ففاجئني اشتراكي سابق يحبك ومن رواد مقيلك/ عدني تعزي مشترك/ على غرار مشترك جار الله عمر يرحمه الله بانك اقسمت بانك ستظل مستقل ولن تعود للإصلاح .. لكن اكييد مستقل تنظيميا يعني من الحزبية وهذا طيب كلنا كذا يا حبيب مستقلون تنظيميا لكن سياسيا معتقدش واحد ينسى الحليب الذي الإصلي.. بس بيكون حليب من نوع خاص مطور ومبستر ولذيذ.. لا تستغرب فقد عرفت عن قرب فانت شخص مستنير ورائع تعاملت مع الإشتراكيين والجنوبيين بصفة عامة تعامل راقي جدا وكنت ما اصدق اقول هذا اصلاحي من اللي غزونا في 94م لالالا شكرا ل وبتلاقي سب وشتم من ازلام النظام والمخبرين كثير اصبر وتحمل .. اخوك ومحبك اشتراكي سابق
      6 سنوات و 3 أيام    
    • 27) » يا سبحان الله
      فاروق الانسي اولا احترامي للكاتب ولكن !!
      طالما وانت تعرف أن النظام وعلى رأسه صالح (بعد الانتكاسات المستمرة على كل الأصعدة في السنوات السبع الأخيرة تحديدا) حسب ماأوردته في مقالك محط خط عريض تحت ال7 سنوات الاخيرة، في مقال لك بتاريخ الخميس 29 ديسمبر 2005 في 26 سبتمبراي قبل 6 أعوام كانت قراءتك لصالح قراءة اخرة فهو الحصيف والذكي والذي لا يوجد منه أثنان،وفي مقال اخر العام الماضي كان نشر في المؤتمر نت ولكنه قد حذف وصفت صالح بأن صمام أمان اليمن ومن غيره لن تعبر اليمن إلى مصاف الدول الحديثة، عموما هل كان ذلك من متطلبات بقائك في منصبك، كثيرا حز بنفسي حينها وأنا أقراء تلك المقالات لرجل عظيما مثلك، وهذا ليس اصطياد في الماء العكر بقد ماهو دعوة لك لأن تتبراء من نظام صالح وبصريح العبارة وليس تعريضا أو تلميحا، واخير والحق يقال فأنت رجلا نزيها ونظيف اليد وتحب الوطن وتحديثه ولكن بليز طلق نظام صالح ثلاثا وأمام الملاء
      6 سنوات و يومين    
    • 28) » عن نصر طه الإصلاحي الأصيل
      خالد الذبحاني ها أنت يانصر طه تعود إلى منبعك الأصيل والصافي وقد تحررت من بعض القيود التي كبلك بها صالح
      وقد اجتهدت ولكل مجتهد نصيب
      مقال رائع وموقف قوي نشد على يديك وأنت دائما في قلوب إخوانك الذين كنت ولا زلت لا ممن مثلهم خير تمثيل بسلوكك وأدائك ونجاحك وفكرك داخل التنظيم وخارجه.
      6 سنوات و يومين    
    • 29) » على العين والراس مرحبا بنصر وكتاباته
      نصر الشميري رقم 1 حاقد وأمن قومي
      لا تلتفت يا اخ نصر للحاقدين نحن نحبك كأخ أنت وغيرك سواء مخطىء أو مصيب
      6 سنوات و يومين    
    • 30) » باطل
      كريم بن علي مابني على باطل فهو باطل
      الكاتب كالعاده
      تنظير فقط
      يقول لو ان الرئيس انجز مااعلنه في شهر مارس
      طيب انتم اعطيتوه فرصه يعمل اي شي
      جمعه ورا جمعه
      حتى جاءت جريمة الاغتيال
      ويجي هذا المدعو يقول لو ولو ولو ولو
      فعلا
      سخافه وتجهيل وتفاهه
      واجمل مافي هذه الازمه انها كشفت المعدن الرخيص من الاصيل
      وازيد ان الكاتب التنظيري فقط وممن على شاكلته من توكل كرمان الى الانسي الى سرب تنظيري ازعج اذاننا بغير فايده
      اريدهم ان يتخيلوا انهم رئيس الجمهوريه فقط يتخيلوا لايصدقوا
      بدون تحيز يقولوا لنا ماهي القرارات التي يقومون بها غير ماقام بها الرئيس الى الان
      تحياتي
      6 سنوات و يومين    
    • 31) » عين على الشحم وعين على اللحم
      الزاجل اليماني التغيير سنة والمشيئة قدر وقدر هذا الرئيس هو الأهانة والمذلة لقد باركتها المجموعة المؤتمرية الحاقدة على الشعب والأحزاب ترى لو كان الرئيس تجاهل هذه الزمرة الفاسدة واعلن اصلاحات في بداية الثورة وتقدم نحو الثوار واحتضن مطالبهم لكان اليوم عليا لكنها مشيئة الله ان يكون اليوم سفليا واحتقره قومه مشعبه وهو يدرك الآن ما صنع به هؤلاء المجوس من حوله لكن اصبح الخوف منهم اكثر من الثوار والمعارضة فبدا يلبي رغبات الفاسدين حوله والذي ذهب بهم وعاد بهم الصقوا تماما بقدره فليس هناك من مفر ، والسؤال الم يفكر علي صالح بالتخلص منهم لعلى ذلك يحدث امرا؟؟؟؟ عجبي لكثرة غباء هذا الرئيس؟؟؟
      6 سنوات و يومين    
    • 32) » عين على الشحم وعين على اللحم
      الزاجل اليماني التغيير سنة والمشيئة قدر وقدر هذا الرئيس هو الأهانة والمذلة لقد باركتها المجموعة المؤتمرية الحاقدة على الشعب والأحزاب ترى لو كان الرئيس تجاهل هذه الزمرة الفاسدة واعلن اصلاحات في بداية الثورة وتقدم نحو الثوار واحتضن مطالبهم لكان اليوم عليا لكنها مشيئة الله ان يكون اليوم سفليا واحتقره قومه مشعبه وهو يدرك الآن ما صنع به هؤلاء المجوس من حوله لكن اصبح الخوف منهم اكثر من الثوار والمعارضة فبدا يلبي رغبات الفاسدين حوله والذي ذهب بهم وعاد بهم الصقوا تماما بقدره فليس هناك من مفر ، والسؤال الم يفكر علي صالح بالتخلص منهم لعلى ذلك يحدث امرا؟؟؟؟ عجبي لكثرة غباء هذا الرئيس؟؟؟ انها الآجال
      6 سنوات و يومين    
    • 33) » الكاتب الوطني وتوضيحاته
      محمد الشرعبي أشكر الكاتب وأحييه ,وأنا من أشد المعجبين بكتاباته وتحليلاته السياسية ، ونفتخر به وننتظر كتاباته التي تقوي المعنويات لدى شباب التغير وكما ذكر ان النظام يمارس عمليات التمزيق المذهبي والمناطقي والشطري بهدوءو ذكاء, وذكر أن دول الخليج والمملكة العربية السعودية على وجه الخصوص لها دور كبير في محاولة اجهاض الثورة التي قامت ولن تعود حتى يتحقق مطلبها بأي ثمن كان رسالة واضحة الى كل من يحاول افشال ثورة التغير والاصلاح سوا في الداخل او الخارج.
      6 سنوات و يومين    
    • 34) » خطير يارقم 1
      الحيدري خطير يامعلق رقم واحد هههههههههه اصلا الكتابه هي تتماشى مع اتجاه الرياح حيث ما تتجه الريح تتجه الاقلام معها وهكذا دواليك ولاكن فيها خير واقل التكاليف هرولتك مع الرياح لانها تعطيك دافع قوي نحو العاصفه وبعدها ينجلي غبار العاصفه ويبقى الحجر الراسخ في الارض اما الغبار وماحواليه فيذهب هباء ......
      6 سنوات و يومين    
    • 35) » اللبيب بالاشارة يفهم
      يمني 1 " هذهذه مقدمه للاستاذ نصر في مقال نشر له في سبتمبر نت بعنوان (( لهذا نقف مع الرئيس))

      تدهشني كثيرا مواقف بعض إخواننا في المعارضة عندما يعتقدون أنه لم يعد في سجل الرئيس علي عبدالله صالح ما يجعلنا ندافع عنه وندافع عن مواقفه، ولذلك يلجأون بعضهم بوعي وأغلبهم بلا وعي إلى اتهامنا بالتزلف والتملق والخوف على مناصبنا (!) وكأننا لا ننطلق في دفاعنا عن الرجل ومؤازرتنا ومساندتنا له ولمواقفه من قناعة ويقين وصدق.
      6 سنوات و يوم واحد    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية