مأرب برس
جنرال عربي يفجر صراعات داخلية بين الموساد وخارجية اسرائيل
مأرب برس
نشر منذ : 10 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً | الأحد 21 يناير-كانون الثاني 2007 06:44 ص

انفجر صراع داخلي بين وزارة الخارجية الاسرائيلية وجهاز المخابرات الاسرائيلية الخارجي (الموساد) أخيرا، بسبب جنرال كبير في أحد الجيوش العربية الذي تقيم بلاده علاقات مع اسرائيل.

وبلغ هذا الصراع أوجه، في الأسبوع الأخير، عندما طلب «الموساد» إجراء تحقيق مع الدبلوماسي الاسرائيلي الكبير الذي يدير هذه العلاقات بدعوى انها «اتصالات مشبوهة». وحسب مصادر مطلعة في تل ابيب، تحدثت الى «الشرق الاوسط»، فان هذه القصة تتعلق بأحد الدبلوماسيين الاسرائيليين البارزين، الذي أنهى عمله قبل عدة شهور في مكتب التمثيل الاسرائيلي في إحدى الدول العربية. وحسب اتهامات «الموساد»، فإن هذا الدبلوماسي استمر في علاقاته مع الجنرال العربي والتقاه عدة مرات رغم انه أنهى عمله الدبلوماسي في تلك الدولة، وان هذه اللقاءات بدأت تدخل في باب الشبهات بإلحاق الضرر باسرائيل. وصعق المسؤولون في وزارة الخارجية من هذه الشكوى، وقالوا ان الدبلوماسي المذكور معروف بنجاحه عموما في العمل الدبلوماسي، خصوصا في فترة خدمته في تلك الدولة العربية. فقد أقام علاقات مميزة مع العديد من الشخصيات ذات النفوذ والتأثير في ذلك البلد وشخصيات أخرى من زوارها، وبينها ذلك الجنرال. والجنرال نفسه شخصية بارزة وذو أهمية قصوى في رسم سياسة بلده ويتمتع برؤية بعيدة النظر في المنطقة ويدرك أهمية العلاقات الاسرائيلية العربية في مواجهة الإرهاب وأخطار قوى التطرف في بلاده وفي المنطقة بأسرها. ومن خلال هذه العلاقات تمكن الدبلوماسي الاسرائيلي من الحصول على معلومات قيمة جدا عما يجري في العالم العربي والاسلامي. وعندما انتقل الى عمل آخر استمر في علاقاته القديمة مع تلك الشخصيات لما فيه فائدة اسرائيل وخدمة مصالحها. وأكدت الخارجية الاسرائيلية أنه تم توثيق كل لقاءات ذلك الدبلوماسي بهذا الخصوص بالطرق المألوفة، كما يفعل كل دبلوماسي في نشاطه الرسمي والقانوني، وحصل على موافقة مسبقة بشأنها من المدير العام السابق لوزارة الخارجية، رون فروشاور، ومع المدير الحالي للوزارة، أهرون أبراموفيتش، وقدم التقارير التفصيلية عن هذه اللقاءات وحصل على التوجيهات اللازمة لمواصلة نشاطه.

 

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 2
    • 1) » ما بعد المنطق؟!!!!!!!!!!
      لميس من المنطق ان من استجمع اسباب البقاء سوف يبقى ويستمر,فدولة كاسرائيل تقوم على محاسبة كل مواطن والتاكد من اخلاصه ومن كفاءته والمبدء في ذلك اسرائيل فوق الجميع ,وحتى الرئيس يهون امام امن اسرائيل. من المنطقي ان تسود وهذا ليس بغريب
      الغريب حقا حقا حقا!!!!!!!!!!!! هو كيف امكن لمثل هذه الدولة العربية البقاء مع هكذا جنرالات المنتظر منهم صيانة عرض الدولة والسهر على امنها ,ولهم باعدائها روابط وجدانية لايعلو عليها شيئا,وفوق كل هذا لا صوت يعلو صوتهم ,فهم الدولة وهم القانون وهم الدستور (في الحقيقة هم وبعدهم الطوفان) الحقيقة آمنت بالله فلا منطق مع مشيئته ,ومن ينقصه الايمان بالله فعليه بالتامل ليس في خلقه بل في سر بقائنا لحد الان؟؟؟ ولله في خلقه حكم ؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!
      10 سنوات و 5 أشهر و 9 أيام    
    • 2) » UNE BLAGUE !!!!!!!!!!!!!!!!!!!
      SAHWA مضحك شان الصهاينة!!!! كيف اساؤوا الضن بنا!!!!!!!!! كيف امكنهم الضن بان هذا الجنرال وغيره و
      غيره وغيره!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
      سوف يخونه!!!!!!!!! عيب عليكم ماسوء الضن هذا؟؟؟؟؟؟؟؟ فعبر التاريخ لم نخن عدواابدا. باسنا دائمادائمادائمابيننا واسالوا الفلسينيين يعطوكم النبا اليقين!!!!!!!
      10 سنوات و 5 أشهر و 9 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية