د. عبده سعيد المغلس
كله باسم الشعب ولأجل الوطن
د. عبده سعيد المغلس
نشر منذ : 6 سنوات و 4 أشهر و 20 يوماً | السبت 28 مايو 2011 08:43 م

كل طغاة الحكم يبدؤون شرعيتهم باسم الشعب ومن اجل الوطن البلاغ رقم واحد يصدر باسم الشعب ولأجل الوطن الانقلابات كلها تأتي باسم الشعب ومن اجل الوطن . ولكن حينما تستتب الامور للطغاة يتحولون الى قتل الشعب وسجنه واستعباده و يتحولون من خدمته كما زعموا الى استخدامه, ومن حماة للوطن الى متاجرين وممزقين وناهبين له, كم من دماء سفكت وارواح ازهقت كم من جرائم ارتكبت واموال نهبت واسر شردت واعراض انتهكت باسم الشعب ولأجل الوطن.

لننظر لحالنا منذ ثورتي سبتمبر و اكتوبر حتى الان ولنحصي قتلانا او شهدائنا كم اعدادهم, كم اعداد المفقودين , كم هي اعداد اليتامى والارامل, كم هي الثروات المنهوبة والاموال المسروقة او المهدرة ,كم اسر شردت , كم هي الاسر التي مدت يدها او باعت شرفها لتعيش . الاجابات تعطينا ارقاما مذهلة تصيبنا بالدوار وكله باسم الشعب ولأجل الوطن .

القانون يستباح و الشرعية تنتهك والدستور يلغى وكله يوظف لصالح الطاغية. اعطوني هدفا من الأهداف التي رفعت باسم الشعب ولأجل الوطن قد تحقق.

اما ان الأوان لهذا المسلسل الدامي ان يتوقف منذ 62م ونحن نعيش هذه الدوامة (شمالا وجنوبا) وبلغت ذروتها في فترة هذا النظام .

الأمل اليوم في شباب الثورة في ايقاف هذا النزيف والزيف , لقد اطلعت على مسودة باسم يمن المستقبل عبارة عن مشروع تصور فني لأهداف وامال وطموحات الشباب الثائر اعدها احد هؤلاء الشباب (الأستاذ عبد السلام الدالي )وبالفعل انه مشروع تصور كامل ليمن المستقبل الحلم الواعد.

عليكم ايها الشباب الا تقعوا في حبائل القوى الكبرى التي تدير الصراع في منطقتنا العربية ان شعوبنا ضحايا لهذه القوى انهم يصنعون الطغاة ويحمونهم ويزودهم بكل وسائل القمع والبطش ويوصلونهم الى درجة الصدام مع شعوبهم ويتقدمون حينها كمنقذين للشعب انظروا اليوم كيف ننتظر وبلهفة أي تصريح يأتينا من امريكا او اوربا اعتمدوا على انفسكم وحينما يجدونكم رقما سوف يتعاملون معكم مرغمين.

 ازيلوا كل غشاوة عن اعينكم وكل عقبة عن طريقكم واستفيدوا من الماضي تاريخا وتجربة واستخدموا سنن الله الغالبة و ليكن فعلكم هذه المرة حقيقة باسم الشعب ولأجل الوطن .

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 4
    • 1) » كلام من العقل وياليت يفهم الي ما يفهم
      ابو ابراهيم اليهاري الله يوفقك ويوفق شباب الثورة والامل بهم كبير باذن واحد احد
      6 سنوات و 4 أشهر و 20 يوماً    
    • 2) » أنا الشعب زلزلةً عاتيه
      حمير اليافعي قد يظن من يظن ان حميد الأحمر هو محرك الشباب لكن ليس هاكذا تقراء الامور وليعلم من لايعلم ان هناك الاف من خيره شباب اليمن يعملون بصدق وأمانه لانجاح الثوره واقامه دوله العدل والقانون يمن المواطنه المتساويه وهاذه الآلاف ستؤثر على الاف اخرى وهاكذا ولكن كل انسان يبدى في إصلاح نفسه حتى نصلح جميعاً انشأ الله
      6 سنوات و 4 أشهر و 20 يوماً    
    • 3) » رد على عبده سعيد مغلس
      المهندس أمين مغلس السلام عليكم ياعبده سعيد مغلس ،
      أرى فى مقالك تحامل على الثورات الاولى متغاضيا الظروف الاجتماعية والمحيط الاستعمارى الدولى ذو التقنية فى كل المجالات، فأصدرت حكمك على الضحية ولم تصدرها على من ارتكب الجرم فى حق الضحية. فأبسط الامثلة كان يحكم اليمن إمام بإسم الجن ومحيط استعمارى بريطانى يحكم العالم بقوة التقنية فكيف تريد لمن ثار على هذا الوضع وفى ظل هذا الوضع الاجتماعى والدولى أن يحقق انتصار كبير، وعليه قيس كل المجتمعات العربية. على صالح لم يقم بثورة بل بإنقلاب مخطط ومدعوم من قوى رجعية انجلوصهيونية، إنقلاب اغتال ماتبقى من الثورة بل قيادات جيل الثورة الجديد واستمر فى طمس المعالم، ولم يكتفى عند ذلك بل ذهب ابعد من ذلك بضرب قيم المجتمع الاصيلة.ياصاح كل شئ يقاس بزمنه، فإذا كنت حاملا شهادة دكتوره فمامؤهل أبوك؟ فالعيب ليس فى أبوك بل فى المحيط الاجتماعى الحاكم حينة ومؤهلكك هو من منجزات الثورة
      6 سنوات و 4 أشهر و 20 يوماً 1   
    • 4) » التلهف للتصريحات
      علوان ليست المشكلة في التصريحات او المعوقات سواء من الابعدين او الاقربين ولكن في سياسة التعاطي معها وفن التعامل معها ايضا
      مسالة ازالة الغشاوات مصطلح عام يحتاج منكم الى تحديد دقيق وبرنامج عملي .. لكم التحية
      تعليقي على المقال السابق لم يظهر
      6 سنوات و 4 أشهر و 20 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية