احمد مطر
انا السبب ...
احمد مطر
نشر منذ : 6 سنوات و شهرين و 12 يوماً | الجمعة 30 سبتمبر-أيلول 2011 08:43 م

أنا السببْ

في كل ما جرى لكم

يا أيها العربْ

سلبتُكم أنهارَكم

والتينَ والزيتونَ والعنبْ

أنا الذي اغتصبتُ أرضَكم

وعِرضَكم ، وكلَّ غالٍ عندكم

أنا الذي طردتُكم

من هضْبة الجولان والجليلِ والنقبْ

والقدسُ ، في ضياعها ،

كنتُ أنا السببْ

نعم أنا .. أنا السببْ

أنا الذي لمَّا أتيتُ : المسجدُ الأقصى ذهبْ

أنا الذي أمرتُ جيشي ، في الحروب كلها

بالانسحاب فانسحبْ

أنا الذي هزمتُكم

أنا الذي شردتُكم

وبعتكم في السوق مثل عيدان القصبْ

أنا الذي كنتُ أقول للذي

يفتح منكم فمَهُ

Shut up

**

نعم أنا .. أنا السببْ .

في كل ما جرى لكم يا أيها العربْ .

وكلُّ من قال لكم ، غير الذي أقولهُ

فقد كَذبْ

فمن لأرضكم سلبْ ..؟

ومن لمالكم نَهبْ .؟

ومن سوايَ مثلما اغتصبتكم قد اغتَصبْ ..؟

أقولها

صريحةً

بكل ما أوتيتُ من وقاحةٍ وجرأةٍ

وقلةٍ في الذوق والأدبْ

أنا الذي أخذتُ منكم كل ما هبَّ ودبْ

ولا أخاف أحداً

ألستُ رغم أنفكم

أنا الزعيمُ المنتخَبْ ..!؟

لم ينتخبني أحدٌ لكنني

إذا طلبتُ منكم

في ذات يوم ، طلباً

هل يستطيعٌ واحدٌ منكم

أن يرفض لي الطلبْ ..؟

أشنقهُ

أقتلهُ

أجعلهُ يغوص في دمائه حتى الرُّكبْ

فلتقبلوني ، هكذا كما أنا

أو فاشربوا

"من بحر العرب"

ما دام لم يعجبْكم العجبْ

ولا الصيامُ في رجبْ

فلتغضبوا إذا استطعتم

بعدما قتلتُ في نفوسكم روحَ التحدي والغضبْ

وبعدما شجَّعتكم على الفسوق والمجون والطربْ

وبعدما أقنعتكم

أن المظاهراتِ فوضى ليس إلا وشَغَبْ

وبعدما علَّمتكم أن السكوتَ من ذهبْ

وبعدما حوَّلتُكم إلى جليدٍ وحديدٍ وخشبْ

وبعدما أرهقتُكم

وبعدما أتعبتُكم

حتى قضى عليكمُ الإرهاقُ والتعبْ

***

يا من غدوتم في يديَّ كالدُّمى وكاللعبْ

نعم أنا .. أنا السببْ

في كل ما جرى لكم

فلتشتموني في الفضائياتِ

إن أردتم والخطبْ

وادعوا عليَّ في صلاتكم وردِّدوا

' تبت يداهُ مثلما تبت يدا أبي لهبْ '

قولوا بأني خائنٌ لكم

وكلبٌ وابن كلبْ

ماذا يضيرني أنا ؟!

ما دام كل واحدٍ في بيتهِ

يريد أن يسقطني بصوتهِ

وبالضجيج والصَخب

أنا هنا ، ما زلتُ أحمل الألقاب كلها

وأحملُ الرتبْ .

أُطِلُّ ، كالثعبان ، من جحري عليكم فإذا

ما غاب رأسي لحظةً ، ظلَّ الذَنَبْ .!

هل عرفتم من أنا ؟؟؟؟

أنا رئيس دولة من دول العرب

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 18
    • 1)
      ابو سياف حياك وحيا ابوك وحيا جدك ياشنب النمر ..........ماهذا شاعر والا بلاش
      6 سنوات و شهرين و 12 يوماً    
    • 2)
      كلمات رائعة تثلج ا لصدر وتحكي الواقع لكنه واقع ما قبل 2011 أما هذا العام فقد تغير الأمر وأصبحت الشعوب ثائرة منتفضة ضد الطغاة الماردة وضد المغتصبين للثروات والناهبين لخيرات الشعوب
      6 سنوات و شهرين و 12 يوماً    
    • 3)
      علي بن علي رائعه شكرا لكم يا مارب برس على النشر
      6 سنوات و شهرين و 12 يوماً    
    • 4) » السبب ايران يا بليد لاتحرف البوصلة
      عربي غيور هذا الشاعر متخبط وهو ذيل ايراني من ابناء المتعة والخمس احذروهم قاتلهم الله فهم من ابواق الشر والشر كله من ايران والشيعة الذين يسبون امنا عائشة والصحابة الكرام
      6 سنوات و شهرين و 11 يوماً    
    • 5) » تمام
      عبدالله ياسلااااام قصيده من ذهب شكرا احمد مطر و مارب برس
      6 سنوات و شهرين و 11 يوماً    
    • 6) » احسن قصيدة مع الواقع
      الخطاب عزام ان هذة القصيدة جاءت مطابقة للواقع وحال الحكام العرب كما جاء في القصيدة افصح الله لسانك
      6 سنوات و شهرين و 11 يوماً    
    • 7) » مغفلين
      abu_ali كلام جميل جدا لكن العرب الشعب العربي اصبح واعي وسوف يغير باذن الله كل هولاء الروساء والملوك العملاءز
      .اما المعلق رقم 4فكما قال الله (ختم الله علي قلوبهم )
      6 سنوات و شهرين و 11 يوماً    
    • 8) » هذا هو الواقع
      نواف الكندي شعر يستحق التقدير والاحترام وفي غاية الروعة اظهر واقع الزعماء العرب كما هو فالشاعر منا الف رحمة
      6 سنوات و شهرين و 11 يوماً    
    • 9) » الى ابو علي
      عربي غيور المغفل من يستمع الى المحرضين على الفتنة في الخروج على اولياء الامر وهذا الشاعر حليق الدقن والشنب من فسقة العراق من البصرة من ابناء الخمس وعليا بالاثبات
      6 سنوات و شهرين و 11 يوماً    
    • 10)
      أشرف العماد صح لسانك ولا فض فوك
      6 سنوات و شهرين و 10 أيام    
    • 11) » كلنا السبب
      إسماعيل القبلاني لأننا نقف في دائرة العجب
      وكلنا له رأس من الحطب
      ولسنا دمى ولا لعب
      إنما نحن أناسٌ عرب

      محبتي لهذه الروعة
      6 سنوات و شهرين و 9 أيام    
    • 12) » سبب نفسي بنفسي
      السبب كما قال الشاعر

      أنا سبب نفسي بنفسي جبت صبعي صوب عيني
      6 سنوات و شهرين و 9 أيام    
    • 13) » تبت يداهُ مثلما تبت يدا أبي لهبْ
      تبت يداهُ مثلما تبت يدا أبي لهبْ تبت يداك مثلما تبت يدا أبي لهبْ
      6 سنوات و شهرين و 8 أيام    
    • 14) » نحنو السبب
      ابوعلي نحنو السبب سمعنا ان ارضنا انباعت وكرامتنا ان هانت واليوم يقتلنا ويلجاء فيها عملو لئنفسهم لالشعوبهم الله حسبنا ونعم الوكيل
      اين اليمن من الى ....................
      6 سنوات و شهرين و 8 أيام    
    • 15) » قصيدة عن حبيبتي كتبتها في غربتي
      ألا يامريم كيف سأفارق عيناكي
      وأصبح غريب
      ألا يامريم سامحيني فقد فارقت عافيتي
      وقد كانت عيناكي لي الدواء وطبيب
      يامن شفيتي قلبي من جراحه
      شكرآ لك
      فقد كنت من مأساتي أذوب
      أبكي عليكي الأن يامريم
      ليت بكائي يسألني عنك
      وأنا أجيب
      الله يامريم كم سأتعثر في رحيلي
      رافضآ للسفر ولا يرفضني قدري المكتوب
      يامريم هذهي القصيدة من أنين قلبي
      أكتبها ودمعي على الأوراق سكيب
      ما عرفت الفرح يومآ دائمآ
      أعيش دور الكئيب
      وداعآ داع يا مريم
      أن فراقك كان أكثر شيئ عجيب
      4 سنوات و 7 أشهر و يوم واحد    
    • 16) » قصيدة ما قبل الرحيل
      احمد غضبان هذي قصيدتي الخمسون لكي
      ويبكي عليها الأن قلمي
      هذي أخر نقطة من حبر دمي
      أسمع أنين الليل عليها والأنجمي
      تذكريني حين تبكي الشموع
      فأنا أبكي كما تبكي الشموع
      ولا أضهر للناس ألمي
      ياشتاء الممطر حبآ
      أرجوكي علي لا تحزني
      وتماسكي فدمعك يحرقني بنار جهنمي
      ولا ترمي نفسك للمأسات أه معذبتي
      أخشى عليكي أن تتحطمي
      يامن زينتي حياتي بقبلة
      ويا قبلتاه عن همي لا لا تتكلمي
      قالت يا حبيبي اغمض عيناك
      وتذكر أخر لحظة من لقياك
      فوجدت نفسي للحياة مبتسمي
      وزدت شوقآ إليها
      إلا يا أشواق بيا ترحمي
      وكوني عادلة بحبي
      وأرجوكي علي لا تظلمي
      يادمعة هلت على الوجنتين
      بل أدمعآ وكأنني أنا الأغيمي
      سامحيني على رحيلي حبيبتي
      أني أرى في رحيلي جهتمي

      بقلم الشاعر:أحمد عبد المعطي الغضبان
      4 سنوات و 6 أشهر و 20 يوماً    
    • 17) » من يسمعك شعري
      الشاعر أحمد عبد المعطي الغضبان ألا ليت شعري
      من يسمعك همسي
      وأنتي عيوني وقلبي ونفسي
      تفرقنا وكنا لبعضنا
      ويا بعد شمسك يالحبيبة عن شمسي
      أقول القصيدة والعيون دوامعآ
      تكاد الحروف نبح حسي
      أنا هنا جسدآ وأنتي بتدمر
      سفينة حبنا في أيها ترسي
      أحن لعينيكي حبيبتي
      فارفيقي الأن هو اليأسي
      غرست زروع الحب في أرضكم
      قولي يا أرضي ما مصير غرسي

      بقلم الشاعر:أحمد عبد المعطي الغضبان
      4 سنوات و 6 أشهر و 20 يوماً    
    • 18) » غيرتني
      يا صاحبة الشفاه الوردية تسكنين
      أنت عيوني
      لولاكي ماكنت حيا
      لولاكي قتلني شجوني
      ماكت إلا لكي وفيا
      وحبآ من قبلك مراهقة وجنوني

      بقلم الشاعر أحمد عبد المعطي الغضبان
      4 سنوات و 6 أشهر و 20 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية