القاضي محمد بن إسماعيل العمراني
من روائع النهضة العلمية في اليمن1
القاضي محمد بن إسماعيل العمراني
نشر منذ : 4 سنوات و شهرين و 4 أيام | الثلاثاء 21 سبتمبر-أيلول 2010 05:04 م

لقد ظن كثير من العلماء أن العلوم الإسلامية قد ضعفت في العصور المتأخرة ضعفا عظيماً وأنه سادها الجمود وعدم الابتكار كما سادها التقليد بتحريم الاجتهاد المطلق في مسائل الشريعة المحمدية وأصحاب التقليد لأحد الأئمة المتقدمين ولا سيما في العصر العثماني الذي يبتدئ بالسيطرة التركية على العالم العربي وينتهي بالاستعمار الفرنسي للديار المصرية الذي أعقبه استقلالها عن السيطرة العثمانية استقلالا ذاتيا ثم كانت النهضة العلمية الحديثة التي كان من أبطالها السيد جمال الدين الأفغاني وغيره من العلماء والمصلحين الذين قاموا بتنبيه الأفكار إلى الحرية الفكرية وترك التقليد للأسلاف في كل مسألة علمية بدعوتهم الإصلاحية هكذا ظنوا لعدم وقوفهم على ما أنتجته أقلام علماء اليمن في العصر العثماني الراكد فهم في ظنهم معذورون.

* من علماء اليمن المجتهدين:

الواقع أن اليمن وهي التي أنجبت السيد محمد بن إبراهيم الوزير مؤلف كتاب (( إيثار الحق على الخلق )) ذلك المجتهد المطلق وأمثاله من العلماء المستقلين الذين أنجبتهم اليمن فكانوا علماء الإسلام المجتهدين وفقهاء الشريعة المجددين ولا سيما في عصرها الذهبي الزاهر بعد أن تم لها الاستقلال التام أيام الدولة القاسمية التي ولدت دعوتها في فجر القرن الحادي عشر من الهجرة بهمة مؤسسها البطل خالد الذكر ( القاسم بن محمد بن علي ) والتي شبت وترعرعت في بحر ذلك القرن نفسه عندما تولى الإمامة المتوكل على الله إسماعيل وذلك عقب انتهاء الحكم التركي الأول في بلاد اليمن بجلاء جميع القوات العثمانية في آخر مدة أخيه الأكبر الإمام المؤيد بالله محمد بن القاسم ولقد كان الحامل للواء هذه النهضة العلمية التي كان مبدؤها الأول: (الحرية الفكرية) و(الاجتهاد المطلق) هو القاسم بن محمد نفسه فقد كان من دعاة الاجتهاد كما كان من أبطال الجهاد ومكافحي الاستعمار وقد كان من جملة مؤلفاته القيمة كتابه الذي أسماه (الإرشاد إلى تيسير الاجتهاد) وقد شاركه في دعوتيه الإصلاحيتين الدعوة للاجتهاد في العلم والدعوة للجهاد في سبيل الاستقلال جميع أولاده الأشبال وأحفاده الأبطال فقد كانوا جميعا رجل علم وجهاد وأرباب سيف وقلم وهل ينسى التأريخ اليمني ورجل التاريخ اليمني أن القاسم بن محمد أخرج لأمته أعظم كتاب ألف لهم في علم الأصول أيام جلوسه بقرية "حدة" ( كانت قرية حينها) أثناء محاصرة القوات العثمانية التي كانت يومئذ تسيطر على العاصمة صنعاء سيطرة عسكرية وهل سمع التأريخ الإسلامي وفي عصوره المتأخرة مثل هذا أو قريبا من هذا ؟!!

*من ثمار النشاط العلمي في الدولة القاسمية:

ولقد كان من نتائج هذا النشاط العلمي العظيم الذي ظهر في شباب هذه الدولة العظيمة وكهولتها حركة علمية عظيمة سارت على مبدأ الحرية الفكرية في جو يسوده التسامح والإنصاف وكان استمدادها من كتاب الله والسنة وغايتها رضا الله تعالى في طلب الحق وخدمة الإسلام ونشر العلم.

*من رجال النهضة والعلمية والحرية الفكرية:

وقد كان من أبطال هذه النهضة العلمية والحرية الفكرية والاجتهاد المطلق السيد الحسن بن أحمد الجلال والشيخ صالح المقبلي والسيد محمد بن اسماعيل الأمير الصنعاني وشيخ الإسلام القاضي محمد بن علي الشوكاني وغيرهم من المصلحين الذين لا يعرف قدر علم مهم واجتهادهم إلا من درس مؤلفاتهم ولا يعترف بحريتهم الفكرية إلا من شرب من معين علومهم وحسب القارئ الكريم أن يطلع على ما قد طبع من مؤلفاتهم ليعرف أن شمس الحرية الفكرية قد طلعت على اليمن في العصر العثماني بعد أن غربت في سائر الأقطار تاركة علمائها يتخبطون في ظلمة التقليد وديجور الجمود تحت كابوس الاحتلال العثماني الذي ظل جاثماً على الأقطار العربية حوالي ثلاثمائة عام وليعرف أيضاً أن علماء اليمن قد قاموا بدعوة الإصلاح في هذه العصور الراكدة قبل أن تخلق النهضة العلمية الحديثة والتي أشرقت على العالم الإسلامي في بحر القرن الثالث عشر الهجري وكان من أبطالها الأفغاني وغيره من المصلحين.

توفي العلامة الجلال سنة 1084 هـ وتوفي المقبلي في بداية القرن الثاني عشر ولكنه كان قد أخرج بعض مؤلفاته التي أعلن فيها اجتهاده المطلق ككتاب "العلم الشامخ" وذلك في آخر القرن الحادي عشر وبالتحديد سنة 1088هـ ولهذا نقلت أنموذجا من أفكارهما في آخر مقالي هذا أما ابن الأمير الصنعاني فهو من رجال القرن الثاني عشر وتوفي سنة 1182 هـ وأما الشوكاني فهو من رجال القرن الثالث عشر وتوفي سنة 1350وسأفرد لهما مقالاً مستقلاً إن شاء الله . 

***************************

تكرم الأستاذ محمد مصطفى العمراني فأرسل لنا بهذا المقال النادر لفضيلة القاضي العلامة محمد بن إسماعيل العمراني والذي خص به "مأرب برس" والشكر هنا لفضيلة شيخنا سماحة القاضي محمد بن اسماعيل العمراني وللصحفي محمد مصطفى العمراني....مأرب برس 

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 15
    • 1) » فل يقراء المتشدقون
      عبد الرحمن ناصر في البدايه اشكر الاخ محمد العمراني الذي تفضل بنشر هذه المقاله للعلامه محمد بن اسماعيل العمراني والتي يوضح فيها حجم الحريه الفكريه التي كانت سائده في عهد الدوله القاسميه وليكون عبره للمتشدق حارث الشوكاني
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 2) » حلقات علم الكترونية
      صياد شكرا لكل من سعى لآيصال دروس مولآناالآمام العمراني اطال الله في عمره ونفعنا وجميع القرا بعلمه.
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 3) » رحم الله الصدق
      الهاشمي السلفي من يقرأ هذا الكلام يصاب بصدمة حضارية فالبلاد وحكومتها لاهم لها الا الشتم والقدح في دولة الائمة ومن عاش في عهدهم وتسمية القبائل بانهم كانو عبيد عند السادة رغم ان قبائل تلك الايام هم اشرف واعظم واقرب الي الدين من قبائل اليوم الذين هم قطاع طرق وجبناء عند النزال وبالذات بعد ان حكمهم ممن ليس فيه ذرة حياء او خجل فجعل اليمن واهلها اضحوطة الدنيا ... كلام القاضي الجليل مسمار كبير في راس كل متحجر متعصب حاقد من الحب والؤلاء الذين كان بين الهاشميين واخوانهم من جميع القبائل والذي بمجموعه سطر اهل اليمن اسمهم في التاريخ بارض لاتقبل الغزاة وليس مثل اليوم يمرح اليهودي والنصراني ونحن فاغري الفاه
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 4) » لماذا اهل العمائم والحروز
      اليافعي الحميري لماذا يتطاولون على زوجه جدهم النبي عليه الصلاه والسلام
      لماذا يعتقدون انهم افضل من الاخريين
      لماذا . يسكت اليمنيين على هذه , العنصرية من ناس اقلية واجانب

      الجواب

      لانهم منافقين جبناء حاقدين يحبوا التسلط والفخر
      يعتقدون انهم افضل من الاخريين لانهم ناقصيين
      ويسكت اليمنيين لانهم جاهليين متخلفين


      لاكن هنالك ابطال مثل الشوكاني وغيرهم
      سيفضحهم الله قريب
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 5) » شكرا للقاضي العمراني ولكن
      محمد العرجلي شكرا للقاضي/ محمد بن اسماعيل العمراني ان كان قد قال هذا الكلام وهذا في ذمة ناقل المقال الاخ محمد مصطفى العمراني..
      ولكن لدي ملاحظة واحدة على المقال وهي ذكره الاحتلال العثماني للدول العربية والصحيح حسب رأيي ورأي الكثيرين غيري أنها الخلافة العثمانية, مثلها مثل الخلافة العباسية والاموية
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 6) » بيان يافعي هام
      محب الشيخ عبد الله عزام الى المعلقين رقم 2 ورقم 5 ان صحت نسبتكما الى يافع فانتما لاتمثلان السواد الاعظم من يافع ولاكنكم نسبة ضئيلة جداجدا في يافع لاترى الى بالميكروسكوب تحمل حقدا على الهاشميين ظاهرا وعلى الاسلام باطناولازالت تحن الى علي بن الفضل الذي قال(تولى نبي بني هاشم - وهذا نبي بني يعرب )وهذه الفئة التي لاترى بالعين المجردة لضالة حجمها حاولت بعد تحالفها مع اتباع ماركس ولينين مسخ يافع وطمس هويتها العربية والاسللامية ولاكنهم فشلوا وهزموا مرة أخرى على يد ابناء يافع .
      ولتوضيح الصورة فسأكتب ملاحظتين :
      1موقف ابناء يافع من اعداء الرسول (ًص):
      من يطعن في عرض رسول الله (ًص)ويتهم زوجاته المطهرات بنص كتاب الله فانه عدو ليافع ولابنائها ولو قدر ليافع فانها ستذهب بخيلهاورجلها وستسحق كل مجرم أفاك أثم من كان يكون ان كان يدعي انه هاشمي فستلحقه بابن عمه ابا لهب وان كان يقول انه قحطاني فسنلحقه بابيه الاسود العنسي
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 7) » بيان يافعي هام الجزء الثاني
      محب الشيخ عبد الله عزام ولسان جميع ابناء يافع يقول (وان ابي ووالدتي وعرضي - لعرض محمد ابدا وقاء).
      2 بالنسبة لعلاقة يافع مع الهاشميين ابناء احمد بن عيسى المهاجر فانها علاقة راسخة ومتينة بدأت عندما اطلق أبو بكر بن سالم باعلوي صاحب عينات ندائه الشهير الى قبائل الجنوب بأن هناك محاولة لنشر التشيع في حضرموت ودعاهم الى الجهاد لحماية السنة فاستجابت قبائل الجنوب وارسلة يافع خيرة رجالها وانضموا تحت لواء صاحب عينات وهزموا جيوش العدو في حضرموت وبعد النصر المؤزر لم يقم صاحب عينات بالسيطرة على الكحم او الاستبداد او الغدر بل قام بالتنحي ومن يومها حكمت يافع حضرموت وسكن الكثير منهم هنالك .
      ملاحظة (الحزب الاشتراكي عدو الاسلام عدو العلماء مات ومات ابوه وماتت أمه ) كما قال شيخنا بوبك النقيب .
      وما بقي منهم اليوم فانهم حوشي ورفاقه.
      مع تحياتي محب الشيخ عبد الله عزام (عبد الله القعيطي ).
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 8) » قال لك روائع قال
      كشكوش خلوكم من الخرط الروائع والانجازات هي عند الاروبيين
      اما احنا فلا شي سوى الحقد والكراهية
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 9) » حفظ الله القاضى العمرانى
      kemo حفظ الله القاضى العمرانى واطال الله فى عمرة وبارك فى علمة وعملة ونفع بة الامة
      وشكرا لمحمد العمرانى وشكرا لمأرب برس ونرجوا منهم الاهتمام ونشر كل اراء وافكار وفتوى القاضى العمرانى ولو امكن افراد لها عمود دائم وخاص وحتى تتنوع معلومات وفائدة مآرب برس وبورك فى الجميع
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 10) » إيش من نهضة علمية
      سهم طائش أول ما قرأت العنوان تباد الى ذهني أنها النهضة العلمية في مجال الفيزياء والطب والفلك والهندسة.

      وبعد قراءة سطرين أتضح لي أنها علوم الدين.

      آآآآخ راسي صدع.
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 11) » انا مصدوم
      علي والله كارثة وصدمة كبيرة عندما يقول الشيخ العمراني على الخلافة العثمانية _احتلال_
      وا أسفهاه على شيخنا
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 12) » لكل زمان دولة ورجال
      واحد هذه شهادة من العلامة العمراني بان عصر الأئمة لم يكن كما يصوره وهابيو اليمن بل كان فيه التجديد والاجتهاد والتطوير.

      بالرغم من ان اخر أيامه شهدت الخمول والتقليد مما عجل نهايته.
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 13)
      اليمن في قلوبنا انتم نجوم تضساء لنا الطريق حفظكم الله يا سيادة القاضي محمد بن اسماعيل العمراني وسيدي حمود عباس المؤيد وكل علماء اليمن الشرفاء
      4 سنوات و شهرين و 3 أيام    
    • 14) » اقتراح مهم
      عدنان محمد إقتراح أن يضم موقع مارب برس الرائع عمود خاص بفتاوي القاضي العمراني اقتراح رائع أرى أن يرى طريقه للنور
      4 سنوات و شهرين و 3 أيام    
    • 15) » نعم التراك محتلين حتى وان كانو
      امة جزا كم الله خيرا شيخنا الجليل وجعلكم الله نبراس للجهر بل علوم والمعارف التي تجودو علينا بها لعل وعساان يستفيد هذا الجيل من العلما المعتدلين ويفتخر بعلمأة القداما ويتركو الحقد ولعصبية التي تودي الواحد الى طريق جهنم ...
      4 سنوات و شهر و 30 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية