د. محمد جميح
صور وتعليقات من سوريا
د. محمد جميح
نشر منذ : 6 سنوات و شهر و 18 يوماً | الإثنين 05 سبتمبر-أيلول 2011 06:08 ص

وصلت الصورة، شكرا لعدسات الكاميرات على هذه الوجبة غير المتجانسة من الألم والأمل والرعب والإقدام والمعاناة والشجا. هي سوريا إذن.. الشام والأمويون والفتوحات والتاريخ.. الفرنسيون والأتراك ويوسف العظمة وعبد الرحمن الكواكبي وبدوي الجبل ونزار والماغوط.. و«البعث».. وعندما نذكر «البعث» فلا بد من الضغط على الحروف كثيرا لاستكناه الدلالات الغائرة لهذه الكلمة في المشهد السياسي والشعبي السوري. لا يمكن أن نقرأ لغز الصورة السورية ما لم نتكئ على خلفيتها التاريخية المبنية على جملة من التناقضات التي صنعت تاريخ البلاد التي ودعها هرقل ذات يوم بقوله المأثور عنه «وداعا دمشق.. وداعا لا لقاء بعده».

هذه هي سوريا وهذه صورتها التي تأتي هذه الأيام مؤطرة بكثير من الألم والشجا والدموع.

صورة مجلس الشعب السوري وقد التأم ليصفق لوريث «العرش الجمهوري» وهو يلقي خطابه المهم الذي مر فيه على ذكر الجراثيم التي تحاول أن تنال من قوة الجسد السوري، والعملاء الذين يعملون لصالح العدو.. صورة المجلس معبرة في دلالتها، جارحة في صراحتها، موغلة في سخريتها. أعضاء المجلس «ممثلو الشعب» يسمعون «الديكتاتور» يصف الشعب الذي يمثلونه بأبشع النعوت، ومع ذلك يصفقون له. الصورة تستدعي إلى الذهن صورة مماثلة للمكان ذاته والمشهد ذاته، عندما انعقد مجلس الشعب قبل سنوات لتعديل دستور البلاد للتهيئة لوريث العرش في «الجمهورية» العربية السورية، وكأن ميراث بني أمية آل إلى «بني الأسد» في مشهد مخز صفق فيه المصفقون لـ«الشاب الملهم» تحت سمع وبصر عيون الكاميرات وعدساتها وبمباركة عالمية منقطعة النظير. هكذا حدث أن زفت سوريا ذات زمان بتاريخها وتراثها وجمالها على حين غفلة من العرب في زواج أرغمت عليه، «زواج متعة» على الطريقة الإيرانية، حيث عزفت الموسيقى ورقص المهرجون في مهرجان الزفاف الشهير.

صورة أخرى موغلة في قسوتها، تكتنز بدلالات التوحش الإنساني، تنثال منها معاني الحقد والقبح والكراهية، صورة إبراهيم القاشوش «بلبل الثورة السورية» وهو محمول على الأعناق وقد قطعت حنجرته بعد قتله في مشهد لا يقدر على ابتكاره إلا «حماة الديار» الذين حموها بالطبع في الجولان وفوق سماء دير الزور. تُظهر الصورة الملتفة بكثير من الرهبة الضحية وقد قطعت رقبته من الوريد إلى الوريد، في مشهد باعث على الرعب، الرعب ليس من المصير الذي لقيه هذا البلبل وحسب، بل من جرأة البشر على قتل البلابل، ومن بشاعة الطريقة التي يسلكها الطغاة في ذبحها. إبراهيم القاشوش صورة مكتنزة بسوريا، بالشام، بحماه التي يبدو أنها أصبحت «هابيل» النظام السوري، الذي ناء بحملها على ظهره وذهب يبحث عن الغربان والشبيحة ليعلموه كيف يواري «جثتها» في مقابر الأحلام الجماعية علها تخلصه من قلقه جراء ترقب وصول فرق البحث والتحقيق، «حماه» التي يبدو أن النظام مصمم على أن يغرق في نهاية المطاف في بحر من دماء بلابلها وأطفالها. لقد عرت الصورة كل معاني القبح التي كانت تستتر تحت ركام من العبارات التي نمقها فصحاء النظام الطائفي السوري تحت طلاء من القومية العربية الزائفة، تلك القومية التي قاتلت العراق مع إيران ذات عقد من ثمانينات القرن المنصرم في اصطفاف طائفي ما انتبه العرب إليه كعادتهم إلا متأخرين. لست أدري لماذا انهالت إلى الذاكرة كل صور القتلى الذين مُثل بهم على امتداد التاريخ وأنا أشاهد «البلبل الذبيح». قدر البلابل أن تكون إما مغردة أو ذبيحة في البلاد التي أصبحت تحترف الموت كما يحترف الآخرون الحياة، قدرها أن تكون كذلك تحت سلطة لا تتورع عن سجن طل الملوحي وتقلع أظافر الأطفال للإدلاء باعترافات أو للكشف عن أماكن وجود آبائهم.

صورة أخرى رمزية جادت بها علينا «فرشاة» الآلة العسكرية السورية التي يبدو أنها أخطأت طريقها إلى مرتفعات الجولان لتنحدر إلى حمص، لتخرج لنا صورة موحية للمآذن التي انهالت عليها قذائف «حماة الديار» في مفارقة عجيبة بين الديار وحماتها. مآذن حمص التي التهبت تحت حمم قذائف دبابات الجيش السوري صورة شاهدة على افتقار النظام السوري لأدنى القيم التي يتشدق بها. أخرج النظام السوري صورة المآذن التي قصفت إخراجا يوحي بأنه ينتمي إلى مدرسة سريالية عبثية في الفنون حطمت الحواجز والقيود. تقول الصورة إن قصف المآذن لا يعني إلا شيئا واحدا، وهو أن النظام منزعج من أصوات تكبير المتظاهرين الذي ينسكب على جنوده وشبيحته رعبا وهزيمة.. وإلا فإن المآذن لا يمكن أن يتحصن بها المقاتلون «السلفيون الإرهابيون والقاعديون». صورة المآذن المحترقة تضاف إلى سلسلة صور الحرائق التي تشهدها «سوريا الحرائق» على يد نظام لبس ثوبا عربيا ليغطي حقيقة انتمائه الطائفي البشع إلى معسكر معادٍ للعرب ومتآمر عليهم، معسكر تقوده إيران.

صورة أخرى بل مشهد متكامل للمظاهرات السورية يبدو غنيا بشعاراته الرافضة لخامنئي وحسن نصر الله وبشار على حد سواء.. الشعارات السورية في اللوحة تنم عن انفلات شعب بأسره من قيود أدمت روحه سنوات طوالا. عاد لسوريا ألقها، عادت للسوريين روحهم الحقيقية التي عكستها لوحة من الفسيفساء الجميل، امتزجت فيها العناصر العربية والكردية، الإسلامية والليبرالية، التي انضفرت أصواتها في موال واحد تجسد في الصرخة الكبرى «ارحل»، بكل ما تعنيه هذه الصرخة من عقود القهر والمعاناة، وبكل ما تفصح عنه من توق كبير لتخطي قيود «الحزب» الذي قتل روح الشعب باسم «البعث» وسلب العروبة معناها باسم القومية التي ارتمت مؤخرا في أحضان الغير.

صور الأمواج المتدفقة من المساجد على الشوارع تعكس إصرار وحيوية «روح الشعب» التي تظلل السوريين اليوم وهم يعيشون فصولا مرعبة من مأساة بحجم إغريقي. وعلى الرغم من أن الصورة لم تعجب منظّر الحداثة العربية «أدونيس» فإن ذلك يعني أن الشعوب في لحظات تأريخية معينة، وفي فصول معينة من كتاب مأساتها، لا تجد من ملجأ على الأرض إلا الرموز التي تشير إلى السماء.

مئات الصور التي سكبتها علينا الفضائيات للسوريين الذين ربطت أيديهم وأرجلهم وداستهم أحذية رجال الأمن والشبيحة تعكس حالة من الإفراط في الشيزوفرينيا، وحالة من الإفلاس والهزيمة.

الصورة السورية تحترق هذه الأيام، والأفق غائم ملبد بدخان مدافع دبابات «الجيش العربي» حامي الديار وحارس القومية العربية. وختاما إذا كان النظام في سوريا قد تكفل بإخراج معظم الصور المذكورة فإن الشعب السوري سوف يكون له شرف إخراج الصورة الأخيرة في مشهد الصور السوري، سوف تجسد الصورة الأخيرة الممثل الكبير وقد توارى عن المسرح وانحسرت عنه الأضواء، وذهب إلى تاريخ لا يرحم ولكن الطغاة لا يعقلون.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 18
    • 1) » رساله الى احرار سوريا
      يمني بيضاني . والله ان اخواننا السوريين العظماء هم من اشجع الشعوب العربية فعلى الرغم من عدم امتلاكهم للسلاح فانهم يسطرون اروع الملاحم ويتصدون لازلام بشار النعجه بصدورهم العارية ويخرجون للتظاهر ليلا ونهارا لايخشون الموت على الرغم من النظام السوري يعتبر من اشد الانظمه العربيه قمعا واستبدادا والدليل انظروا الى اجهزته الامنيه كيف يتعامل مع الشعب السوري الثائر ... لقد قتل الاطفال ... ورمل النساء ... ويقوم بتعذيب السجناء حتى الموت هذه هي جرائم النظام السوري النصيري العلوي بحق ابناء سوريا العظام فلله دركم يا ابناء الشام واصبروا ورابطوا فان النصر ات لا محاله وسياتي اليوم الذي يحاكم فيه الطغاه المجرمين والقتله وعلى رأسهم الدكتور الجبان والارعن وبقية حاشية نظامه الطائفي البغيض ويتنفس الصعداء ...وانصحكم بان توحدوا صفوفكم وتشكلوا مجلس وطني انتقالي مهمته الاولى التعريف بثورتكم السلميه وبمجازر النظام لكسب تعاطف الراي العام الدولي وحشد الدعم العالمي لها في جميع المحافل وادعوا الشرفاء من الجنود والضباط الامنيين والعسكريين الى الوقوف مع الشعب السوري بدلا من ان يستغلهم النظام الطائفي السوري في قتل وتعذيب اخوتهم وابناء بلدهم وان لايكونو اقل وطنية من بقية الجيوش التي وقفت الى جانب الحق والعدل ....وندعو الله عز وجل ان يعجل بنصر ثوار واحرار سوريا .... وان يهلك من اراد بهم سوء او شرا اللهم امين ... والسلام ختام .
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً 1   
    • 2)
      مفتهن هل استطيع الادعاء انك هربت من تحديد وتوثيق تحديد موقفك مما يحصل في اليمن الى موضوع سوريا؟ ام انا غلطان؟

      هل استطيع الادعاء ان عينك على قلمك وعينك الاخرى تنظر في تقلبات الوضع في المستقبل ولهذا كتبت عن سوريا لانها تحضى بأجماع اما موضوع اليمن فهو غريب ومشوش كغرابه وتشويش اهله وتقلباتهم؟

      هل استطيع الادعاء ان ثقافه الانتهازيه والتسلق السياسي دائما ما يقصر في حجم الانسان حتى لو حباه الله بمواصفات تضعه في افضل مما يضع نفسه بها؟

      دكتور محمد، انك شاعر مرهف، وكاتب محنك، ومحدث ذكي، لا يختلف بهذا من هم معك او منهم ضدك، وانا من الفئه الثانيه، ولكني اشهد لك بما قلته، فهل ستضع نفسك باقل مما تستحق لانك تحسبها بمبدأ المكسب والخساره؟
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً 1    
    • 3)
      المعلق رقم 2 من المتفيهقهين الذين لا يفهمون ما يقولون
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً 1   
    • 4) » مطبل عباش
      ابن اليمن تهرب من تحديد موقفك تجاه اليمن الى سوريا الاولى بك تكتب عن بلادك اليمن لكنك كنت احد مطبلين عفاش الله لابارك فيكم من متقلبين هكذا نهايتكم اقلام رخيصه يعني تايواني
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً 1    
    • 5) » زمن الفتنة
      محب النبي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

      (سياتى على أمتى سنوات خداعات يكذب فيها الصادق و يصدق فيها الكاذب ويؤتمن الخائن و يخون فيها الامين وينطق فيها الرويبضه) قيل (وما الرويبضه؟) قال: (الرجل التافه السفيه يتكلم فى أمر العامةما نراه اليوم في الشرق الاوسط هي حرب اعلامية بامتياز وفبركات اعلامية لان كل الاحداث في مناطق الثورات في تونس ومصر وليبيا واليمن وسوريا تكاد تكون واحدة قتل المحتجيين من قبل اناس مجهوليين (هم الاخوان المسلمين) والله لا ادري اين الاسلام من قتل اخيك وقنص الشباب المتظاهرين من مباني عاليه واتهام الحكومات وانا اشهد انها براء من ذلك ونشراشاعة انشقاقات في الجيش وقتل عوائل بكاملها في البيوت ونشر الفوضى والخوف بين الناس للضغط عليهم لكي ينظموا الى الثورة المزعومة والهدف هو الوصول للسلطة واقامة دولة الخلافة التي تدعمها مديرية قطرائيل وقناتها الحقيرة الخنزيرة وبدم من الصليبيين(الناتو)الله يستر من الخاتمة (اللهم احفظ شامنا ويمننا قالوا ونجدنا يا رسول الله قال اللهم ا حفظ شامنا ويمننا فقالوا ونجدناقال هناك الزلازل والفتن وقرن الشيطان)صدق رسول الله صلى الله عليه وسلمالاخوان الا مسلميين سيحقوا لاسرائيل حلمها حتى تصبح اقوى دولة ونحن عبيد
      لها (ولتعلو علون كبيرا) ما باليد حيلة وخاصة ان مقالك هذا بيمهد لذلك فصبر جميل والله المستعان
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 6) » الى محمد جميح
      عميد المغتربين ياخي المثل اليمني يقول يامفرق المرق اهل بيتك احق .واليمن ووضعه الحالي احق ان تكتب عنه من سوريه او تهرب من حقيقة تخفيها !!!؟
      كان السكوت افضل . والمصريين يقولون نقطنا بسكوتك يادكتور.
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 7) » اكتب في شأن الثورات العربية ولا تهتم لمن يقول اهتم بالشأن اليمني
      مغترب عزيزي الدكتور محمد جميح حفظك الله
      بعض القراء من أصحاب النظر القصير عندما يقرأ لك عن الثورة السورية أو الليبية أو المصرية يقول اهتم بالشأن اليمني ناسين أو متناسين أنك كتبت على هذا الموقععشرات المقالات عن الثورة اليمنية. انتبه هذه بس محاولة من القراء الذين يريدون أن يصفوك عن فضح مخطط إيران في سوريا واليمن والخليج . كل البلاد العربية مشاكلها واحدة وطغاتها يتشابهون فاكتب في أي شأن في الثورة العربية الواحدة فالأوضاع متشابهة. وأما الذين يقولون أنك تتهرب من الموضوع اليمني فهم يكذبون لأنهم قرأوا لك عشرات المقالات في الثورة اليمنية
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 8) » الكاتب أموي متعصب
      محب آل النبي هذا الكاتب من التيار الأموي الذي يناصب ىل البيت العداء اسمعوا مذا كتب" هي سوريا إذن.. الشام والأمويون والفتوحات والتاريخ. أراه في لقاءاته دائماً معجب بالدولة الأموية وهذا لأنه من النواصب
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 9) » الكاتب عربي اصيل
      محب النبي واله والصحابه افصح الله لسانك
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 10) » هكذا هم البدو عندما يتعلمون
      بدوي مأربي العقلية البدوية تتصف بالذكا الكبيرولما يتعلمون ينفوقون على الكثير
      وبن جميح اكبر دليل
      الله يوفقك يادكتور ونعم والله بك يا خوي
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 11) » النظام السوري لن يسقط لانه مقاوم
      سليل آل البيت لن يسقط النظام السوري لأنه يمثل ضمير الأمة المقاوم
      أما انت فعميل لقوى الاستكبر العالمي وللشيطان الأكبر الله أكبر
      الموت لأمريكا
      الموت لإسرائيل
      اللعنة على اليهود
      النصر للإسلام
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً 1    
    • 12) » كذاب مريض
      راكان اليمن هذا الكاتب والله شاغله الشاغل الإمامه الحوثيين فقط انت يا جميح والله والله لا تعرف ولاتفقه شي عن الا مامه ولحوثيه مريض مريض موت في غيضك يا ناصبي
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً 1    
    • 13) » موافقة
      البسام أوافق صاحب التعليق رقم7 وأقول كأن الذي تهجم عليك يادكتور أنك تكتب عن سوريا وتنسى اليمن إما أنه جاهل بكتاباتك الجمة عن اليمن من أول الفتنة في اليمن أو أنه رافضي محترق لا يريدك أن تقدح في أسياده النظامين السوري الجزار العلوي والنظام الإيراني الفارسي الكسروي الصفوي فاكتب وافضح ونبه وانقش وانحت حروفا لا يواريها هؤلاء المتفيقهون.
      6 سنوات و شهر و 17 يوماً    
    • 14) » مواقف للبيع
      amin نموذج صارخ للانتهازية.طالما الموضوع يتعلق بالهجوم على سوريا ستجد الشارين جاهزين
      6 سنوات و شهر و 16 يوماً 1    
    • 15) » الدفه الى اين
      ابن الجنوب الاخ الكاتب من المدافعين عن النظام اليمني وهو منتظر الى اين ستصبح الامور
      6 سنوات و شهر و 16 يوماً 1    
    • 16) » جمحت بك مراكبك بعيد يا جميح
      نبض الوطن لقد اسرفت في توجيه الكلام وامعنت الظلم بحق سورية الشام التي لو التفتنا يمنيا اويسارا لما وجدنا بلدا لا يزال ينبض بالوقومية العربية وبروح المقاومة ورفض التطبيع ..ما يحدث يا دكتور يجب ان لا يخفى عليك والا تحاول ان تركب موجة اهل الخليج في تنفيذهم للمشاريع الصهيوامريكية في المنطقة ..قد تخذلك شجاعتك في تحديد موقفك من تطور الأحداث في اليمن لكن لاتكن شاهد زور في حفل قتل الأمة وروح مقاومتها ...سورية التي احتضنت المقاومة الفلسطينية واللبنانية والعراقية هل تستحق منك ومنا كل هذا الغدر ..سورية التي فتحت ابوابها وجامعاتها لتعليم ابنائنا وبدون مقابل بل ايمانا بالأخوة العربية ...سورية التي حين بدات ازمة غذائية في بلدنا هبت بمد يد العون بأرسال كميات من قمحها الإستراتيجي من اجل الشعب اليمني ..هل ننسى كل هذا فقط لأن صاحب السمو اصدربيانا يهاجم فيها سورية ..هل تبحث لك عن فرصة عمل في دول الخليح ليش لا ما نكره لك الخير بس اتمنى ان لا يكون على حساب وطنك وامتك وكرامتك
      6 سنوات و شهر و 16 يوماً    
    • 17) » اخس على كده
      مصراوي الوطن العربي فيه مقاومة وفيه مسالمة فيه كرامة وفيه مهانة فيه عزة وفيه مزلة ومافيش غير سورية لسه واقفة مع المقاومة
      عيب عليكم اختشو
      6 سنوات و شهر و 16 يوماً    
    • 18) » صدقت
      صادق قال علي العماد ممثل الجوثيين في ساحة التغيير انهم يدعمون اسقاط النظام في اليمن. ولكن اسقاط نظام سوريا مؤامرة غربية. تباً للحوثيين يدعمون الثورة في بلد ويدعمون النظام في بلد آخر. وهذا دليل تبعيتهم لإيران التي تدعم ثورة شيعة البحرين وتدعم نظام العلويين في سوريا
      6 سنوات و شهر و 13 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية