جمال حُميد
مسئولو أزمات
جمال حُميد
نشر منذ : 6 سنوات و 3 أشهر و 25 يوماً | الأحد 26 يونيو-حزيران 2011 05:42 م

تمر البلاد بأزمة سياسية كبيرة تخللتها الكثير من الأزمات السلبية التي عصفت بالكثير من الآمال اليمنية في الخروج من الأزمة الرئيسية وعودة الحياة الطبيعية في اليمن إلى سابق عهدها وعودة الأمن والاستقرار ومواصلة عمليات الأجهزة المختصة في حفظ أمن واستقرار المواطن وتوفير احتياجاته الضرورية كأقل تقدير ومن ثم الكمالية.

وفي ظل هذا الكم من المشاكل المترتبة والتي وضعت كتحدٍ أمام الحكومة اليمنية نرى بعض المسئولين الذين يعول عليهم تسيير العمل في الكثير من المؤسسات الحكومية ينتهجون في عملهم مبدأ “أنا وبس والفرصة فرصتي” متناسين أن البلاد تمر بأزمة وعلى الجميع وعلى رأسهم هؤلاء المسئولون بأن يتحملوا مسئولياتهم ومحاولة تصحيح المسارات الخاطئة وكلٌّ بحسب نطاق عمله ونطاق المسئولية التي تناط به.

لكن البعض لا يعرف كيف يتحمل المسئولية ومن هنا نضع عتاباً قوياً على المسئولين في رأس الهرم الحكومي اليمني من جراء اختيارهم لمسئولين لا يمكنهم تحمل مسئوليتهم تجاه الآخرين وتوفير الإمكانيات اللازمة لمواصلة سير الحياة العملية في المؤسسات الحكومية خارج نطاق المركزية وتعمدهم فقط استقبال التقارير بأن كل شيء تمام وعال العال.

لا ليس كل شيء تمام, فما تمر به البلاد هو نتاج للأزمات التي يحرص البعض على اختلاقها فهو في عيشة هانئة بينما الآخرون يتخبطون في ظل وضع سياسي واقتصادي مزرٍ يبحثون عن المتطلبات الأساسية والبعض الآخر يظل يتحكم بالأمور ويضع رجلاً فوق رجل ويضحك وكأن شيئاً لا يحدث من حوله.

إن ما يحدث الآن في البلاد يتوجب على المسئولين في رأس الهرم الحكومي بأن يحرصوا في اختياراتهم على من يعول عليهم المضي قدماً في تصحيح مسارات عدة خرجت عن النطاق العام وإصلاحها والعمل على تطويرها التطوير الصحيح.

إن ما يتوجب الآن هو اختيار أناس ذوي حس وطني وكفاءة عالية من الوطنية يعملون بصمت بعيداً عن المصالح الشخصية والمادية، يعملون من أجل الوطن والمواطن قبل أن يعملوا من أجل ذاتهم والمقربين لهم.

إن ما تمر به البلاد لا يستوجب على أحد غض الطرف عن أية مخالفة فالمتربصون بهذا الوطن كثيرون ويريدون الهلاك للوطن ومن فيه وتحميل المسئولية النظام القائم والحكومة التي تسير أعماله في وطن الإيمان.

إن ما تمر به البلاد هذه الأيام يستوجب اتخاذ قرارات صارمة وحازمة ضد كل من تسول له نفسه العبث بالوطن وممتلكاته وقهر أبنائه وموظفي الدولة الذين يكدون يوماً بعد يوم من أجل مواصلة دورهم في عملية البناء والتنمية حتى وإن وجدت بعض المظاهر التي تعرقل قيامهم بهذا الدور فإنهم يتجاوزونها بحكمة واقتدار وبما يملكونه من حس وطني ومسئولية وطنية بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية والحزبية.

إن ما يقوم به أبناء الوطن الشرفاء من منتسبي القوات المسلحة والأمن وموظفي الدولة الذين لا يزالون حتى هذه اللحظة يقفون وبكل شرف واقتدار أمام ضعفاء النفوس ممن يدعون للإضرار باليمن من خلال ما يتخذونه ومن خلال الدعوات للعصيان التي واجهها الشرفاء بكل حزم وواصلوا أعمالهم وتسيير أعمال المواطنين دون النظر لأي اعتبارات أخرى غير اعتبار اليمن والمسئولية الوطنية المناطة بهم.

إن مثل هؤلاء يحتاجون على أقل تقدير أن يتم تنصيب مسئولين عليهم ذوي كفاءات وحس وطني يعملون من اجل الوطن والمواطن لا من أجل جيوبهم ومصالحهم الشخصية ومن حولهم.

أخيراً

إن الموظفين اليوم يطالبون بإعادة النظر في بعض القرارات التي اتخذت في الأيام الماضية ووضعت بعض المسئولين من اجل تسيير الأعمال وبدلاً من تسييرها افقدوها بريقها المتبقي ليجرون البلاد إلى أتون الأزمات وتوقف بعض المؤسسات الحكومية عن العمل.

أتمنى أن تصل الرسالة كما هي دون تزييف أو تحريف وأن تكون هناك إجراءات وقرارات تعمل وتخدم المصلحة الوطنية بعيداً عن الانتماءات الحزبية والكيانات السياسية وأن يتحمل كل مسئول مسئوليته الوطنية وأن يكون الحس الوطني متواجداً فيه بعيداً عن الحس الجيبي وملء البطون الكبيرة.

gammalko@hotmail.com

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 8
    • 1) » وصلت الرساله شوفوا له منصب وهجعونا
      المقطري المطبل وصل سبحان الحس الوطني اللي نزل عليك فين حسك الوطني من زمان ايام الطاسه والمزمار
      6 سنوات و 3 أشهر و 25 يوماً    
    • 2) » ههههههههههههه شكلك يأست من النفاق المزمار
      عدو المنافقين واللصوص هههههههههههههههههههه يبدو انك شفت الامور تتجه الى رحيل سيدك الفاسد وبدأت تتخلى عن الطبل والمزمار ودف النفاق.... لم يوصل البلاد الى هذا الوضع غير شلة النفاق التي انت واحد منها بدون ادنى شك...
      6 سنوات و 3 أشهر و 25 يوماً    
    • 3) » بداية التحول
      الوفي دوما مرة أخرى ، أؤكد أنه بدأ التحول لدى الكاتب ، ربما من مطبل إلى مزمر ..
      المهم خير مادام قد معه حس وطني خالي من ذكر القائد الفذ الرفد الصمد "معاذ الله" ..

      اللهم إجعله رؤيـان !!
      6 سنوات و 3 أشهر و 25 يوماً    
    • 4) » لا عجبكم العجب ولا الصيام برجب
      يمنية من تعز انصح الكاتب انه ما يزيد يكتب ابدا خصوصا في ظل وجود مثل المعلقين الي علقوا بدون ادب ... فعندما يكتب مع يزعلوا وعندما يكتب ضد يزعلوا برضه وما عجبهم العجب ولا الصيام برجب ... يعني لازم يجاملكم من شان يكون تمام ... لا حول ولا قوة الا بالله من شعب قال فيه الثلايا لعنة الله على شعب اردة لة الحياة فاراد لي الموت... ولا عجب... غرضاء الناس غاية لا تدرك
      6 سنوات و 3 أشهر و 25 يوماً    
    • 5) » الى يمنية من تعز
      المقطري اضم صوتي الى صوتك على ان يتوقف هو وهمدان العليي والحاج وزعفران المهنأ والقائمة تطول بعد سنين من التدليس على عقول الناس بان كل شي تمام في كنف الزعيم القائد الفذ وان اصحاب النضارات السوداء هم السبب في تشويه المنجزات اكتشف الكاتب الالمعي ان البلاد فيها محسوبية...
      الا ان يكمل اكتشافاته في ان البلاد فيها فساد ورشوة وبلاء..بعدين نشوف ان كان هذا التغيير عن قناعة او عن موقف شخصي في حادثة فردية صادفها في العمل مان يتم مراضاته يعود الى سابق عهده
      6 سنوات و 3 أشهر و 24 يوماً    
    • 6) » صاحب السرداب
      مغترب ان المسؤليين الذين تتحدث عنهم لقد عينهم صاحب السرداب الذي انت منتظر خروجه من السرداب ليرمي لك بما تبقى من المائده كي تعود تسبح بحمده كما كنت
      6 سنوات و 3 أشهر و 24 يوماً    
    • 7) » إلى الكاتب القدير
      الملا من يحمل ملف مشروع شامل لنهضة البلد يكفيه خمسة سنوات لكي يبدأ بجني ثمرات ذلك المشروع (أما سمعت عن الخطط الخمسية في الأدارة) و إذا كان محبا لعملة فعلا نجدة أيضا يضع خطط لمن يستلم الأمور من بعدة فيوفر عنه عناء الدراسة و يترك له مجال أكبر لتحقيق المنجزات

      دخل علي عبدالله صالح عام 1978 و العملة من أحسن ما يكون و الآن نجدها في الحضيض
      أستلم الحكم عام 1990 في يمن الوحدة و القلوب متصافية و الآن كثير من أهل الجنوب يرددون (برع برع يا إستعمار)
      متى ظهر ملف القاعدة و عظم حتى أن أمريكا أعتبرت أن فرع اليمن هو أنشط فروع القاعدة
      قلي ما المنجز الذي يرتكز علية النظام ممثلا بعلي صالح أهو الوحدة لا فهو الذي إغتالها
      أهو الأمن لا فلم نكن نسمع عن حمل السلاح في الجنوب قبل الوحدة أما الآن لا يكاد يخلو بيت من سلاح
      أهو الأستقرار أظنك لم تسمع في العالم غيرنا يخوض حروبا ستة على شعبة في صعدة
      أما آن لك أخي جمال !!
      6 سنوات و 3 أشهر و 23 يوماً    
    • 8) » دعونا نبني يمن وأحد جديد
      أبوالبراء أحمد فخر انا شخصيا لا اعرف الكاتب جمال ححميد كيف كان من قبل بس الذي أعرفه أنه يجب علينا أن ننسا أو نتناسا الماضي ولا نجعل الماضي عائق أمامنا للنهوض باليمن الجديد .
      ان كلامة صحيح في ضل الفوضاالإدارية اللتي تعيشها اليمن .
      وان المسؤولين هم سبب الأزمة في ضل غياب المسؤولية الوطنية وتغليب المصلحة الشخصية على المصلحة الوطنية
      وكأن المنصب مغنم لا مغرم .... والكل يحاول أن يخرج بأكبر مكسب من منصبه .... فاليتقي الله كل مسؤول ... حاسبوا انفسكم قب ان تحاسبوا .
      6 سنوات و 3 أشهر و 23 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية